عبد الله العلوي يُشيد بدستور 2011 في الحفاظ على الثقافات المغربية
آخر تحديث GMT 12:22:29
المغرب اليوم -

انطلاق الدورة السادسة من مهرجان "باشيخ" للعام الأمازيغي

عبد الله العلوي يُشيد بدستور 2011 في الحفاظ على الثقافات المغربية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عبد الله العلوي يُشيد بدستور 2011 في الحفاظ على الثقافات المغربية

عبد الله العلوي
الدار البيضاء - جميلة عمر

انطلقت مساء الأربعاء في طنجة، فعاليات الدورة السادسة من مهرجان "باشيخ" للعام الأمازيغي، بمشاركة ثلة من الباحثين والأساتذة الجامعيين والفاعلين الجمعويين، وتتميز هذه الدورة، المنظمة تحت شعار "الاعتراف بأمازيغية صنهاجة وغمارة، دعامة أساسية للحفاظ على التنوع اللغوي والثقافي بجهة طنجة – تطوان – الحسيمة"، بترجيح كفة الأنشطة العلمية والثقافية من خلال تنظيم عدة ندوات تعالج قضايا راهنة بمنطقة صنهاجة الريف، من قبيل اللغة والثقافة الأمازيغيتين، وتدبير الغابات والأراضي الجماعية والسياحة.

وأبرز مدير التراث الثقافي، بوزارة الثقافة والاتصال، عبد الله العلوي، في كلمة بالمناسبة أن "دستور 2011 خطى خطوات مهمة لإحاطة اللغات والثقافات المغربية بالحفظ والصيانة والتثمين"، مشيرا إلى أن المؤسسات العمومية ماضية في جهود تنزيل مضامين دستور 2011 بخصوص الأمازيغية.

كما أضاف في هذا الصدد، أن  مسلسل المصادقة على القانون التنظيمي المتعلق بتفعيل الطابع الرسمي للأمازيغية واستحداث المجلس الوطني للغات والثقافة المغربية، مسجلا أن الآفاق مفتوحة للاشتغال على حقول التدوين والتأليف وحفظ التراث المادي واللامادي للأمازيغية، والذي يعد تقليد باشيخ جزءً منه.

وبعد أن دعا إلى نهج فضائل الانفتاح والحوار والنقاش واستبعاد كل أشكال الإقصاء والتفاضل، اعتبر أن "أمازيغية صنهاجة" تعد جزءً، من الثراء اللغوي للجهة، والتنوع اللغوي الذي يميز المغرب ككل.

من جانبه، أشار مدير المهرجان، شريف أدرداك، إلى أن الهدف من هذه التظاهرة يتمثل في التعريف بالموروث الثقافي واللغوي لقبائل صنهاجة الريف المهدد بالاندثار، موضحا أن قبائل هذه المنطقة الواقعة بمنطقة الريف الأوسط الأعلى (بين شفشاون والحسيمة) تتحدث لجهة أمازيغية مغايرة عن "تاريفيت"وأقرب إلى "تشلحيت".

وأضاف، في تصريح للزميلة وكالة المغرب العربي للأنباء، أن المهرجان يحاول إبراز هذا التعدد اللغوي والثقافي الذي يجسد غنى الثقافة الأمازيغية في المغرب وفي شمال أفريقيا عموما، معتبرًا أن مسلسل الاعتراف بالتعددية الثقافية واللغوية يعتبر من ركائز الديموقراطية، وهو المسلسل الذي انخرط فيه المغرب"التنوع اللغوي والثقافي بالمغرب وإشكالية تدبير التعابير الأمازيغية المهددة بالاندثار"، و"تدبير المجال الغابوي وانعكاساته على التنمية" و "تدبير الأراضي الجماعية بالمغرب وإشكالية التنمية المستدامة"، بالإضافة إلى معرض للمنتجات المجالية ومعرض جماعي للفن التشكيلي وقراءات قصصية.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عبد الله العلوي يُشيد بدستور 2011 في الحفاظ على الثقافات المغربية عبد الله العلوي يُشيد بدستور 2011 في الحفاظ على الثقافات المغربية



GMT 04:00 2018 السبت ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

السودانيون يطالبون متحف الفاتيكان بإعادة مومياء أميرتهم

GMT 00:51 2018 الخميس ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

سويسرا تُسلِّم مصر 26 قطعة أثرية ثمينة مختلفة الأحجام

GMT 02:06 2018 الأحد ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تشكيلي مصري يُظهر البهجة في "مساحات راقصة"

GMT 09:14 2018 الخميس ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على مئات "المحاربين"في حفرة عمرها 2100 عام

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 20:16 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

"فيصل فجر" يشتبك بالأيدي مع زميل له في المنتخب

GMT 02:36 2019 الإثنين ,23 أيلول / سبتمبر

17 سببا و8 طرق لعلاج الم المفاصل الشديد

GMT 00:35 2017 الإثنين ,18 كانون الأول / ديسمبر

البقالي نقيبا جديدا لهيئة المحامين في مكناس

GMT 20:14 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

وحمة على جسم مولودي

GMT 02:10 2016 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

الخنافس تهاجم المنازل مع حلول الخريف للحصول على الدفء

GMT 02:00 2018 الثلاثاء ,03 إبريل / نيسان

حكيمي ضمن تشيكل ريال مدريد أمام يوفنتوس الإيطالي

GMT 13:09 2018 الثلاثاء ,30 كانون الثاني / يناير

"الأحد الأسود" يهدد مصير تقنية الفيديو بعد ارتباك الحكام

GMT 12:20 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

باخ يدافع عن قرارات اللجنة الأولمبية بشأن منشطات الروس

GMT 01:05 2017 الخميس ,14 كانون الأول / ديسمبر

شذى حسون تعلن أنّ التنويع في الفن مطلوب

GMT 03:59 2017 الإثنين ,11 كانون الأول / ديسمبر

دار "ديور" تُعلن عن أول دراجتها ذات الإصدار المحدود

GMT 02:10 2015 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

عشبة فيجايسار وبذور الكتان علاجات لمرض السكري

GMT 23:59 2014 الخميس ,28 آب / أغسطس

"شوربة عدس في كاسات"

GMT 18:38 2015 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

"بوسة 2" ثمرة تعاون المطربة يسرا مع بدر سلطان

GMT 02:03 2017 الإثنين ,02 تشرين الأول / أكتوبر

سامح حسين يؤكّد أن"بث مباشر" يهاجم الفساد وليس الحكومة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib