عارضات الأزياء المسلمات سلاح قوي ضد دونالد ترامب والإسلامفوبيا
آخر تحديث GMT 01:47:26
المغرب اليوم -

بيلا وجيجي حديد رمزًا للحب بدلًا من التطرف

عارضات الأزياء المسلمات سلاح قوي ضد دونالد ترامب والإسلامفوبيا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عارضات الأزياء المسلمات سلاح قوي ضد دونالد ترامب والإسلامفوبيا

بيلا وجيجي حديد
واشنطن ـ رولا عيسى

بدأ الجيل الجديد من الأميركيين الاعتياد على أسماء مثل "حديد" و "مالك" والتي تجلب إلى الذهن رموز عن الحب وليس رموز الأسف عن التطرف.

وتقترح خبيرة موضة لصحيفة الغارديان أنَّ ذلك يُمكن أن يكون شيء جيد للغاية ، قائلة "فهل نحن فعلا بحاجة للإهتمام بذلك ، إنَّ امتلاك معرفة متعمقة عن العارضتين ليس قانون حتى الآن ، ولكن من أجل أن تواكب سرعة المعرف، تحتاج إلى معرفة جيدة عنهما.

وكملخص قصير، فإنَّ جيجي حديد وشقيقتها الصغرى، بيلا، هما عارضات أزياء رائعات، و "كبيرات" وهذه الكلمات تُشير إلى حجم حياتهن المهنية بدلًا من حجمهما كأشخاص، وهذا الأمر واضح.

وجيجي هي من دخلت إلى عالم الموضة أولًا، تلتها بعد ذلك بوقت قصير شقيقتها بيلا، وبينما لدي جيجي أسلوب واضح في عالم عرض الأزياء، تعتبر بيلا أكثر برودة بقليل، الأمر الذى يُعتبر في عالم عارضات الأزياء، رائع تمامًا ولكن بطريقة مثيرة للإهتمام أكثر من شقيقتها.

والشيء الآخر الذي نعرفه عن جيجي وبيلا حديد هو أن لديهم ميلا حتى الآن إلى نجوم البوب ، فجيجي تعيش مع زين مالك وبيلا كانت تواعد المغنى أبيل تسفاي أيضًا يُعرف بإسم المسرح ذا ويكند، وعملت العلاقتين في صالحها خلال  طريقها إلى عالم عارضات الأزياء ، وقد ساعدتهم ذلك في  تحول كبير في حياتهم المهنية.

هذا هو العرض الأساسي ، وما يُعد أقل من ذلك هو أن عائلة حديد تشبه إلى حد كبير عائلة كارداشيان، ليس فقط لأنهن شقيقات، ولكن لأن لديهن طفولة متميزة في لوس أنغلوس ، كما لو كان هناك علاقة بين صعود كندال كارداشيان وعائلة حديد، في عالم الموضة، مما يُعتبر حاليًا محاولة متأخرة قليلًا لإعادة كلليس وبيفرلي هيلز 90210 على المدرجات ، وهو أقل من ذلك في الملاحظة هو أن عائلة حديد مسلمون وأثارت ملاحظتها من قبل والدهم المهاجرين ، فقد ولد محمد حديد في الناصرة وعاش في سورية ولبنان، وانتقل إلى الولايات المتحدة عندما كان عمره 14 عامًا.

وقالت بيلا في مقابلة أجريت مؤخرًا، وكانت منفتحة جدًا حول معارضتها لحظر ترامب على السفر "لقد كان متدين دائمًا ودائمًا ما كان يصلي معنا ، أنا فخور بأن أكون مسلمة".

وكل هذا يجعل الضجة المثارة حول المقابلة الأخيرة لمجلة فوغ مع جيجي ومالك أكثر سخرية مما هو عليه بالفعل ، فقد زعمت فوغ بحماس أن جيجي ومالك غير محددي التوجه الجنسي ، لأنهم، أحيانا، يلبسون ملابس غوتشي وآنا سوى في بعض الأحيان ، ولكن ما يجعل هذه القصة أكثر سخرية أيضًا هو أنه في حين كانت فوغ تحاول بجد جعل مالك وجيجي يبدوان غريبين من خلال الادعاء بأنهما غير محددي الجنس فإنه يمكن بدلًا من ذلك التركيز على الواقع والإشارة إلى حقيقة لافتة للنظر أن الصديقين الأكثر شهرة بين  المشاهير في الولايات المتحدة الآن على حد سواء هما مسلمين".

وزين على وجه الخصوص قد أزال كم هائل من الإساءة الإسلاموفوبيا ، ومع ذلك، فإن الفتيات في سن المراهقة لا يهتمون بهذه الحقيقة ، وربما هذه شهادة على مدى قوة الهرمونات في سن المراهقة، أو ربما إنها اقل تأثيرًا من بيان سياسي بالنسبة للبعض ، ولكن يمكن أن يكون أمرًا جيدًا لجيل جديد في الولايات المتحدة أن يكبر على رؤية أسماء مثل "حديد" و "مالك" وفكرهم الأول أن يكون رمز تعبيري عن القلب وليس رمزًا للتطرف.

وقد يكون ذلك من بين أقوى الأسلحة ضد الإسلاموفوبيا في الولايات المتحدة والرئيس ترامب ، وهناك بعض الناس سوف يسخرون من القول بأنَّ  يُجب أن نضع في اعتبارنا أنه يمكن لنجم تلفزيون الواقع أن تصبح رئيسًا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عارضات الأزياء المسلمات سلاح قوي ضد دونالد ترامب والإسلامفوبيا عارضات الأزياء المسلمات سلاح قوي ضد دونالد ترامب والإسلامفوبيا



تميّزت بالشكل الأنيق والتصاميم الساحرة خلال الحفل

تعرّفي على أبرز إطلالات النجمات في "ضيافة" لعام 2020

دبي _المغرب اليوم

GMT 01:12 2020 الثلاثاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

عارضة مصرية تحدث ضجّة أمام "هرم زوسر" والأمن يتدخّل
المغرب اليوم - عارضة مصرية تحدث ضجّة أمام

GMT 21:20 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط قطاع السياحة في اليابان
المغرب اليوم - الكشف عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط قطاع السياحة في اليابان

GMT 17:30 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مجلس الحكومة المغربية يتدارس تمديد مفعول حالة الطوارئ
المغرب اليوم - مجلس الحكومة المغربية يتدارس تمديد مفعول حالة الطوارئ

GMT 04:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
المغرب اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 05:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 22:36 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل مجموعة عطور مميزة من ماركات عالمية تثقين بها

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 22:56 2020 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو يخيب آمال الجماهير البرتغالية

GMT 22:43 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات عامة عن الأجهزة المنزلية

GMT 21:28 2020 السبت ,10 تشرين الأول / أكتوبر

10 نصائح لـ«تكثيف شعر اللحية»

GMT 13:58 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

خبير يكشف دور القفل التفاضلي في السيارة وأهميته بالمنعطفات

GMT 11:02 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

مسعود أوزيل يدافع عن الإسلام بعد أحداث فرنسا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib