متشدّدون يمنعون الهيئات التراثيّة من ترميم وصيانة المساجد التونسيّة
آخر تحديث GMT 23:34:16
المغرب اليوم -

من بينها جامع "الزيتونة" و"الجامع الكبير" في محافظة المنستير

متشدّدون يمنعون الهيئات التراثيّة من ترميم وصيانة المساجد التونسيّة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - متشدّدون يمنعون الهيئات التراثيّة من ترميم وصيانة المساجد التونسيّة

"جامع الزيتونة"
تونس - أسماء خليفة

كشف مدير إدارة المعالم والمواقع الأثرية في المعهد الوطني للتراث فتحي البحري عن أنَّ متشددون دينيون يمنعون عملية صيانة المساجد العريقة، المصنّفة بناياتها كمعالم أثريّة، وذلك بذريعة "تكفير" ممثلي وكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية، وكذلك المعهد الوطني للتراث. وأوضح الحري أنَّ من ضمن المساجد المهدّدة بالانهيار "جامع الزيتونة"، المصنّف من طرف الـ"يونيسكو" ضمن التراث العالمي والإنساني، منذ عام 1979، وجامع "عقبة بن نافع"، في محافظة القيروان، حيث طرد متشدّدون ممثل وكالة إحياء التراث والتنمية الثقافية، بينما كان في صدد تفقّد تسرّب ماء من سطح المسجد، الأمر الذي يهدّد جدران المسجد بالتشقق، وصولاً إلى تساقط المياه فوق المحراب، وهو ما حدث في مشيخة جامع الزيتونة، ما دفع بإدارة المعهد الوطني للتراث إلى مراسلة وزارتي الداخلية والشؤون الدينية، فضلاً عن الاستنجاد بمحافظ ولاية تونس، وشيخ مدينة تونس، بغية التدخّل من أجل صيانة هذه المعالم التاريخية.
وأشار البحري إلى أنَّ "الجامع الكبير في محافظة المنستير شهد سقوط جداره بالكامل، بعدما غلّفه المتشدّدون بالأسمنت، علىالرغم من أنَّ الأسمنت يمنع فنيًّا الرطوبة من الخروج، ما أسفر عن سقوط جدار هذا المعلم، المصنّف هو الآخر كمعلم أثري"، مطالبًا بتدخل السلطات، بغية ترميم هذا المسجد، وإزالة الأسمنت، وغيره من رواسب الأشغال العشوائية، لاسيما أنَّ الزلزال المتكررة، التي عاشتها المحافظة، زادت من حجم الأضرار في الجامع المذكور".
وتابع أنه "في جزيرة جرب، جنوب شرقي تونس، يسيطر متشددون على جامع فضلون، وأجروا عملية توسعة للجامع، شوّهت هذا المعلم التاريخي، الذي تم ترميمه سابقًا بمبالغ مالية طائلة، لاسيما أنَّ تاريخه يعود إلى العهد العثماني". واعتبر البحري أنَّ "العملية التخريبية التي تتعرض لها المعالم الأثرية، منذ 14 كانون الثاني/يناير 2011، أمرًا لم تعرفه تونس من قبل، عبر تاريخها الطويل".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

متشدّدون يمنعون الهيئات التراثيّة من ترميم وصيانة المساجد التونسيّة متشدّدون يمنعون الهيئات التراثيّة من ترميم وصيانة المساجد التونسيّة



اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تخطف الأضواء في حفل زفاف جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 04:03 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات أساسية من عرض "فندي" لخزانتك
المغرب اليوم - صيحات أساسية من عرض

GMT 11:49 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020
المغرب اليوم - المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020

GMT 05:37 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

نواب أمريكيون يطالبون "تويتر" بحجب حسابات على صلة بـ "حماس"
المغرب اليوم - نواب أمريكيون يطالبون

GMT 03:33 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات

GMT 04:19 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020
المغرب اليوم - إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020

GMT 09:16 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 22:07 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أنسو فاتي يقترب من الإنضمام إلى صفوف المنتخب الإسباني

GMT 23:42 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

خطوة واحدة تفصل رونالدو عن الهدف 700 في مسيرته

GMT 23:49 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يغلق الباب أمام عودة نيمار دا سيلفا إلى صفوفه

GMT 19:11 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

فابيينو يُشيد بعلاقة الصداقة بين محمد صلاح وساديو ماني
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib