مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس
آخر تحديث GMT 23:14:54
المغرب اليوم -

تنقل معاناة الأنثى التي تتحدى الزمن لتصنع مكانًا لها في المجتمع

مسرحية "صواعد" تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مسرحية

مسرحية "صواعد" تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس
الجزائر - سميرة عوام

يقدم، الخميس، المسرح الجهوي لسيدي بلعباس غرب الجزائر مسرحيّة جديدة تحت عنوان "صواعد"  إخراج الفنان عبد القادر جريو، نص هارون كيلاني. وخرج هذا العرض المسرحي الجديد بطريقة مغايرة للمسرح الجزائري الكلاسيكي، من خلال تسليط الضوء على "السينوغرافيا" والألوان، والتي أعطت لمسة مميزة لهذه المسرحيّة، تروي قصة امرأة جزائريّة محصورة بين 3 رجال، الأول يريد منها الإنجاب، والثاني يريد شرائها بالمال، والثالث له رغبة جامحة في اغتصابها وتشريدها، لكن قوة المرأة وتمردها على المجتمع تصنع لها شخصيّة أخرى تواجه بها الواقع المر، ويروي العرض المسرحي توهان هذه الأنثى التي لا تستطيع الفصل فيما تريد وفيما تبحث عنه بين هؤلاء الرجال، وينطلق نص هارون كيلاني بين التفصيل في الأنثى الحقيقة والتي تقاوم من أجل العيش حتى لو في الظلام، لأن هناك لا يوجد بديل لاحتضان بطلة المسرحية والتي تبقى في صراع داخلي ملغم بتعقيدات الحياة وقساوتها.
ويشار إلى أنّ مسرحية "صواعد"، من أداء عدد من الفنانين الجزائريين وهم بلعابد أمينة، وعبد المجيد بلخادم، ودرعي فاطمة الزهراء، و أبوبكر بن عيسى، و آخرين. ويؤكد المخرج عبد القادر جريو أنّ العرض يعتبر راسلة للرجال الباحثين عن اغتصاب وقتل أنوثة المرأة الجزائريّة، رغم أنها هي الأم والصديقة والأخت والمناضلة وعلينا احترامها وتقدير مقوماتها الأنثوية حتى لا تنجب مجتمع عقيم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس مسرحية صواعد تفصل في وضع المرأة الجزائريّة على مسرح سيدي بلعباس



اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تخطف الأضواء في حفل زفاف جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 04:03 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات أساسية من عرض "فندي" لخزانتك
المغرب اليوم - صيحات أساسية من عرض

GMT 11:49 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020
المغرب اليوم - المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020

GMT 05:37 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

نواب أمريكيون يطالبون "تويتر" بحجب حسابات على صلة بـ "حماس"
المغرب اليوم - نواب أمريكيون يطالبون

GMT 03:33 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات

GMT 04:19 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020
المغرب اليوم - إنجلترا الثانية كأفضل وجهة سياحية في العالم لعام 2020

GMT 09:16 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 22:07 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أنسو فاتي يقترب من الإنضمام إلى صفوف المنتخب الإسباني

GMT 23:42 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

خطوة واحدة تفصل رونالدو عن الهدف 700 في مسيرته

GMT 23:49 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يغلق الباب أمام عودة نيمار دا سيلفا إلى صفوفه

GMT 19:11 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

فابيينو يُشيد بعلاقة الصداقة بين محمد صلاح وساديو ماني
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib