تعرف علي رأي المجلس الاقتصادي في زراعة “الكيف” لأغراض طبية
آخر تحديث GMT 08:01:43
المغرب اليوم -

تعرف علي رأي المجلس الاقتصادي في زراعة “الكيف” لأغراض طبية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تعرف علي رأي المجلس الاقتصادي في زراعة “الكيف” لأغراض طبية

المجلس الاقتصادي
الرباط -المغرب اليوم

قبل حوالي أربع سنوات، وضع المجلس الاقتصادي والبيئي زراعة القنب الهندي تحت مجهر البحث والتحليل، وتدخل بدوره على خط الجدل الذي خلفته هذه النبتة، خاصة بعد مطالبة بعض الأحزاب بتحويل هذه الزراعة لأغراض طبية.

وقبل أن يصل الموضوع إلى الحكومة من خلال مشروع قانون الاستعمالات الطبية والتجميلية والصيدلية للقنب الهندي، والذي سيعود مرة أخرى للمجلس الحكومي يوم الخميس المقبل، كان المجلس الاقتصادي والاجتماعي والبيئي قد اعتبر القنب الهندي من بين الثروات التي تزخر بها السلاسل الجبلية المغربية، وثمن إمكانية هذه الزراعة في أغراض طبية.

وإذا عدا إلى تقرير إحالة لسنة 2017 بعنوان التنمية القروية في المناطق الجبلية فيمكن التوقف عند الصفحة 17 والفقرة المعبرة التي تشير إلى :”ورغم الإمكانات والثروات التي تزخر بها السلاسل الجبلية المغربية (منتجـات محلية متنوعة وذات جودة، الرعي الجيد، الغابات، زراعات خاصـة مثل الزعفران والورد والحنـاء والقنب الهندي، والنباتات العطرية والطبية، وغيرها…)، فقــد سجلت هذه المناطق تأخرا كبيرا في مجال التنمية السوسيو-اقتصادية ولم يتم استغال إمكاناتهـا على الوجه الأمثل، عبر إستراتيجيات ملائمة من شأنها تحقيق الاستغال الأمثل لهذه الثروات وتوفير الدخل لفائدة السكان المحليين”.

وواضح أن المجلس الاقتصادي بصفته مؤسسة رسمية يعتبر القنب الهندي من بين الثروات الزراعية التي تزخر بها منطقة الريف وما جاورها، ويتزايد التأكيد على هذا الأمر في تقرير إحالة لنفس السنة وبنفس العنوان وفي إشارة دقيقة إلى إمكانية الاستعمال الطبي لهذه النبتة، فلنتابع:”لقد تنامت زراعة القنب الهندي، خاصة في المناطق الجبلية لاسيما بالريف انطلاقا من سنوات الستينيات، وينجم عن هذا الوضع العديد من المشاكل،كما أنه يتسبب في عرقلة تحفيظ الِملك الغابوي، ومن ثمة استمرار تدهوره، كما يحول دون استعمال وتثمين هذه الزراعة في الأغراض الطبية”.

وفي التقرير المليء بالكثير من المعطيات الدقيقة والهامة، يمكن التوقف أيضا عند مستويات البطالة بمطقتي الريف وبني يزناسن، فضلا عن الإمكانية الضعيفة للتشغيل على مستوى القطاع العام كما يوضح الجدول المرفق بالمقال، حيث تصل هذه النسبة في منطقة الريف إلى 4.91 في المائة فقط، وهي أقل من المعدل على المستوى الوطني الذي يبلغ 10.2 في المائة، كما هو الشأن بالنسبة لمنطقة بني يزناسن التي لا تتجاوز فيها هذه النسبة 7.12 في المائة، أي أقل من المعدل الوطني دائما.

قد يهمك ايضا

مجلس الشامي يدعو رئيس الحكومة المغربية لخفض الضريبة على الأسر الفقيرة

المجلس الاقتصادي في المغرب يُصدر دراسة حول أثر "كورونا" وسُبل تجاوز الأزمة

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تعرف علي رأي المجلس الاقتصادي في زراعة “الكيف” لأغراض طبية تعرف علي رأي المجلس الاقتصادي في زراعة “الكيف” لأغراض طبية



GMT 12:38 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس
المغرب اليوم - 6 نصائح مهمة لاختيار وتنسيق المجوهرات مع الملابس

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 12:01 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة
المغرب اليوم - المجلس الحكومي المغربي يناقش الحالة الوبائية في المملكة

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 13:33 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية
المغرب اليوم - منطقة حتا في الإمارات وجهة سياحية بمواصفات عالمية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل

GMT 19:26 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

"شاومي" تكشف مميزات هواتف جديدة في المغرب

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 05:57 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

بنزيما يحصل على جائزة جديدة في ريال مدريد

GMT 05:52 2021 الخميس ,07 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن الوضع المالي لبرشلونة الإسباني

GMT 01:03 2021 الجمعة ,08 تشرين الأول / أكتوبر

صندوق الاستثمارات السعودي يستحوذ على نادي نيوكاسل

GMT 03:25 2021 الجمعة ,17 أيلول / سبتمبر

حملة من الفيفا لتنظيم كأس العالم كل عامين

GMT 19:11 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تتخلص هذا اليوم من الأخطار المحدقة بك

GMT 19:53 2021 الخميس ,14 كانون الثاني / يناير

توقيف الفنانة الشعبية الشيخة الطراكس في مراكش

GMT 09:23 2021 الجمعة ,01 تشرين الأول / أكتوبر

فندق إقامة حكيمي وميسي في باريس يتعرض للسرقة

GMT 19:48 2016 الإثنين ,04 كانون الثاني / يناير

اليقطين لتنشيط الكبد و إزالة الصداع

GMT 18:18 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أترك قلبك وعينك مفتوحين على الاحتمالات

GMT 14:05 2020 السبت ,11 كانون الثاني / يناير

زكرياء حذراف في المغرب للتوقيع مع فريق نهضة بركان

GMT 15:04 2014 السبت ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

البرتقال يفيد في علاج أمراض القلب و إرتفاع ضغط الدم

GMT 11:54 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

كيف أعالج مشاكل السلوك الجنسي لدى طفلي

GMT 04:31 2014 الجمعة ,10 تشرين الأول / أكتوبر

فوائد الحبة السوداء " حبة البركة " في علاج الأمراض
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib