احتضان المؤتمرات الدولية ينعش مرافق القطاع السياحي في المدن المغربية الكبرى
آخر تحديث GMT 13:06:08
المغرب اليوم -

احتضان المؤتمرات الدولية ينعش مرافق القطاع السياحي في المدن المغربية الكبرى

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - احتضان المؤتمرات الدولية ينعش مرافق القطاع السياحي في المدن المغربية الكبرى

السياحة في المغرب
الرباط - المغرب اليوم

إشارات طمأنة إيجابية بعثتها “سياحة المؤتمرات” إلى مهنيي القطاع بعد تحقيق انتعاشة ملحوظة خلال الشهرين الماضيين، بالنظر إلى الأعداد المهمة من الملتقيات الثقافية والاقتصادية التي احتضنتها مجموعة من المدن المغربية الكبرى.

وكانت عدة مدن مغربية على موعد مع استضافة الكثير من الفعاليات ذات الصدى الدولي خلال الأسابيع الأخيرة؛ الأمر الذي كان له أثر إيجابي على الاقتصاد المحلي الذي استفادَ من هذه الدينامية السياحية الإيجابية.

وتركزت سياحة المعارض والمؤتمرات بمحور الدار البيضاء-مراكش-طنجة، بعد فترة توقف سابقة بسبب تداعيات تفشي فيروس “كورونا” المستجد بالمملكة، وهو ما أسهم في إنعاش القطاع السياحي من جديد خلال فصل الخريف.

ونالت “العاصمة الحمراء” حصة كبيرة من تنظيم المؤتمرات بفعل جاهزية بنياتها التحتية لاستقبال الوفود المشاركة، ما جعل من مراكش وجهة دولية تتنافس عليها الفعاليات الاقتصادية والثقافية لعقد ملتقياتها الميدانية.

وتسهم أنشطة المؤتمرات والمعارض في تحقيق أرباح اقتصادية مهمة لمهنيي القطاع السياحي، لاسيما خلال الفترة الممتدة من شتنبر إلى يناير من كل سنة، على اعتبار أن الوفود المشاركة تستغل تلك المؤتمرات لاستكشاف مدن الإقامة.

في هذا الصدد، قال الزبير بوحوت، مهني وباحث في القطاع السياحي، إن “فترة الذروة السياحية لا تقتصر على فصل الصيف فقط، بل توجد فترات أخرى للذروة تبتدئ خلال شهر أكتوبر بالأساس”.

وأضاف بوحوت، أن “شهري أكتوبر ونونبر يشهدان دينامية سياحية مهمة عقب الدخول الاقتصادي والاجتماعي، إلى جانب تنظيم المؤتمرات الوطنية والدولية بعدد من المدن الكبرى”.

وواصل المهني عينه بأن “تلك المؤتمرات والملتقيات يصعب تنظيمها في فصل الصيف، ما يدفع منظميها إلى الانتظار حتى حلول فصل الخريف من أجل إقامتها”، مبرزاً أن “الملتقيات تتركز أساسا بالمدن التي تتوفر على البنيات التحتية”.

وأردف المتحدث ذاته بأن “المدن الكبرى التي تتوفر على الربط الجوي الدولي هي التي تستفيد من الحصة الكبرى من الملتقيات العالمية؛ ويتعلق الأمر بمحور الدار البيضاء مراكش، ما يعزز الدينامية السياحية التي يعرفها البلد بفعل انحسار الفيروس التاجي”.

قد يهمك أيضا

المكتب الوطني المغربي يَفعَل اِنْطلاقة القطاع السياحي مع الشركاء الإسبان

 

المكتب الوطني المغربي للسياحة يٌفْعل اِنْطلاقة القطاع السياحي مع وكلات السفر الإسبانية

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

احتضان المؤتمرات الدولية ينعش مرافق القطاع السياحي في المدن المغربية الكبرى احتضان المؤتمرات الدولية ينعش مرافق القطاع السياحي في المدن المغربية الكبرى



سينتيا خليفة بإطلالات راقية باللون الأسود

بيروت - المغرب اليوم

GMT 06:46 2022 الأحد ,04 كانون الأول / ديسمبر

روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ
المغرب اليوم - روما الوجهة الرئيسية لعُشاق الرومانسية والتاريخ

GMT 08:13 2022 الأحد ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة
المغرب اليوم - نصائح لإقامة حفل زفاف صديقاً للبيئة

GMT 05:14 2022 الثلاثاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

بلينكن يُصرح أن واشنطن تُساعد أوكرانيا في استعادة أراضيها
المغرب اليوم - بلينكن يُصرح أن واشنطن تُساعد أوكرانيا في استعادة أراضيها

GMT 10:26 2022 الأربعاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

بنسعيد يُعلن بدء تقييم المجلس الوطني للصحافة
المغرب اليوم - بنسعيد يُعلن بدء تقييم المجلس الوطني للصحافة

GMT 16:23 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

يسرا تنفي توقف مسلسلها الرمضاني "حمدلله على السلامة

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 14:14 2022 الإثنين ,05 كانون الأول / ديسمبر

يسرا تنفي توقف مسلسلها الرمضاني "حمدلله على السلامة

GMT 16:47 2022 الجمعة ,14 كانون الثاني / يناير

حزب التجمع الوطني للأحرار" يعقد 15 مؤتمرا إقليميا بـ7 جهات

GMT 15:23 2022 السبت ,08 كانون الثاني / يناير

ابتزاز النساء يورط شخصا في "تملالت المغربية

GMT 17:56 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

ميسي بعد الخسارة أمام السعودية ضربة قاسية جداً

GMT 11:15 2022 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو وميسي ونيمار ضمن أغنى 10 لاعبين حول العالم

GMT 08:51 2022 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

ميلان يبحث عن التأهل أمام سالزبورج في دوري أبطال أوروبا اليوم

GMT 16:42 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

إنجاز تاريخي ينتظر ريال مدريد في المونديال كأس العالم 2022

GMT 06:25 2022 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

راموس يحلم بالمشاركة مع منتخب إسبانيا في المونديال

GMT 17:50 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

أول تعليق من ميسي بعد الخسارة القاسية أمام السعودية

GMT 06:38 2022 الأربعاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرب ريال مدريد ينفي تراجع مشاركات بنزيما مع الفريق

GMT 17:22 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

فيفا يُشيد بفوز السعودية على الأرجنتين بكأس العالم

GMT 16:20 2022 الثلاثاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

غوارديولا يُجدد عقده مع مانشستر سيتي حتى 2025

GMT 08:56 2022 السبت ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

ليفربول يواجه ساوثهامبتون في الدوري الإنكليزي اليوم

GMT 11:03 2022 الإثنين ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

غالتييه يكشف طبيعة إصابة كيليان مبابي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib