معرض الشارقة الدولي للكتاب يمدُّ جسور الحوار ضمن فعاليات معرض الرياض
آخر تحديث GMT 19:54:39
المغرب اليوم -

منحة الترجمة والبرنامج المهني يستقطبان الناشرين

معرض "الشارقة الدولي للكتاب" يمدُّ جسور الحوار ضمن فعاليات معرض الرياض

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - معرض

معرض "الشارقة الدولي للكتاب"
الشارقة - المغرب اليوم

يواصل معرض "الشارقة الدولي للكتاب" مشاركته في معرض "الرياض الدولي للكتاب"، بدورته الثامنة التي تقام خلال الفترة من 4-14 مارس / آذار الجاري، بمشاركة أكثر من 900 دار نشر من 32 دولة، أبرزها إسبانيا التي اختيرت ضيفة شرف تقديراً للروابط بين ثقافتها والثقافة العربية. ويسعى معرض الشارقة الدولي للكتاب من خلال هذه المشاركة إلى التواصل مع الناشرين والكتاب والقراء في المملكة العربية السعودية، وتعريفهم بالمعرض ودورته المقبلة التي ستتزامن مع احتفالات الشارقة عاصمة للثقافة الإسلامية.
وكان الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، وزير الثقافة والإعلام السعودي قد افتتح فعاليات المعرض في الأسبوع الماضي بحضور جمع كبير من المسؤولين والإعلاميين والمثقفين والمهتمين بالشأن الثقافي، وأكد في كلمته الافتتاحية أن "ألوان الثقافة المتنوعة وأطياف الأفكار الكثيرة وخلاصة الآراء الرصينة التي تمتزج في المعرض تبني الفكر والوعي لخدمة ثقافتنا وأمتنا وحضارتنا، فالكتاب قنطرة وحضارة وهو كذلك عنوان المحبة والإخاء بين الأفراد والشعوب".
وقال أحمد بن ركاض العامري، مدير معرض الشارقة الدولي للكتاب: "تعتبر مشاركتنا في معرض الرياض الدولي للكتاب من أهم مشاركاتنا الخارجية في هذا العام، بسبب العلاقات الثقافية المميزة التي بين السعودية والإمارات، والحضور البارز والمتواصل لدور النشر السعودية في معرض الشارقة منذ إنطلاقته الأولى قبل 33 عاماً، كما أن القارىء السعودي يعتبر من أكثر القراء العرب نهماً على القراءة واقتناء الكتب الورقية، وتوجد في المملكة العربية السعودية العديد من الجهات التي تتولى إصدار الكتب إلى جانب دور النشر، ويشمل ذلك الجامعات والمراكز البحثية والجمعيات والمؤسسات الحكومية، لذلك نحن حريصون على التواجد بقوة في هذا المعرض للتواصل مع الناشرين وتسهيل مشاركتهم في الدورة المقبلة من معرض الشارقة، وكذلك نريد أن نتواصل مع القراء وندعوهم إلى زيارة معرضنا".
وأكد أن تواجد إسبانيا ضيفة شرف في معرض الرياض الدولي للكتاب أضاف عليه المزيد من الأهمية، خاصة أن إدارة معرض الشارقة الدولي للكتاب تتطلع إلى التواصل مع الناشرين الإسبان والمتحدثين بالإسبانية في أمريكا اللاتينية لاستقطابهم للمشاركة في معرض الشارقة، وإطلاعهم على منحة الترجمة التي أطلقها المعرض والمدعومة من حكومة الشارقة. وأضاف: "يشكل تواجدنا في المعرض فرصة لدعوة المثقفين والكتاب والمفكرين الإسبان إلى التعاون معنا وترجمة مؤلفاتهم من الإسبانية إلى العربية وبالعكس كوسيلة للتواصل الحضاري والثقافي والفكري بين الجانبين".
وتحول جناح معرض "الشارقة الدولي للكتاب" في معرض الرياض إلى نقطة إلتقاء بين الناشرين والمترجمين والكتاب والقراء، الذين استفسروا عن كيفية المشاركة في معرض الشارقة الدولي للكتاب سواءً من خلال حجز المساحات المخصصة لدور النشر، أو التسجيل للبرنامج المهني للناشرين، إضافة إلى الاستفسار عن "منحة الترجمة" الهادفة إلى تشجيع ترجمة الكتب من وإلى اللغة العربية لرفد الثقافة العربية والعالمية بمخزونات جديدة وقيّمة من المعارف والعلوم التي تخص عالمنا الثقافي المعاصر.
وتقام الدورة الثامنة من معرض الرياض الدولي للكتاب في مركز المعارض الدولي للمؤتمرات في الرياض، تحت شعار "الكتاب.. قنطرة ثقافة"، ويعكس هذا الشعار أهمية الكتاب باعتباره معبراً تتواصل من خلاله حضارات الشعوب على اختلاف ثقافاتها وتنوّع مواقعها الجغرافية وامتداداتها التاريخية، كما يشهد المعرض مشاركة كوكبة من المفكرين والأدباء والأكاديميين والباحثين المختصين في البرامج والفعاليات المصاحبة للمعرض والتي تشمل ندوات فكرية وأمسيات شعرية وحفلات توقيع كتب.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

معرض الشارقة الدولي للكتاب يمدُّ جسور الحوار ضمن فعاليات معرض الرياض معرض الشارقة الدولي للكتاب يمدُّ جسور الحوار ضمن فعاليات معرض الرياض



ارتدت الفساتين المريحة والبناطيل الواسعة

فيكتوريا بيكهام تُحيي موضة الألوان المتداخلة في إطلالاتها الأخيرة

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 03:23 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي
المغرب اليوم - تصميمات اليوم الخامس من أسبوع الموضة العربي

GMT 04:25 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في "ألماتي"
المغرب اليوم - استمتع بالتاريخ والثقافة وتجارب مُذهلة في

GMT 03:34 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية
المغرب اليوم - ألوان خريف وشتاء 2020 تمنح ديكور منزلك لمسة عصرية

GMT 04:38 2019 الجمعة ,18 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكد أن 7 سنوات من مذابح سورية لم تغضب الإعلام
المغرب اليوم - ترامب يؤكد أن 7 سنوات من مذابح سورية لم تغضب الإعلام

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 04:48 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دولة الكاميرون تقترح حلا “براغماتيا” للنزاع فى الصحراء

GMT 23:08 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

صدور المجموعة القصصية "شيء عابر" لـ "سمر الزّعبي"

GMT 13:31 2015 الأحد ,26 إبريل / نيسان

تعرفي على أفضل فاتح شهية للأطفال

GMT 10:32 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

القضاء يدين فلاحًا اغتصب طالبة في جامعة مراكش

GMT 10:01 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

اهتمامات الصحف الباكستانية الجمعه
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib