الضرائب والأمراض والسوشيال مشاكل قد تُبعد النجوم عن الوسط الفني
آخر تحديث GMT 00:32:39
المغرب اليوم -

دخل بعضهم في حالة نفسية سيئة وفاروق الفيشاوي أبرزهم

الضرائب والأمراض و"السوشيال" مشاكل قد تُبعد النجوم عن الوسط الفني

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الضرائب والأمراض و

الفنانة الشابة شيماء سيف
القاهرة - المغرب اليوم

شهدت الفترة الماضية مجموعة من التهديدات التي لاحقت نجوم الفن على أكثر من صعيد بين شائعات ومشكلات مع الحكومة المصرية بسبب الضرائب أو مشكلات صحية وأزمات من جراء السوشيال ميديا.

الأمراض

تتنوع المشكلات التي يعانيها الفنانون، وتتسبب في عرقلة مشاركاتهم الفنية، حيث تعرض الفنان الكوميدي الشاب أحمد أمين لأزمة صحية في الحنجرة خلال الفترة الماضية، مما أجبره على توقف عروضه المسرحية وارتباطاته الفنية وأجبره الأطباء على عدم الحديث لثلاثة أسابيع كاملة حتى لا يتعرض لمخاطر، وأصبح مهددًا بإجراء جراحة كبيرة في الحنجرة في حالة عدم استقرار حالته الصحية خلال الفترة القادمة، وجاء ذلك عقب عروضه المسرحية المتتالية في مصر من خلال عروض "أمين وشركاه" وبعد ذلك انتقاله إلى السعودية.

اقرا ايضا : 

محمود فارس يُؤكّد أنّ دوره في "سوق الجمعة" مفاجأة للمشاهدين

حالة نفسية سيئة

ودخلت الفنانة الشابة شيماء سيف في حالة نفسية سيئة بعد أن هددت الشائعات حياتها الشخصية خلال الفترة الماضية بعد أن خرجت الأخبار حول إصابتها بسرطان الثدي وهو الأمر الذي نفته تمامًا واعتبرته أصعب أمر وشائعة تعرضت لها خلال الفترة التي ظهرت فيها لجمهورها، وتضامن معها عدد من الفنانين وأكدوا دعمهم لها في أزمتها التي بنيت على تدوينات على مواقع التواصل الاجتماعي فقط.

رسائل نصية

وأعلن الإعلامي المصري أحمد موسى عن تلقيه تهديدات خلال الساعات الماضية بالقتل من أشخاص وجهات مختلفة بسبب آرائه وعباراته واتهاماته ضد بعض الأفراد.

وقال إنه جاءته رسائل نصية ورسائل على مواقع التواصل الاجتماعي بالتخلص منه في حالة عدم التوقف عن هذه التصرفات، مشيرا إلى أنه لن يتوقف وسيسير في طريقه، وأنها ليست المرة الأولى التي يتعرض فيها لهذه المشكلات.

وحذرت الهيئة الوطنية للإعلام في مصر كل الفنانين والشخصيات الشهيرة من مراقبة الحسابات التي تتواجد على الشبكة العنكبوتية بأسمائهم وتتسبب في مشكلات لهم وللدولة من خلال حسابات مزيفة يستخدمها البعض لنشر تهديدات وآراء سياسية متطرفة.

وطالبت الهيئة الفنانين والشخصيات الشهيرة والإعلاميين بمراجعة تلك الحسابات والإبلاغ عن المخالف منها لإغلاقها حتى لا يتم استدعاء الأشخاص الذين تتواجد صفحات باسمهم للتحقيق معهم في أي مخالفات.

جاء هذا التهديد عقب استدعاء اللاعب المصري أحمد حسام ميدو للتحقيق معه على خلفية وجود حساب يسب عدداً من الشخصيات والمواقف السياسية، لكنه نفى علاقته بهذا الحساب تماما.

كما انتحل أحد الحسابات شخصية الفنان الكوميدي محمد سعد ونشر بعض الانتقادات اللاذعة حول الموسم السينمائي وبعض الشخصيات، وسارع الفنان محمد سعد في تصريحات صحافية وأعلن أنه لم ولن يمتلك أي حسابات على مواقع التواصل الاجتماعي على الإطلاق، ولم يفكر فيها، وفي حالة إجباره على تدشين حساب فإنه سيسنده إلى فريق متخصص في هذا الشأن لإدارته ولن يعلق عليه بنفسه، وهو الأمر نفسه مع الفنان ياسر جلال الذي تعرض لمشكلات وتهديدات من بعض نجوم الكرة بعد وجود حساب يحمل اسمه ومتعصب لأحد الأندية ضد النادي الشهير الآخر مما تسبب في تهديدات من الجماهيري وسرعان ما أعلن عدم تواجد أي حسابات لديه.

تهرب وحبس

ويواجه الفنان الشعبي سعد الصغير تهديدات قانونية بعد أن أصدرت محكمة جنح مستأنف الضرائب المصرية حكما جديدا عليه أيدت فيه حكما بحبسه عاما لتهربه من الضرائب المستحقة عليه، كما أصدرت حكما آخر بتغريمه قيمة مماثلة للمستحقة عليه ليدفع بقوة القانون ضعف ما كان مقرراً عليه، وهو مبلغ مليون و320 ألف جنيه.

وكان سعد الصغير أثار أزمة خلال الأشهر الماضية حين ادعى سرقة كل مدخراته وممتلكاته من منزله أثناء السفر، إلا أن التحقيقات أثبتت أن ذلك لم يحدث، وكانت محاولة منه للتهرب من مديونياته، وذلك بعد الحكم السابق الذي صدر بنفس الحكم في أبريل الماضي، حيث إن المحكمة رأت أنه ضلل مصلحة الضرائب المصرية وقرر إخفاء نشاطاته الفنية خلال مدة وصلت إلى 8 سنوات من 2007 حتى 2015 من خلال حفلاته مع الفنادق وشركات تنظيم الحفلات والفعاليات.

المستحقات المالية

وأصبح الفنان فاروق الفيشاوي مهددا قانونيا خلال الساعات الماضية، حيث استدعته نيابة التهرب الضريبي لامتناعه عن سداد بعض المستحقات المالية عن 4 أعمال درامية وإعلان تجاري، حيث قررت الضرائب أن يدفع 380 ألف جنيه، إلا أنه لم يسدد آخر قسط وهو 160 ألفاً، لذلك صدر القرار بضبطه وإحضاره بعد أن قامت النيابة باستدعائه للتحقيق عدة مرات خلال الفترة الماضية دون استجابة منه، وكان محددا له جلسة الأربعاء الماضي لتسليم نفسه للنيابة، لكنه تخلف أيضا، وأصبح من الممكن القبض عليه في أي كمين أمني أو من منزله.

قد يهمك ايضا:

شيماء سيف تكشف حقيقة انفصالها عن خطيبها

شيماء سيف وعمرو وهبة يشاركان في المسلسل الرمضاني "من أول نظرة"

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الضرائب والأمراض والسوشيال مشاكل قد تُبعد النجوم عن الوسط الفني الضرائب والأمراض والسوشيال مشاكل قد تُبعد النجوم عن الوسط الفني



GMT 00:23 2019 الثلاثاء ,16 تموز / يوليو

قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019
المغرب اليوم - قبرص توفر وجهة سياحية مثالية للعائلات في صيف 2019

GMT 03:36 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

ديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري في 5 خطوات
المغرب اليوم - ديكورات شقق طابقية فخمة بأسلوب عصري في 5 خطوات

GMT 04:00 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

5 اتّجاهات فريدة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم
المغرب اليوم - 5 اتّجاهات فريدة في 5 دول مختلفة من أنحاء العالم

GMT 03:39 2019 الإثنين ,15 تموز / يوليو

أفضل 7 أحياء مميزة للإقامة في لوس أنجلوس
المغرب اليوم - أفضل 7 أحياء مميزة للإقامة في لوس أنجلوس

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 07:35 2019 الثلاثاء ,16 إبريل / نيسان

ألوان صبغة شعر العروس موضة صيف 2019

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 08:24 2016 الخميس ,02 حزيران / يونيو

فئة النيسمو إصدار جديد للسيارة نيسان جي تي آر 2017

GMT 03:00 2018 الخميس ,01 شباط / فبراير

الإفصاح عن أبرز الأحداث الفلكية عن شهر شباط 2018

GMT 12:49 2018 الجمعة ,26 كانون الثاني / يناير

الصحف الإسبانية تبرز "رسالة تفاؤل" من كريستيانو رونالدو

GMT 23:49 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

اندلاع حريق داخل سوق "مرجان المسيرة" في مراكش

GMT 02:57 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

62 مبنى في قائمة "ريبا" الدولية للهندسة المعمارية في 2018

GMT 05:53 2017 الجمعة ,29 كانون الأول / ديسمبر

"رينو" تطرح تحديثًا لسيارة "كابتور" في عام 2017

GMT 18:31 2017 السبت ,16 كانون الأول / ديسمبر

يورغن كلوب يكشف مرشحه للفوز بلقب البريمييرليغ

GMT 09:27 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

التلميذ.. ونجاح الأستاذ

GMT 03:16 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

عارضة أزياء سودانية واجهت مضايقات قاسية في الولايات المتحدة
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib