الدورة الثانية لملتقى أسفي الدوليّ للشعر تُكرّم إيمي سيزار ومحمد الصبّاغ
آخر تحديث GMT 07:27:03
المغرب اليوم -

ستَشهَد تنظيم ندوة دوليّة عن الشعر والتغيير وأمسيات ولقاءات مباشرة

الدورة الثانية لملتقى أسفي الدوليّ للشعر تُكرّم إيمي سيزار ومحمد الصبّاغ

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الدورة الثانية لملتقى أسفي الدوليّ للشعر تُكرّم إيمي سيزار ومحمد الصبّاغ

الشاعر محمد الصبّاغ
أسفي - مريم التومي

تنظم مؤسسة "الكلمة" للثقافة والفنون في أسفي، بتعاون مع ولاية جهة دكالة عبدة، الدورة الثانية لملتقى أسفي الدولي للشعر، والتي محورها "هل تغيُّر القصيدة العالم"، من 20 إلى 23 آذار/ مارس 2014، وذلك احتفاءً بـ "اليوم العالمي للشعر". وستعرف الدورة، وحسب بلاغ توصل "المغرب اليوم" بنسخة منه تنظيم ندوة مركزية يسعى المنظمون من خلالها إلى "تأمل راهن الشعر في ضوء التحولات التي يشهدها العالم، ورهانات التأويل الممكنة اليوم في ظل ما شهدته القصيدة من تحولات إن على مستوى المنجز أو على مستوى إستراتيجيات الكتابة الشعرية عمومًا".
وسيتمّ من خلال الدورة أيضًا تكريم كل من الشاعرين: إيمي سيزار، ومحمد الصباغ، بالإضافة لتنظيم معرض تشكيلي وأمسيات وقراءات شعرية، ومسابقة للإبداع التلاميذي، وأوضح البلاغ بأن "الملتقى يحفل بالعديد من القراءات الشعرية بجميع اللغات ووفق إخراج فني جديد، كما تنفتح الدورة الثانية على المؤسسات التعليمية في إقليم أسفي من خلال تنظيم لقاءات مباشرة بين الشعراء وتلاميذ مؤسسات التعليم العمومي والخاص".
وستُختتَم هذه التظاهرة الثقافية والتي تتميز بمشاركة شعراء وشاعرات من العالم العربي وأوروبا وأميركا الجنوبية زيادة على المغرب، بتنظيم "رحلة الشعر في فضاءات المغرب" والتي  ستمتد إلى 27 آذار/ مارس، وهي الرحلة التي ستقود الشعراء إلى مدن كلميم، وخنيفرة، ومراكش.
ويأتي ملتقى آسفي الدولي للشعر كمحاولة لربط المدينة بتاريخها الحضاري، كحاضرة  ظلت على الدوام جسرًا مفتوحًا على العالم قديمًا من خلال مينائها، ونقطة عبور نحو الجنوب والشمال، كما يشكل الملتقى كذلك فرصة لتلاقح التجارب الشعرية من مختلف البلدان العربية والغربية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدورة الثانية لملتقى أسفي الدوليّ للشعر تُكرّم إيمي سيزار ومحمد الصبّاغ الدورة الثانية لملتقى أسفي الدوليّ للشعر تُكرّم إيمي سيزار ومحمد الصبّاغ



GMT 05:46 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة محمود أبو الوفا الصعيدي بعد عودته من أداء مناسك العمرة

GMT 03:44 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء الآثار يعثرون على لوحة لإلهة الشغف في بومبي الإيطالية

GMT 01:11 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

رحيل الفنان المسرحي زياد أبوعبسي عن عمر ناهز 62 عامًا

GMT 02:06 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلي مصري يُظهر البهجة في "مساحات راقصة"

GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الدورة الثانية لملتقى أسفي الدوليّ للشعر تُكرّم إيمي سيزار ومحمد الصبّاغ الدورة الثانية لملتقى أسفي الدوليّ للشعر تُكرّم إيمي سيزار ومحمد الصبّاغ



GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard""
المغرب اليوم - نجوم يتألّقون بملابس مُميّزة في حفلةEvening Standard

GMT 02:32 2018 الثلاثاء ,20 تشرين الثاني / نوفمبر

وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض
المغرب اليوم - وجهات لزيارة سلالات الحيوانات البرية المُهددة بالانقراض

GMT 01:37 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تعتمد إكسسوار شعرٍ جديدًا خلال الفترة الأخيرة

GMT 10:07 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا
المغرب اليوم - جولة روتينية تكشف جوانب غير معروفة في جنوب أفريقيا

GMT 00:40 2018 الإثنين ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء
المغرب اليوم - شقة عائلية مُميّزة في موسكو تنحك شعورًا بالسلام والدفء

GMT 02:17 2016 الثلاثاء ,12 إبريل / نيسان

قماش المخمل يميز فساتين السهرة بموسم الربيع

GMT 00:57 2017 الأحد ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

مناقشة مقترح تدشين "مونديال جديد" يعوض المباريات الودية

GMT 18:03 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

جواز السفر المغربي يقود إلى 61 وجهة عالمية دون تأشيرة

GMT 02:25 2017 الثلاثاء ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

مواقع معاكسة تجعل طباعك متقلبة وتفشل في تهدئة أعصابك

GMT 16:39 2018 الأربعاء ,24 كانون الثاني / يناير

وفاة القيادي الاتحادي مولاي أحمد العراقي بعد صراع مع المرض

GMT 13:46 2017 السبت ,27 أيار / مايو

"ما بْتَعِرْفو السوريين"!

GMT 13:42 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

تعليم الطائف ينجز أول دراسة علمية ميدانية عن خدماته
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib