منتدىدافوس الاقتصادي ينطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية
آخر تحديث GMT 15:07:51
المغرب اليوم -

بسبب تراجع أداء الاقتصاد الصيني وتداعيات مرتقبة لـ"بريكست" دون اتفاق

منتدى"دافوس" الاقتصادي ينطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - منتدى

أعمال منتدى "دافوس" الاقتصادي
واشنطن - المغرب اليوم

تنطلق أعمال منتدى "دافوس" الاقتصادي اليوم الاثنين، وسط مخاوف من تراجع حاد في معدلات النمو التي شهدها الاقتصاد العالمي في السنوات الماضية، يسببها عاملان أساسيان، هما تراجع أداء الاقتصاد الصيني عقب الحرب التجارية المستعرة بين واشنطن وبكين، والتداعيات المرتقبة لـ"بريكست" دون اتفاق.

وتوافد المشاركون على مدينة دافوس الصغيرة البيضاء في أعلى الجبال السويسرية، أمس، وسط إجراءات أمنية مشددة، وتحت مرأى القناصين المنتشرين على أسطح الفنادق المحيطة بمقر المنتدى. ويحمل نحو 3000 مشارك الأسئلة نفسها لجلسات هذه الدورة، فهل تنجح نخبة العالم في بلورة أجوبة مبتكرة مناسبة للتحديات الجديدة التي تواجه الأمن والاقتصاد والسلم الاجتماعي؟

اقرا ايضا :مشكلات سياسية واقتصادية تواجه منتدى "دافوس"

وتختلف الصورة التي يرسمها المشاركون في المنتدى الدولي للعالم عن تلك التي قدموها في السنوات الماضية. فقد برز الرئيس الصيني شي جينبينغ كحام للعولمة والتجارة الحرة، قبل أن تتهمه واشنطن بتهديد أمنها القومي. وحمل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون رسالة إصلاح تهدف إنقاذ الاتحاد الأوروبي من شبح التفكك، إلى أن واجه أزمة "السترات الصفراء" التي تهدد حكومته. وسعت رئيسة الوزراء تيريزا ماي لطمأنة مجتمعي المال والأعمال بخطة "بريكست" قالت إنها ستعزز مكانة بلادها في العالم، وتحافظ على علاقاتها الوثيقة مع جيرانها الأوروبيين، لنجد لندن اليوم في حالة فوضى سياسية تهدد استقرار اقتصادها. أما اللاعب الأكبر، وربما الأهم، وهي الولايات المتحدة، فغارقة في أطول إغلاق حكومي في التاريخ الأميركي في محاولة لتثبيت أجندة "أميركا أولاً"، التي لا يشاطرها مع ترمب المشرعون الديمقراطيون في بلاده.

ولن يكون دونالد ترمب وغيره من القادة حاضرين للدفاع عن سياساتهم في المنتدى الذي ينطلق رسمياً اليوم، وطرح رؤيتهم لبحث سبل مواكبة الثورة التكنولوجية، ومواجهة التهديدات البيئية، والحفاظ على المكتسبات الاقتصادية التي حققتها الدول، منذ تعافيها من أزمة 2008.

واغتنم صندوق النقد الدولي هذا الغياب، لدعوة قادة العالم إلى اتخاذ إجراءات تتيح استيعاب مشاعر الاستياء داخل مجتمعاتهم، واعتبر أن هناك مشاعر قلق فعلية في هذا المجال. وقالت المسؤولة الاقتصادية في صندوق النقد الدولي، غيتا غوبينات، في مؤتمر صحافي في دافوس: "أعتقد أن من المهم ليس انتظار تفاقم المخاطر السياسية؛ بل قيام القادة السياسيين بالعمل على تجنب مشاعر الاستياء هذه.

وأضافت، كما نقلت عنها وكالة الصحافة الفرنسية: إنها مشاعر قلق فعلية لا بد من معالجتها، ضاربة المثال بفرنسا؛ حيث خفضت توقعات النمو بشكل طفيف بسبب مظاهرات السترات الصفراء.

قد يهمك ايضا :منتدى "دافوس" الاقتصادي يرصد دور الأجهزة الذكية في انتشار البطالة

بدء الدورة الصيفية لمنتدى "دافوس" الاقتصادي في الصين

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

منتدىدافوس الاقتصادي ينطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية منتدىدافوس الاقتصادي ينطلق الثلاثاء وسط مخاوف اقتصادية وسياسية



تعتمد بين الحين والآخر هذه الصيحة وتنسّقها بشكل أنيق

الملكة ليتيزيا تتألق بـ "البلايزر الكاب" خلال تواجدها في مؤتمر عن المناخ

مدريد - لينا العاصي

GMT 04:15 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على المواقع الجميلة للاستكشاف في ألبانيا
المغرب اليوم - تعرف على المواقع الجميلة للاستكشاف في ألبانيا

GMT 06:37 2019 السبت ,14 كانون الأول / ديسمبر

بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى
المغرب اليوم - بومبيو يحذر إيران من رد حاسم حال تعرض مصالح بلاده للأذى

GMT 09:38 2019 الجمعة ,13 كانون الأول / ديسمبر

الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس
المغرب اليوم - الجيش الوطني الليبي يعلن عن بدء معركته الحاسمة في طرابلس

GMT 19:58 2019 الخميس ,12 كانون الأول / ديسمبر

لاعب سابق بفريق الجيش الملكي ينهي حياته شنقًا بالسجن

GMT 20:28 2019 الأربعاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

تسريب عقد المهاجم المغربي بوطيب يكشف مفاجآت بالجملة

GMT 17:48 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

فيرمينو يتفوق على جريزمان في سباق الكرة الذهبية

GMT 16:37 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

أرسنال يحدد سعر بيع الاعب المصري محمد النني

GMT 15:08 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

ريبيري يتعرض لإصابة خطيرة أمام ليتشي

GMT 17:47 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

كانافارو يقود قوانجتشو للتتويج بلقب الدوري الصيني

GMT 18:27 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

البرازيلي فابينيو خارج كأس العالم الأندية

GMT 15:22 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

رسميًا واتفورد يقيل فلوريس سانشيز من تدريب الفريق

GMT 17:42 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

نانت يفوز على تولوز في الدوري الفرنسي

GMT 13:49 2019 الأحد ,01 كانون الأول / ديسمبر

إيطاليا تواجه تركيا في افتتاح كأس الأمم الأوروبية 2020

GMT 09:44 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

لمسة ميسي تفكك دفاع أتلتيكو وتعيد برشلونة إلى الصدارة

GMT 04:40 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

مدرب توتنهام يصرح بأن جماهير النادي تحبه

GMT 04:29 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

مدرب إيطاليا يؤكد سعادته بتجنب مواجهة فرنسا والبرتغال

GMT 16:48 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

أجور لاعبي أرسنال تتجاوز 100 مليون إسترليني سنويا

GMT 10:02 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

سواريز: "العمل الجماعي" قاد برشلونة للفوز على أتلتيكو

GMT 23:03 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

فيليز سارسفيلد يقفز للمركز الخامس في الدوري الأرجنتيني

GMT 15:46 2019 الإثنين ,02 كانون الأول / ديسمبر

الليلة الإعلان عن الفائزين بجوائز الكرة الذهبية
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib