نهيان يتسلم نسخة من كتاب خليفة بن زايد فارس الألفيَّة الجديدة
آخر تحديث GMT 00:03:39
المغرب اليوم -

يعتبر مرجعًا للأجيال المقبلة يعرض سيّرة رئيس الأمارات

نهيان يتسلم نسخة من كتاب "خليفة بن زايد فارس الألفيَّة الجديدة"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نهيان يتسلم نسخة من كتاب

نهيان يتسلم نسخة من كتاب "خليفة بن زايد فارس الألفيَّة الجديدة"
أبوظبي - المغرب اليوم

أثنى وزير الثقافة والشباب وتنمية المجتمع الإماراتي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، الخميس، بنسخة كتاب "خليفة بن زايد فارس الألفية الجديدة"، على الجهود الكبيرة التي بذلها المؤلف سالم إبراهيم السامان في انجاز هذا الكتاب، الذي يعتبر مرجعًا مهمًا للأجيال المقبلة لما يحتويه من سيّرة ومسيرة رئيس الأمارات التي تكللت بالانجازات غير المسبوقة في الميادين شتى.
وأعتبر أن جهود المؤلف ودار المنار للصحافة والنشر في سبيل نشر المعرفة وتراث الإمارات وتسجيل انجازاته بكل فخر واعتزاز يعتبر عملاً وطنيًا بكل المقاييس.
وأوضح نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، في تقديمه للكتاب، "تقاس الدول بإنجازاتها، والإنجازات لا تتحقق دون قيادة تمتلك رؤية إستراتيجية واضحة، تعرف ما تريد وتعرف كيف تحفز كافة مكونات المجتمع للإسهام في تقدمها ورفعتها وصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان يمتلك تجربة ثرية، وخبرة واسعة اكتسبها من معايشته وملازمته لوالده مؤسس الدولة المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان في مختلف مراحل العمل الوطني".
وأكّد "أنه يتمتع بكل مواصفات القيادة والزعامة، والحنكة والحكمة التي أهلته لقيادة الدولة، وبناء مرحلة التمكين بكل جدارة واقتدار، وما الإنجازات غير المسبوقة التي تحققت للوطن والمواطن، والارتقاء المتواصل على سلم الحضارة والتقدم، وتبوء الدولة للمراكز المتقدمة في الكثير من المؤشرات العالمية، إلا دليل على الحكمة والبصيرة الثاقبة التي يتمتع بها رئيس الدولة، الذي آمن بقدرات الإنسان الإماراتي وفتح له أبواب العمل والإنجاز". وأشار إلى أنه "اليوم ونحن نفخر وكل أبناء الإمارات بإنجازات دولتنا الفتية، واحتلالها المواقع والمراتب المتقدمة على سلم الإنجازات العالمية، في كل الصعد والمجالات، فإن من أولويات الوفاء لقيادتنا الرشيدة تسطير انجازاتها بحروف من ذهب وحفرها في القلوب قبل الكتب، ومن هذا المنطلق نثمن تضمين هذه الإنجازات في هذا الكتاب، الذي يجسد عنوانه تجربة غنية، التحمت فيها القيادة مع عطاء المواطن، لبناء دولة تنعم بالأمن والاستقرار والنمو المستدام، وإقامة نموذج علاقات متميزة مع محيطها الخليجي والعربي والعالمي، يشكل نموذجا يحتذى به من دول العالم وشعوبه".
وتابع "نؤكد في الوقت ذاته تقديرنا واعتزازنا بجهود المؤلف سعادة سالم إبراهيم السامان، ودار المنارة للصحافة والطباعة والنشر، في إصدار هذا الكتاب، من موقع تجربته الغنية والثرية، التي عاشها إلى جانب المغفور له بإذن الله المؤسس الوالد وصاحب السمو رئيس الدولة حفظه الله، ونأمل أن يكون هذا الكتاب لبنة هامة في مسيرة توثيق نهضتنا، فالكتاب يشير صراحة إلى انصهار معطيات قيادة خليفة الفذة مع جهود وإخلاص مواطني هذه الدولة، لينتج عن ذلك معادلة هامة، تقول كلنا خليفة".
وأكّد المؤلف سالم بن إبراهيم السامان، في تمهيده للكتاب "إنتابتني خواطر عديدة وأنا أقدم على إنجاز هذا الكتاب التاريخي الوثائقي والمعرفي، والذي استعنت فيه بمصادر عدة ومنابع متنوعة حتى وصلت إلى ما وصلت إليه.. هذه الخواطر كان أهمها من أين أبدأ، وكيف أروي حكاية قرية صغيرة قاحلة في الصحراء وقد تحولت إلى دولة عصرية ذات أساس متين ونهضة وقوام تعتد به أمام دول وشعوب العالم، بل وسابقت الكثير من تلك الدول حضارة وعراقة وتقدما واحتراما للإنسان وصونا للكرامة والحرية".
وتسائل "كيف لي أن أروي قصص رجال عاهدوا الله أن يسخروا أنفسهم لخدمة وطنهم وشعبهم فكان لهم ما أرادوا بعد إرادة الله، لقد آمن المغفور له بإذن الله الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، مؤسس وباني نهضة الدولة، بأن لا شيء مستحيل على هذه الأرض، ولا يمكن لشيء أن يقهره سوى الصبر والجلد والإخلاص في العمل، وكان رحمه الله واضعًا نصب عينيه أن في الاتحاد قوة، وكم كان عظيمًا حين فكر في الاتحاد وهذه النظرة الثاقبة للأمور، حيث قرر وعقد العزم بمساندة من الشريك الأساسي في الاتحاد المغفور له بإذن الله الشيخ راشد بن سعيد آل مكتوم طيب الله ثراه، الأمر الذي جعل هذين الرجلين يعقدان العزم على بناء الاتحاد ووحدة الإمارات المتصالحة، وقد ذكر ذلك كثيرًا" .

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نهيان يتسلم نسخة من كتاب خليفة بن زايد فارس الألفيَّة الجديدة نهيان يتسلم نسخة من كتاب خليفة بن زايد فارس الألفيَّة الجديدة



GMT 03:38 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

19 صالة فنية من أنحاء العالم تتنافس لتقدم أعمالاً حديثة

GMT 03:23 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

شعلة تمثال الحرية الأصلية تنتقل إلى المتحف

GMT 03:07 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على رفات سيّدة عاشت قبل أكثر مِن 3 آلاف عام

GMT 02:40 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

دار الإفتاء تنشئ وحدة للفتاوى الصوتية بالرسوم المتحركة

GMT 09:14 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على مئات "المحاربين"في حفرة عمرها 2100 عام

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نهيان يتسلم نسخة من كتاب خليفة بن زايد فارس الألفيَّة الجديدة نهيان يتسلم نسخة من كتاب خليفة بن زايد فارس الألفيَّة الجديدة



ارتدت فستانًا قصيرًا باللون الأسود والأبيض وحذاءً عاليًا مميّزًا

تألّق إيسكرا خلال "Beautycon" في لوس أنجلوس

لندن ـ ماريا طبراني
تستعد عارضة الأزياء البريطانية إيسكرا لورانس، للفوز بجائزة "world's It girl" باعتبارها واحدة من أيقونات الموضة الموجودات حاليا، وأثبتت لورانس أنها تستحق اللقب لهذا العام إذ ظهرت بإطلالة أنيقة ومذهلة في مهرجان "Beautycon" في لوس أنجلوس الخميس. ارتدت عارضة الأزياء الشهيرة البالغة من العمر 28 عاما فستانا قصيرا باللون الأسود والأبيض لافتا للأنظار، خلال الحفلة السنوية في المدينة الأميركية. تميز فستان لورانس بكتف واحد وفتحة صدر عميقة، وأضافت عارضة الأزياء أحذية الفخذ العالية باللون الأبيض المصنوعة من الجلد التي داست بها شوارع كاليفورنيا. وحملت في يدها حقيبة سوداء بسيطة، ووضعت الحد الأدنى من الإكسسوارات لتسليط الضوء على فستانها إذ ارتدت سلسلة وأقراطا ذهبية. وبفضل مظهرها الطبيعي الجميل لم تضع إيسكرا سوى القليل من المكياج من خلال ظلال العيون الدخاني ولمسة من أحمر الشفاة بلون التوت. يتابع لورانس أكثر من 4 ملايين شخص عبر موقع التواصل الاجتماعي "إنستغرام"، والتي

GMT 06:21 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات
المغرب اليوم - مرسيليا عاصمة الثقافة وجهتكَ لقضاء أجمل الأوقات

GMT 08:10 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - بريطانيون يضطرون للاستغناء عن جزء من حديقة منزلهم
المغرب اليوم - القضاء يحكم بإعادة بطاقة اعتماد أكوستا لدخول البيت الأبيض

GMT 13:05 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

بنطال يحل جميع مشكلاتك الخاصة بملابس الشتاء
المغرب اليوم - بنطال يحل جميع مشكلاتك الخاصة بملابس الشتاء

GMT 03:18 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار
المغرب اليوم - اقضي شهر العسل في أوروبا بأرخص الأسعار

GMT 06:54 2018 السبت ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

"البساطة والفخامة" عنوان أحدث الديكورات في عام 2019
المغرب اليوم -

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

أهالي "أكادير" يعثرون على جثة رضع وسط القمامة

GMT 22:01 2018 الأربعاء ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

القوات الأمنية توقف "أم" عذبت طفلها بهدف الطلاق من زوجها

GMT 00:16 2015 السبت ,11 إبريل / نيسان

كيفية التخلص من الوبر الزائد في الوجه

GMT 21:51 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

القبض على مدوّن مغربي في صفرو يصف نفسه بـ"محارب للفساد"

GMT 17:14 2018 السبت ,30 حزيران / يونيو

دوسايي يستبعد البرتغال ويؤكد فرصة البرازيل

GMT 09:15 2017 الخميس ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

تميز 50 شاطئ في العالم بالمناظر الطبيعية والمياه الزرقاء

GMT 06:13 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

وفاة الفنانة المغربية فاطمة الشيكر بعد صراع مع المرض

GMT 00:55 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

سعر الدرهم المغربي مقابل الدولار الأميركي الأحد
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib