كيف كاد تقمص الشخصيات في السينما أن يودي بحياة الفنانين
آخر تحديث GMT 11:29:09
المغرب اليوم -

لكل مهنة خطورتها التي لا يعلم سوى أهلها

كيف كاد تقمص الشخصيات في السينما أن يودي بحياة الفنانين

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - كيف كاد تقمص الشخصيات في السينما أن يودي بحياة الفنانين

أحمد زكي و معالي زايد
القاهرة ـ محمد عمار

التقمص معايشة الأدوار في السينما والمسرح والتليفزيون، ولكل مهنة أخطارها، فما هي خطورة التقمص في مهنة التمثيل؟، هل من الممكن أن يتسبب التقمص في الأذى للفنانين؟.
أحمد زكي أشهر من تقمص الأدوار الصعبة مثل شخصية السادات وعبد الناصر، ومعالي زايد كانت قصت شعرها أثناء تصوير فيلم السادة الرجال، والأغرب أنها ذهبت إلى حلاق رجال، باعتبارها رجلا؛ كنوع من أنواع التعايش، والنجم العالمي آل باتشينو وضع على عينه عدسات مغلقه لمده ستة أشهر ليعيش شخصيه قام بالأداء بها في فيلم "عطر امرأة" وفاز بالأوسكار عن هذا الفيلم.
 
يقول الفنان محمود يس، إن التقمص من أنواع معايشة الأدوار، وعلى الفنان أن يفصل بين حياته الشخصية وبين فترة التصوير، مضيفًا أنه مر بحالة التقمص، ولكن في فترة التصوير فقط؛ ففي فيلم "العذاب امرأة"، مع الفنانة نيللي كان هناك مشهد المواجهة، وهو مشهد النهاية عندما صفعها أكثر من مرة، هذه الصفعات كانت حقيقية لأنه عايش اللحظة، وأن مخرج العمل أحمد يحيى كان يريد أن يظهر المشهد بشكل طبيعي جدا.
 
يضيف الفنان شريف رمزي: "هناك فنانين يحبون أن يقدموا الأدوار الصعبة بأنفسهم؛ كنوع من تقمص الدور، الذي يقدمه، ولكن هذا سلاح ذو حدين؛ فممكن أن يؤدي ذلك إلى إصابة الفنان بمكروه؛ مثلما حدث معي مثلا في فيلم "عجمستا"، ففزت بنفسي لأني عشت الشخصية، ولكني أصبت إصابات طفيفة، ولكن كان على الحذر بعد ذلك".
 
ويشير الناقد طارق الشناوي إلى أن الفنانين في الخارج يقومون بالتأمين عليهم، وهنا لا يوجد التأمين، ولا الاحتياطات التي تحمي سلامه الفنان.
 
بينما يقول المؤلف تامر حبيب: " التحضير للشخصية التي يؤديها الممثل من المعايشة، ولكن في بعض الأحيان إذا لم يعي الممثل ما يفعله ممكن يقضي على نفسه؛ فهناك الكثير من الفنانين أُصيبوا من جراء التقمص؛ فمثلا الفنان الراحل فؤاد أحمد أصيب بالعمى؛ بسبب تقمصه دور هامان وزير فرعون، ولم ينقذه أحد وذلك بسبب معايشته للدور ودهان وجهه باللون القاتم لتأدية الدور، نفس الأمر كان أن يحدث مع السقا في فيلم الجزيرة؛ لأنه أراد المعايشة.
وأكدت الفنانة الهام شاهين أن التقمص الفنان يجب أن يؤدي ما عليه بشكل أفضل، ولكن لابد ألا يزيد التقمص عن حده؛ لأنه من الممكن أن تؤذي الممثل، ولكن المعايشة هي بداية نجاح الدور للممثل، ولكن لابد ألا يؤثر ذلك على الحياة الخاصة، مضيفة أنها تذكرت مشهد كانت تصوره في مسلسل "أديب"، الذي قامت ببطولته أمام الفنان الراحل نور الشريف، وكانت في المشهد تحاول الانتحار لأنها لم تكن تحب نور الشريف، بينما أهلها يريدونها أن تتزوجه فكان الانتحار، حيث أحرقت جلبابها، وفعلت ذلك في الحقيقة، ولكن كانت ستفقد حياتها لولا تدخل عمال الاستديو حينها، وتم انقاذها، وكان ذلك بسبب المعايشة والتقمص، حتى يظهر المشهد بشكل حقيقي، ويصدقه المشاهد.
ويوضح أستاذ الطب النفسي، الدكتور محمد مهدي، يقول إن التقمص قد يؤدي إلى المرض إذا ظل الممثل  في حالة المعايشة، وهناك تقمص داخلي وتقمص خارجي؛ فالتقمص الداخلي هو تقمص انفعالات، والتقمص خارجي هو تقمص الشكل، وأن هناك مرضى كثيرين مصابون بهذا المرض بسبب ارتباطهم بأشخاص يحبوهم ثم يرحلون؛ مما يجعلهم يستدعوهم في ارتداء ملابسهم وتقليد حركاتهم، وهذا مرض وبالتالي معايشة الفنان للأدوار هو أسلوب جميل وإبداع في حد ذاته، ولكن على الفنان أن يفصل مابين عمله وحياته بالخروج والتحدث مع الأصدقاء؛ فالتقمص من أنواع الإبداع ولكن قد يكون نوع من أنواع التعب النفسي، وهناك العديد من المبدعين الذين قدموا أدوارا واشتهروا بالتقمص في مصر والخارج.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيف كاد تقمص الشخصيات في السينما أن يودي بحياة الفنانين كيف كاد تقمص الشخصيات في السينما أن يودي بحياة الفنانين



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيف كاد تقمص الشخصيات في السينما أن يودي بحياة الفنانين كيف كاد تقمص الشخصيات في السينما أن يودي بحياة الفنانين



خلال مشاركتها في العرض الخاص لفيلمها الجديد

ليا ميشيل تتألق بفستان رائع مزخرف باللون الفضي

لوس أنجلوس _ ريتا مهنا
ظهرت الممثلة الأميركية ليا ميشيل، بإطلالة أنيقة في العرض الخاص لفيلم الموسيقى والدراما "A Star is Born"، والذي أقيم في مدينة لوس أنجلوس الأميركية، ترويجًا واستعدادًا لطرح الفيلم تجاريًا مطلع شهر أكتوبر/تشرين الأول المقبل. وكانت ليا ميشيل "متحمسة للغاية" لحضور العرض الأول للفيلم، وارتدت النجمة البالغة من العمر 32 عامًا، فستانًا طويلًا مزخرفًا باللون الفضي يتميز بفتحة صدر على شكل حرف "V" ورباط من الخلف، وتخفي تنورة الفستان حذائها بينما تمشي بخطوات واثقة على السجادة الحمراء. وحرص النجم العالمي برادلي كوبر وبطلة فيلمه ليدي غاغا، على حضور الفعالية إلى جانب تواجد عدد كبير من نجمات السينما والتلفزيون الشابات بالعرض الخاص للفيلم أبرزهم: جوليان هوف، هانا هارت، جيجي جورجيوس، ناتس جيتي، أوجست جيتي، وريمي كروز، وظهروا بعدد من الإطلالات الأنيقة، كما التقطوا عددًا من الصور التذكارية على السجادة الحمراء للعرض الخاص. وتدور أحداث الفيلم في إطار من الدراما حول قيام أحد

GMT 00:45 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

الأنصاري تُقيم إطلالات "النجمات" في مهرجان الجونة
المغرب اليوم - الأنصاري تُقيم إطلالات

GMT 09:41 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

الهند تفتتح أحد أجمل المطارات على مستوى العالم
المغرب اليوم - الهند تفتتح أحد أجمل المطارات على مستوى العالم

GMT 01:22 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

تقى كامل تصدر مجموعتها الجديدة من مكملات الديكور
المغرب اليوم - تقى كامل تصدر مجموعتها الجديدة من مكملات الديكور

GMT 04:27 2018 الأربعاء ,26 أيلول / سبتمبر

أنجيلا ميركل توبخ بريطانيا بشأن محادثات"البريكسيت"
المغرب اليوم - أنجيلا ميركل توبخ بريطانيا بشأن محادثات

GMT 07:00 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

"ديور" تفتتح أسبوع الموضة في باريس بعرض أزياء مميز
المغرب اليوم -

GMT 05:19 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

إليك فنادق ""Utopian الجديدة لقضاء عطلة الأحلام
المغرب اليوم - إليك فنادق

GMT 06:50 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

منزل "The Breakers" يُعرَض للبيع بـ2.8 ملايين جنيه إسترليني
المغرب اليوم - منزل

GMT 23:35 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

سقوط الملياردير العقل المدبر لجريمة مقهى "لاكريم"

GMT 16:14 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

توقيف سيدة متزوجة في مدينة مراكش مع مسؤول قضائي

GMT 10:51 2016 الأربعاء ,17 شباط / فبراير

"ماء الأرز" طريقة صينية لتطويل الشعر بشكل خيالي

GMT 05:49 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

أميرة بشادي تبتكر أشكالًا جديدًا لهدايا الكريسماس

GMT 21:11 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

السجن لمدة عام لشاب بتهمة ممارسة الجنس مع قاصر

GMT 19:31 2018 الثلاثاء ,09 كانون الثاني / يناير

العثور على جثة رضيع في ضواحي سلا
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib