النقّاد يحللّون الجدل المتزايد بشأن أزمة فستان رانيا يوسف في مهرجان القاهرة
آخر تحديث GMT 18:29:29
المغرب اليوم -

ارتدت تصميمًا مكشوفًا شبهّه البعض بـ"المايوه" الغير مناسب لتقاليد المجتمع

النقّاد يحللّون الجدل المتزايد بشأن أزمة فستان رانيا يوسف في مهرجان القاهرة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - النقّاد يحللّون الجدل المتزايد بشأن أزمة فستان رانيا يوسف في مهرجان القاهرة

الفنانة رانيا يوسف
القاهرة - سارة رفعت

أثارت الفنانة رانيا يوسف ضجة حولها بعد إطلالتها بفستان مكشوف وأشبه بـ"المايوه"، خلال حفل ختام مهرجان القاهرة السينمائي الدولي في دورته الـ40، مما جعل نقابة المهن التمثيلية برئاسة الفنان أشرف زكي، تصدر بيانا تؤكد فيه على إجراء تحقيق مع من تراه تجاوز في حق المجتمع، وأنه سيلقى الجزاء المناسب حتى تضمن عدم تكرار ذلك بالتنسيق مع الإدارة العليا للمهرجانات واتحاد النقابات الفنية.

وعلى إثر ذلك، تقدم عدد من المحامين ببلاغ للنائب العام، يتهم فيه الممثلة بالتحريض على الفسق والفجور، وهي جريمة تصل عقوباتها في مصر إلى الحبس خمس سنوات، وأوضح مقدمو البلاغ أن المطالبة بالحريات يقصد بها حرية الفكر والإبداع وحرية الرأي والتعبير وليس حرية العري والتحريض على الفسق والفجور وإغواء الشباب بهذه الأفعال التي تتنافي مع قيم وتقاليد المجتمع.

وبعد هذه الضجة، دافعت الفنانة رانيا يوسف عما حدث، موضحة أنه سوء تقدير منها، وأنها لم تكن تتوقع كل ما حدث، ولو كانت تعلم لما ارتدت الفستان، مؤكدة على تمسكها بالقيم والأخلاق، التي تربى عليها المجتمع المصري، مشيره إلى أن آراء مصممي الأزياء ومتخصصي الموضة غالبا ما تؤثر على قرارات اختيار الملابس، وقد يكونوا وضعوا في الاعتبار أن المهرجان دولي، ما أثار ردود فعل متباينة.

وفي البداية تحدثت "المغرب اليوم" مع الناقد طارق الشناوي، والذي أكد أن كل شخص مسؤول عن تصرفاته، ولا يوجد في أي مهرجان في العالم لائحة بها معايير ارتداء الفنانين لأزيائهم، فكل فنان وفنانة يعرف ماذا يرتدي وما غرضه من هذه الإطلالة، لان إطلالة الفنان تعتبر جزء من شخصيته، وكل منا يرتدي ما يفضل بالتأكيد.

وأكد أن انفعال الجمهور على ما حدث زائد عن اللزوم، ويجب ألا نتوقف عند ما حدث، فعلينا تجاوزه، خاصة أن النقابة ردت وأوضحت أنها ستحقق فيما حدث، كما أن الجمهور كشف عن رفضه التام لما حدث، وبالتالي سيكون هذا عبرة وعظة لكل الفنانات بعد ذلك، لأن الجمهور نقده "لاذع"، كما أن إذاعة حفلات الافتتاح والختام فقط، هو الذي جعل بعض الفنانين والجمهور يتصور أن المهرجانات ما هي إلا عروض أزياء، وهذا ما ينافي الواقع، خاصة أن المهرجانات تتضمن أنشطة فنية وأفلام هامة، إضافة إلى الندوات والدروس المقدمة من كبار النقاد والمخرجين بالعالم.

ومن جانبها، كشفت الناقدة ماجدة خير الله، عن رفضها لما صدر من الفنانة رانيا يوسف، خاصة أن ما ارتدته لا يتناسب مع المكان، فلكل مكان ملبسه الخاص به، مشيره إلى رفضها لموقف النقابة وتدخلها وإصدارها بيان يخص هذا الشأن، فما حدث هو تصرف خاطئ من رانيا فقط، وأشارت أنه ليس هناك قواعد معينة لملابس الفنانين في المهرجانات العالمية، مؤكدة أن لا يمكن لأحد الإساءة لمصر أو الفن المصري، فكل شخص يعبر عن نفسه، لذلك فلا يمكن اختزال الفن المصري في شخص واحد.

وبدورها، قالت مصممة الأزياء عبير الأنصاري، إن هناك بعض القواعد العالمية الخاصة بالسجادة الحمراء لحضور المهرجانات، والتي يجهلها بعض الفنانين حيث يعتمدون على الإثارة وجذب الانتباه دون مراعاة معايير وأصول السجادة الحمراء، والتي من ضمنها عدم ارتداء أزياء مبتذلة من أجل جذب الانتباه، كما أن الاطلالة "المبهرجة" تأخذ من جمال الفنانة كثيرا، ويفضل في حالة ارتداء فستان أن يكون به نقطة تركيز واحدة مكشوفة حتى يظهر جمال وتناسق الإطلالة، وأيضا عدم وضع ماكياج يفسد الإطلالة.

أما عن الفنانة التي أثارت الجدل بإطلالتها، رانيا يوسف، فقد عبّرت الانصاري عن استيائها من هذه الإطلالة، واعتبرت أن موديل الفستان "كارثة" و كان من الممكن أن يكون أفضل مع استخدام بطانة مربعه تخفي تفاصيل الجزء الخلفي وتظهره بصوره غير مبتذله، ولكن المقصود بالطبع من هذه الإطلالة لفت وجذب الانتباه والتي نجحت به نجاحًا باهرًا.

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النقّاد يحللّون الجدل المتزايد بشأن أزمة فستان رانيا يوسف في مهرجان القاهرة النقّاد يحللّون الجدل المتزايد بشأن أزمة فستان رانيا يوسف في مهرجان القاهرة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

النقّاد يحللّون الجدل المتزايد بشأن أزمة فستان رانيا يوسف في مهرجان القاهرة النقّاد يحللّون الجدل المتزايد بشأن أزمة فستان رانيا يوسف في مهرجان القاهرة



نسّقت مع الجمبسوت شالًا مِن الفرو المُنسدل بطبقات متعدّدة

جينيفر لوبيز بإطلالة مُذهلة بالأبيض في نيويورك

نيويورك - المغرب اليوم
خطفت النجمة جينيفر لوبيز الأنظار باللون الأبيض خلال خروجها في شوارع نيويورك، وتألقت بإطلالة ساحرة كالملكات مع الأقمشة الفاخرة والقطع الحيوية التي تليق كثيرا ببشرتها السمراء، وانطلاقا من هنا واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جينيفر لوبيز الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها. موضة الجمبسوت الأبيض نجحت جينيفر لوبيز بخطف عدسات الكاميرا في نيويورك، بجمبسوت أبيض واسع من ناحية الأرجل مع الخصر المحدّد من الأعلى، والجيوب البارزة على الجانبين، فأتى التصميم ساحرا مع القصة الفضفاضة من توقيع Stephane Rolland والياقة العالية والمترابطة مع البكلة الفضية، لتنسدل مع قصة الصدر المكشوفة والجريئة من الأمام. موضة الكاب الحريري والبارز أن جينيفر لوبيز نسّقت مع هذا الجمبسوت الشال الفرو الناعم والمنسدل بطبقات متعدّدة وعريضة من الأمام مع الشراريب، بكثير من الفخامة والأنوثة، وما أضفى المزيد من الرقي على هذه التصاميم موضة الكاب الحريري والواسع، والمنسدل خلفها بجرأة مع الأكمام الضيقة، كما اختارت شنطة كلتش صغيرة مع

GMT 02:35 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي تكشّف عن جسدها في"بيكيني"باللونين الأبيض والوردي
المغرب اليوم - لوتي تكشّف عن جسدها في

GMT 12:00 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي
المغرب اليوم - 18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي

GMT 00:47 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
المغرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 13:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
المغرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 05:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

منتجع "ليه مينوير" الفرنسي ينافس في سياحة التزلّج
المغرب اليوم - منتجع

GMT 04:43 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
المغرب اليوم - تعرف على فندق

GMT 05:58 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل
المغرب اليوم - قرار مجلس الشيوخ حول مقتل

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية
المغرب اليوم - هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية

GMT 21:53 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

النيابة العامة المغربية تحيل "راقي بركان" للتحقيق

GMT 15:20 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

حذف الفيديوهات الفاضحة لـ راقي بركان من المواقع الإباحية

GMT 21:36 2018 الإثنين ,10 كانون الأول / ديسمبر

اعترافات مثيرة للراقي البركاني أمام الشرطة المغربية

GMT 13:38 2018 الأحد ,21 كانون الثاني / يناير

" وصف الجنة " محاضرة نسائية في جدة الاتنين

GMT 01:52 2016 الثلاثاء ,16 شباط / فبراير

الكشف عن سيارة "بيجو 308" وأهم مواصفاتها وتقييماتها

GMT 03:10 2018 الجمعة ,27 تموز / يوليو

ثمانيني يغتصب طفلة في العرائش طيلة 5 أشهر

GMT 17:30 2018 الأحد ,14 كانون الثاني / يناير

رئيس فريق الرجاء ولاعبيه على بُعد خطوات من السجن

GMT 10:29 2017 الخميس ,28 كانون الأول / ديسمبر

قواعد مهمة عند تصميم "خزائن الملابس" في المنزل

GMT 02:48 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

المرشدة شيرين حسني تكشف ولع السياح بالتنزه في الغابات

GMT 16:00 2018 الثلاثاء ,06 آذار/ مارس

توقيف شخص حاول اقتحام وسرقة بنك في فاس

GMT 23:11 2018 الأحد ,07 كانون الثاني / يناير

بايرن ميونيخ يحصل على أسهل لقاء في كأس ألمانيا

GMT 17:38 2018 الإثنين ,01 كانون الثاني / يناير

مورينيو يعثر على بديل الأرميني مخيتريان في نادي انتر ميلان

GMT 19:52 2017 السبت ,30 كانون الأول / ديسمبر

ريال مدريد يحدّد هدفه الرئيسي في ضم ألفارو أودريوزولا
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib