باسم الدكالي يؤكد أن القانون المغربي لا يعاقب على الدخول في الدين المسيحي
آخر تحديث GMT 23:25:10
المغرب اليوم -

مثقفون يعتنقون المسيحية في صمت

باسم الدكالي يؤكد أن القانون المغربي لا يعاقب على الدخول في الدين المسيحي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - باسم الدكالي يؤكد أن القانون المغربي لا يعاقب على الدخول في الدين المسيحي

القانون المغربي لا يعاقب على الدخول
الدار البيضاء - جميلة عمر

فجر شاب قدم نفسه باسم زهير الدكالي، وهو مغربي مسيحي، قنبلة من العيار الثقيل في برنامج "في قفص للاتهام"،  الجمعة، حين قال" إن هناك عدد من المغاربة يعتنقون الدين المسيحي يعملون داخل الدولة،وهناك فئةهناك فئة المسيحيين المغاربة تضم مختلف الشرائح الاجتماعية، ونحن جزء من هذا المجتمع المغربي، يوجد بيننا الكارديان المسيحي والأستاذ المسيحي والدكتور المسيحي والوزير المسيحي ورجل الأمن المسيحي، بيننا الأمي والمثقف، بيننا من هم في الطبقة الراقية والمتوسطة والكادحة".

ورغم استغراب مقدم البرنامج، الزميل رضوان الرمضاني، من المعطيات التي تقدم بها المعني بالأمر، إلا أن هذا  الأخير ظل متشبث بكلامه وشدد عليه

وعن ما إذا كان مهددًا بالمتابعة القضائية بسبب "ردته"، قال الأخ الداعية المسيحي الذي يطلق عليه 
"الأخ رشيد": "ليس هناك نص قانوني لمعاقبة شخص اختار دينًا ما، دستور 2011 لم يأتي بنص قانوني يمنع اعتناق أي دين، أنا لا أزعزع معتقدات الناس ولا أغريهم باعتناق المسيحية، وفي الوقت نفسه يحميني القانون"

وطالب المتحدث بأن يتمتع هو و غيره من المغاربة المسيحيين بحقوقهم، قائلًا: " نحن  نطالب بحقوقنا الفردية، ومن بينها نمارس  الطقوس والشعائر الخاصة بنا في كنيسة معترف بها كبنية،  ولا  نمارسها في البيوت وفي السر.. أنا .كمسيحي مغربي أصلي بالطريقة المسيحية.. وبالتالي  المسيحية ليست جريمة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باسم الدكالي يؤكد أن القانون المغربي لا يعاقب على الدخول في الدين المسيحي باسم الدكالي يؤكد أن القانون المغربي لا يعاقب على الدخول في الدين المسيحي



GMT 07:37 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

علماء المصريات حول العالم يحدّدون مصير مومياء توت عنخ آمون

قدمت باقة من أجمل أغانيها بدأتها بـ"الرقم الصعب"

نجوى كرم تتألق في مهرجان "الجميزة" بإطلالة حيوية وجذابة

بيروت - المغرب اليوم

GMT 09:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب
المغرب اليوم - استمرار فعاليات أسبوع الموضة العربي بحضور مصممين شباب

GMT 02:41 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة
المغرب اليوم - استمتع بعطلة سياحية في أبرز مناطق موريشيوس الرائعة

GMT 02:36 2019 الثلاثاء ,15 تشرين الأول / أكتوبر

متاجر "آبل استور" حول العالم تجتمع حول مهرجان الرسم
المغرب اليوم - متاجر

GMT 04:48 2019 الخميس ,17 تشرين الأول / أكتوبر

دولة الكاميرون تقترح حلا “براغماتيا” للنزاع فى الصحراء

GMT 23:08 2018 الثلاثاء ,26 حزيران / يونيو

صدور المجموعة القصصية "شيء عابر" لـ "سمر الزّعبي"

GMT 13:31 2015 الأحد ,26 إبريل / نيسان

تعرفي على أفضل فاتح شهية للأطفال

GMT 10:32 2018 الجمعة ,20 إبريل / نيسان

القضاء يدين فلاحًا اغتصب طالبة في جامعة مراكش

GMT 10:01 2018 الجمعة ,23 شباط / فبراير

اهتمامات الصحف الباكستانية الجمعه
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib