القبعة تتربع على ساحة الموضة النسائية خلال موسم ربيع صيف 2015
آخر تحديث GMT 05:29:23
المغرب اليوم -

اعتمد المصممون الجلد والقماش وبعض المواد البلاستيكية

القبعة تتربع على ساحة الموضة النسائية خلال موسم ربيع/ صيف 2015

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - القبعة تتربع على ساحة الموضة النسائية خلال موسم ربيع/ صيف 2015

القبعة إكسسوارًا
مراكش- ثورية ايشرم

تعتبر القبعة إكسسوارًا مهمًا يضفي جمالًا خاصًا على المرأة ويمنحها رقة وجاذبية.

وقد عادت القبعات بقوة إلى ساحة الموضة العالمية، إذ حققت نسبة الإقبال عليها نتائج كبيرة من قِبل النساء من مختلف الأعمار، لاسيما أن القبعة تلعب دورًا مهمًا في الحماية من أشعة الشمس، وفضلاً عن دورها الكبير في منح المرأة جمالية مميزة.

وأصبحت القبعة رمزًا للموضة العالمية الحالية؛ إذ اختفت عن الساحة بعد فترة السبعينات التي عرفت فيها القبعة رواجًا كبيرًا، وهاهي تعود بقوة من جديد بتصاميم وقصات مميزة وأنيقة وغاية في الجمال، وأصبحت عنوان للأناقة التي تقبل عليها كل امرأة ترغب في الظهور بشكل متميز ومختلف ومتألق.

وقد تفنن المصممون في ابتكار هذه القطعة الراقية وأبدعوا في منحها مختلف اللمسات والتصاميم العصرية والكلاسيكية، والجمع كذلك بين هذه الخامات في قطعة واحدة لجعلها تقوم بأدوار وتناسب مختلف الإطلالات، وتصبح القطعة التي تبحث عنها النساء لإكمال إطلالاتهن اليومية سواء كانت رسمية أو خاصة.

كما أنهم تفننوا في اختيار المواد التي صنعت منها القبعة؛ إذ اعتمدوا على الجلد والقماش والكشمير، فضلاً عن الصوف وبعض المواد البلاستيكية، إضافة إلى لمسات من الريبون والساتان والتول التي زُينت بها بعض القطع ومنحتها تلك الجمالية والرقة، وكذلك التنوع حتى يتسنى لكل امرأة اختيار ما ينال إعجابها ويناسب طلتها.

هذا فضلاً عن تنوع هذه القطع في ألوانها؛ إذ منحتها الألوان الداكنة والفاتح فضلاً عن الأبيض الذي جاء في المقدمة، إضافة إلى التنوع كذلك في أشكالها؛ فمنها الكبيرة والمتوسطة والصغيرة، والتي تختلف بحسب اختلاف المناسبة التي ستقبل المرأة على الذهاب إليها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

القبعة تتربع على ساحة الموضة النسائية خلال موسم ربيع صيف 2015 القبعة تتربع على ساحة الموضة النسائية خلال موسم ربيع صيف 2015



GMT 21:16 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

فستان الزفاف ينقذ خط "هوت كوتور" في "زمن كورونا"

GMT 05:44 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

أجمل تسريحات عروس خليجية للظهور يوم أحلامِك بإطلالة رائعة

بدت ساحرة في البدلة مع الشورت القصير والقميص الأسود

أجمل إطلالات الشتاء بـ"الأبيض" المستوحاة من ريا أبي راشد تعرفي عليها

بيروت _المغرب اليوم

GMT 04:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
المغرب اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 05:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 13:06 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار النفط تقفز بنحو 8%

GMT 18:20 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

باحث يكشف خطورة الموجة الثانية لوباء كورونا في المغرب

GMT 03:01 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

البصرة وطنجة وتطوان

GMT 01:39 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

خبيرة المظهر عفت عسلي تنصح الرجال بـ6 قطع أساسية

GMT 04:20 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رقص الباليه متواصل في حي برازيلي فقير رغم «كورونا»

GMT 09:37 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل هالي بيري الحجري

GMT 04:13 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

عذابات المهاجرين المكسيكيين كما ترويها كاتبة أميركية

GMT 03:41 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيا تستلهم التراث العربي في السير الشعبية والمسرح

GMT 02:52 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رواية العام عن بطلة قاومت النازيين ودعمت الثورة الجزائرية

GMT 03:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مليونا نخلة في «العلا» تجذب الأنظار بمهرجان التمور

GMT 22:17 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

بايرن ميونخ يتراجَع عن عرضه لتجديد عقد مدافعه ديفيد ألابا

GMT 04:37 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

هدى نجيب محفوظ: أخشى على والدي من النسيان وأتمنى رد اعتباره

GMT 04:32 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مثقفون خليجيون: قراءات «ثقيلة» ... وعودة لكتب قديمة

GMT 04:06 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

روبرت دي نيرو يملأ فراغ المهنة بأعمال دون مستواه
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib