مكسيكو سيتي من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية
آخر تحديث GMT 23:37:49
المغرب اليوم -

تعرَّف على أجمل مدن أميركا اللاتينية وأشهرها بمطاعمها

"مكسيكو سيتي" من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم -

"مكسيكو سيتي" من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية
مكسيكو ـ سمير الفيشاوي

في حوض البراكين الخامدة التي تهيمن على مدينة "مكسيكو سيتي" ، يظهر وادي المكسيك في الظلام عبارة عن بحيرة عملاقة من الحمم الكهربائية أدناه، حتى يتحول الوهج إلى ما يشبه عباءة مخملية سوداء مطرزة مع الخرز الزجاجي متعدد الألوان، والتي هي أضواء لـ21 مليون شخص.
 من قمم كاتدرائياتها إلى قيعان أساساتها المدفونة تحت مدينة عالية ارتفاعها 7218 قدم، تبدو "مكسيكو سيتي" لافتة للنظر بشكل بسيط، إذ تقع على مملكة "تينوختيتلان الأزتيك" من القرن ال14، مدينة القنوات التي يصل حجمها لخمسة أضعاف حجم "تيودور لندن"، فضلا عن "مدينة القصور" التي تأسست في عام 1519 كعاصمة لإسبانيا الجديدة. وتحمل أعمال كبير مهندسي المكسيك الحديثين الحمض النووي الإبداعي لأجدادهم.

مكسيكو سيتي من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية
لقد شهدت المكسيك العديد من الثورات في ما بعد الاستعمار. اليوم، بعد قرنين من الاستقلال، هناك واحدة أخرى، بإيعاز من الطهاة المبتكرين المحليين، أصحاب الفنادق والمهندسين المعماريين والمصممين والحرفيين الذين أعادوا تعريف الهوية المكسيكية، مثل تلك التي أسستها الرموز الوطنية للمكسيك أمثال فريدا كاهلو ودييغو ريفيرا، ويستعيدون بها الجذور الأصلية. وتعتبر "مكسيكو سيتي" الآن واحدة من أكثر المدن أمانا في أميركا الجنوبية، إلى معاقل الاستعمار في منطقة "باجيو" الحيوية، وحتى عبر الجبال الغربية "سييرا مادري" إلى ساحل المحيط الهادي.

في بولانكيتو Polanquito، الجزء البوهيمي من الضاحية الجنوبية الفاخرة لـ"بولانكو دي إف" Polanco DF، حيث المحلات والمطاعم الحائزة على الجوائز، إذ أن المكسيك هي موطن لـ10 من أفضل 50 مطعمًا في أميركا اللاتينية. هنا الأثرياء يرشفون الشوكولا الساخنة العضوية أو يتنزهون بجوار كلابهم "الشيواوا" المرفهة خلال غابات "تشابولتيبيك" المجاورة، أو حديقة الامبراطور السابقة التي هي الآن واحدة من أكبر الحدائق في العالم.

مكسيكو سيتي من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية
فوق هذه الإمبراطورية الدفينة، وضع اثنان الأهرامات التي أقيمت مؤخرا، جعلا من بولانكو العاصمة الفاخرة الجديدة لأميركا اللاتينية. معبد "بالاسيو دي هييرو" يقع على مساحة 253 ألف قدم مربع في مجمع "ازتيك" المستوحى من فرض صممه خافيير سوردو مادالينو برناس، نجل الحداثي المكسيكي خوان سوردو مادالينو. و"متحف سمية"، تاج محل المكسيك، الذي هو على شكل "هيكل الدمبل" من البلاط والألومنيوم السداسي الذي بناه قطب الاتصالات كارلوس سليم حلو تكريما لزوجته الراحلة. المعرض، الذي يضم مجموعة من فنه، هو ملكية عائلية صممه المهندس المعماري فرناندو روميرو، وشريكه نورمان فوستر الذي صمم معه مطار مكسيكو سيتي الجديد، المقرر أن يكون واحدا من أكثر المطارات استدامة في العالم.
ولكن العجائب الحقيقية في مكسيكو سيتي اليوم هي مستقلة في روحها ومتجذرة في الماضي، وهم الطهاة الذين هم نجوم روك اليوم، والذين أعادوا اختراع وصفات جداتهم، مثل خمور الذرة التي كانت تستخدم في الماضي من قبل المايا للأغراض الاحتفالية.

مكسيكو سيتي من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية

في تلك الليلة، في ليكوريريا ليمانتور Licoreria Limantour، أفضل بار لتقديم الكوكتيل في أميركا اللاتينية، والذي يقدم جامايكا مسكال مع نكهة الكركديه بحرفية في جرة من الفخار. ومن العادات القديمة المضحكة للأزتيك، أنهم كانوا يعتقدون أنه عندما تصاب بحالة سكر عليك الإفراج عن 400 أرنب، وبعد ذلك المشروب ربما عليك تجربة تلك العادة.

وعندما تسقط الشمس لتستحم في الحجر البركاني في ضوء اليوسفي في مدينة أميركا الوسطى، هو مشهد مذهل حقا. عند الغسق، ربما عليك الاتجاه شمالا مرة أخرى، مرورا بمزرعة تربية الثيران المقاتلة، على قارعة الطريق تصطف مع الصبار المستقيم كأعمدة اليشم المنحوتة. النجوم هي قريبة جدا من الأرض بحيث يظهر نجم أوريون.

مكسيكو سيتي من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مكسيكو سيتي من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية مكسيكو سيتي من أكثر المدن استقرارًا في أميركا الجنوبية



GMT 08:17 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تقرير يكشف الأجمل بين "شلالات الدخان" و"الماء الكبير"

GMT 00:30 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

"كانتاس" للطيران أول شركة تتبنى اللقاح المرتقب ضد "كورونا"

يُعرف عنها حبها إلى دعم علامات ملابس "أزياء الشارع"

دوقة كامبريدج تتألق بفستان والدتها في أحد إطلالة لها وتُحافظ على شعرها مُنسدلًا

لندن _المغرب اليوم
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 12:06 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات
المغرب اليوم - أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 13:06 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

أسعار النفط تقفز بنحو 8%

GMT 18:20 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

باحث يكشف خطورة الموجة الثانية لوباء كورونا في المغرب

GMT 03:01 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

البصرة وطنجة وتطوان

GMT 01:39 2020 الثلاثاء ,01 أيلول / سبتمبر

خبيرة المظهر عفت عسلي تنصح الرجال بـ6 قطع أساسية

GMT 04:20 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رقص الباليه متواصل في حي برازيلي فقير رغم «كورونا»

GMT 09:37 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

جولة داخل منزل هالي بيري الحجري

GMT 04:13 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

عذابات المهاجرين المكسيكيين كما ترويها كاتبة أميركية

GMT 03:41 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

إسبانيا تستلهم التراث العربي في السير الشعبية والمسرح

GMT 02:52 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رواية العام عن بطلة قاومت النازيين ودعمت الثورة الجزائرية

GMT 03:49 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مليونا نخلة في «العلا» تجذب الأنظار بمهرجان التمور

GMT 22:17 2020 الجمعة ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

بايرن ميونخ يتراجَع عن عرضه لتجديد عقد مدافعه ديفيد ألابا

GMT 04:37 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

هدى نجيب محفوظ: أخشى على والدي من النسيان وأتمنى رد اعتباره

GMT 04:32 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مثقفون خليجيون: قراءات «ثقيلة» ... وعودة لكتب قديمة

GMT 04:06 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

روبرت دي نيرو يملأ فراغ المهنة بأعمال دون مستواه
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib