الآسيوية ناتالي تحقق نجاحًا كبيرًا في عالم الأزياء رغم حجمها الكبير
آخر تحديث GMT 05:37:47
المغرب اليوم -

تبلغ 16 عامًا وكانت تتعرض للسخرية بسبب وزنها

الآسيوية ناتالي تحقق نجاحًا كبيرًا في عالم الأزياء رغم حجمها الكبير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الآسيوية ناتالي تحقق نجاحًا كبيرًا في عالم الأزياء رغم حجمها الكبير

عارضة الأزياء ناتالي نوتنبوم
نيويورك ـ مادلين سعاده

حققت عارضة الأزياء ناتالي نوتنبوم، نجاحًا كبيرًا في عالم الموضة كعارضة ذات حجم كبير في عمرالـ16 عامًا، على الرغم من معظم الفتيات في عمر  16 عامًا  يحاولنّ فقط النجاح في المدرسة، ووقعت المراهقة الرائعة، التي تعرضت للسخرية بسبب وزنها، مؤخرًا عقدًا مع وكالة "ميوس" لعارضات الأزياء في نيويورك، وشاركت في عدد من حملات الموضة.

وتقول ناتالي - التي تعتبرأيضًا ابنة أخت العازف الأميركي ستيف أوكي –إنَّها "كانت أطول وأكبر وكان مظهرها أكثر إحرجًا" مما تبدو عليه الفتيات الآسيوية عادة، وتأمل الآن في استخدام عملها لقلب هذه القوالب النمطية، موضحة التي يبلغ مقاسها 16، ولديها أم يابانية وأب أميركي، كيف أنَّ الفتيات الآسيوية يُنظر إليهن بصورٍ نمطية حيث ينظر إليهنّ بأنهنّ  "صغيرات" و"نحيفات".

وأكدت ناتالي أنها تعرضت للسخرية في المدرسة بسبب حجمها، وقالت لموقع "ريفيليست": "القاعدة للفتيات الآسيوية هو أن تكون، كما تعلمون، صغيرة، ولطيفة، ونحيفة. ولكن أنا غير ذلك فأنا أكبر  وأطول"، متابعة "كنت على العكس مما يتوقع الناس، وهكذا أريد حقًا أن استخدام عملي في تغير هذه الصور النمطية، نحن جميعًا مختلفون. لا يمكننا بناء القوالب".

وكشفت ناتالي كيف أنها غالبًا ما تبدو وكأنها 'عالقة في الوسط'، فهي أكبر حجمًا من معظم عارضات المنصة، ولكن أقل حجمًا من العارضات التقليدية كبيرات الحجم،  
ومع ذلك، تقول إن العلامات التجارية لا ينبغي أن تهتم  بذلك- وأن عليهم جعل جميع النساء من جميع الأحجام يعملنّ في هذا المجال، مواصلة " نحن جميعًا متنوعون. لدينا جميعا أحجام مختلفة".

وقد حققت ناتالي، التي تعتبر شقيقتها "يومي" أيضًا عارضة ذات حجم كبير، قاعدة جماهيرية كبيرة عبر الإنترنت، مع أكثر من 5 آلاف مُتابع على "إنستغرام"، وفضلًا عن طموحاتها في صناعة الأزياء، تحلم بأن تكون روائية وموسيقية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الآسيوية ناتالي تحقق نجاحًا كبيرًا في عالم الأزياء رغم حجمها الكبير الآسيوية ناتالي تحقق نجاحًا كبيرًا في عالم الأزياء رغم حجمها الكبير



بدت ساحرة في البدلة مع الشورت القصير والقميص الأسود

أجمل إطلالات الشتاء بـ"الأبيض" المستوحاة من ريا أبي راشد تعرفي عليها

بيروت _المغرب اليوم

GMT 04:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
المغرب اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 05:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 13:06 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار النفط تقفز بنحو 8%

GMT 18:20 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

باحث يكشف خطورة الموجة الثانية لوباء كورونا في المغرب

GMT 03:01 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

البصرة وطنجة وتطوان

GMT 01:39 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

خبيرة المظهر عفت عسلي تنصح الرجال بـ6 قطع أساسية

GMT 04:20 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رقص الباليه متواصل في حي برازيلي فقير رغم «كورونا»

GMT 09:37 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل هالي بيري الحجري

GMT 04:13 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

عذابات المهاجرين المكسيكيين كما ترويها كاتبة أميركية

GMT 03:41 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيا تستلهم التراث العربي في السير الشعبية والمسرح

GMT 02:52 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رواية العام عن بطلة قاومت النازيين ودعمت الثورة الجزائرية

GMT 03:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مليونا نخلة في «العلا» تجذب الأنظار بمهرجان التمور

GMT 22:17 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

بايرن ميونخ يتراجَع عن عرضه لتجديد عقد مدافعه ديفيد ألابا

GMT 04:37 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

هدى نجيب محفوظ: أخشى على والدي من النسيان وأتمنى رد اعتباره

GMT 04:32 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مثقفون خليجيون: قراءات «ثقيلة» ... وعودة لكتب قديمة

GMT 04:06 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

روبرت دي نيرو يملأ فراغ المهنة بأعمال دون مستواه
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib