مدينة الداخلة المغربية تحتضن الدورة التاسعة للمهرجان الوطني للأغنية والشعر الحسَّاني
آخر تحديث GMT 21:18:44
المغرب اليوم -

بمشاركة 30 شاعرًا و15 فرقة موسيقية حسَّانيَّة وفرقة موريتانيَّة

مدينة الداخلة المغربية تحتضن الدورة التاسعة للمهرجان الوطني للأغنية والشعر الحسَّاني

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مدينة الداخلة المغربية تحتضن الدورة التاسعة للمهرجان الوطني للأغنية والشعر الحسَّاني

المهرجان الوطني للأغنية والشعر الحسَّاني
فاس - حميد بنعبد الله

تنظم المديرية الجهوية لوزارة الثقافة المغربية في جهة "وادي الذهب" لكويرة، بين 18 و20 تشرين الثاني/ نوفمبر الجاري، الدورة التاسعة للمهرجان الوطني للأغنية والشعر الحساني في ساحة الحسن الثاني في مدينة الداخلة، تحت شعار "التراث الحساني في خدمة التنمية المستدامة"، بمشاركة 30 شاعرا حسانيا و15 فرقة موسيقية حسانية.ويفتتح المهرجان الذي يأتي في إطار استراتيجية الوزارة الرامية إلى صيانة الهوية الثقافية الوطنية من خلال الرعاية الدائمة لمختلف أصناف التراث الوطني المادي منه واللامادي وتوسيع تداوله، بلوحة فنية موسيقية قبل أن يلقي وزير الثقافة محمد أمين الصبيحي، كلمة بالمناسبة تعقبها قراءة قصائد شعرية وطنية لشعراء عدة من مختلف الأقاليم الجنوبية للمملكة.وتقام سهرة فنية تحييها الفرق الحسانية "ونكرات للطرب الحساني" و"السعادة للفلكلور والأمداح النبوية" من مدينة الداخلة، و"مواهب السمارة للموسيقى والتراث المحلي"، و"سويلم للأمداح النبوية" من مدينة أوسرد، و"الخيمة للطرب الحساني" من مدينة بوجدور.   ويقام عصر اليوم الثاني، سمر صحراوي يتم خلاله تقديم قراءات في الشعر الحساني، قبل تنظيم السهرة الفنية الكبرى بمشاركة مجموعات "الربيع للطرب الحساني" (افينينة) و"السواكي للفنون العصرية" من الداخلة، و"اتحاد الصغير" من كلميم، و"أمل فيزيون" من العيون"، إضافة إلى مجموعة "إيدومها" من الشقيقة موريتانيا.وتختتم التظاهرة بسهرة ثالثة تشارك فيها مجموعات "التوحيد والتضامن الأسري (فكو) و"أزغيلية" من الداخلة، و"رابطة العبور للفن والموسيقى والتراث" من طانطان، و"شباب آسا" و"الأشراف للمديح النبوي من العيون"، بعد تنظيم سمر صحراوي عبارة عن مساجلة بين الشعراء وقرارات في الشعر الحساني. ويؤطر الباحث إبراهيم الحيسن، ندوة حول "الإبل قي الشعر الحساني" تنظم على هامش المهرجان المنظم كاستمرار لنجاح الدورات السابقة لاسيما بعد إدراج اللغة الحسانية كأحد مكونات الهوية المغربية في الدستور الجديد، والرامي إلى إدماج كافة الخصوصيات المحلية والجهوية والعناية بالإبداع والمبدعين. وينفتح المهرجان على مختلف المستجدات الأدبية والفنية في المجتمع الصحراوي وتكريم نوعين أصيلين متجذرين في الحياة اليومية لسكان الجنوب وأقاليمنا الجنوبية من خلال قراءات شعرية حسانية وأمسيات فنية وفرقة من القطب الموريتاني الشقيق بهدف جعل المهرجان ملتقى وطني لسبر أغوار التراث الحساني لدى فئة من الشعراء والفنانين والمهتمين بالتراث الحساني، وتشجيعهم والتعريف بهم وبأعمالهم الفنية والأدبية.  ويستمد المهرجان مميزاته من المضامين الدستورية بإقرار الحقوق الثقافية وحرية الإبداع الفني وإبراز تنوع مكونات روافد الهوية الوطنية المغربية بكل أبعادها، بهدف الإسهام بجد في المحافظة على الموروث الثقافي والفني الحساني بكل تجلياته في انصهاره وتكامله الجمالي مع مختلف التعابير الفنية والثقافية المغربية الأصيلة والمتجددة.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مدينة الداخلة المغربية تحتضن الدورة التاسعة للمهرجان الوطني للأغنية والشعر الحسَّاني مدينة الداخلة المغربية تحتضن الدورة التاسعة للمهرجان الوطني للأغنية والشعر الحسَّاني



GMT 17:49 2019 الخميس ,10 تشرين الأول / أكتوبر

990 مشاركًا يتقدمون لاختبارات "منشد الشارقة" في 6 دول عربية

GMT 05:09 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

دعوات عربية في "نيويورك" لمقاطعة السياحة التركية
المغرب اليوم - دعوات عربية في

GMT 20:53 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام
المغرب اليوم - رئيس الحكومة الإثيوبية آبي أحمد يفوز بجائزة نوبل للسلام

GMT 02:59 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مونتي كارلو أغلى وجهة حسب منظمة السياحة العالمية

GMT 01:48 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن
المغرب اليوم - الألوان الصيفية تعطي غرفة معيشتك انتعاشة لا تُقارن

GMT 21:58 2019 الثلاثاء ,01 تشرين الأول / أكتوبر

كرستيانو رونالدو يُلمّح إلى موعد اعتزاله كرة القدم

GMT 22:43 2019 السبت ,12 تشرين الأول / أكتوبر

بدر هاري يعبر عن صدمته ويعتبر المقطع ب"المروع"

GMT 02:13 2017 الأربعاء ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أطباء يكشفون عن علاج يعيد لون الجلد لمرضى البهاق

GMT 19:09 2015 الأحد ,25 كانون الثاني / يناير

خرافات تثير مخاوف البريطانيين خلال السفر بالطائرة

GMT 05:44 2018 الأحد ,23 أيلول / سبتمبر

أخطاء يقع فيها الرجل عند شراء الساعات

GMT 06:52 2019 الأربعاء ,02 تشرين الأول / أكتوبر

جوزيه مورينيو يؤكد لم أحلم بالتدريب عندما كنت صغيرًا
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib