صناعة السيّارات تعتبر قاطرة النمو الاقتصادي العالمي في 2015
آخر تحديث GMT 07:44:14
المغرب اليوم -

تستفيد من انخفاض أسعار النفط لتحقق زيادة بـ4%

صناعة السيّارات تعتبر قاطرة النمو الاقتصادي العالمي في 2015

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - صناعة السيّارات تعتبر قاطرة النمو الاقتصادي العالمي في 2015

صناعة السيّارات تتصدّر النمو الاقتصادي العالمي في 2015
واشنطن ـ عادل سلامة

تمثل صناعة السيارات، التي شهدت انتعاشًا العام الماضي في بعض الدول الكبرى، أحد الروافد الهامة للاقتصاد العالمي، وتعتبر مؤشرًا قويًا لدفع عجلة النمو في بعض الاقتصادات الكبرى.

وتوقع بنك "سكوتيا" الكندي نموّ مبيعات السيارات عالميًا بنسبة 3.4% العام الماضي، و3.9% في العام الجاري، لتستفيد من انخفاض أسعار النفط، والطلب المتنامي في الولايات المتحدة والصين والهند.

وتأتي التوقعات بالتزامن مع النمو الإيجابي للمبيعات الصينية، المتوقع أن يحقق معدلات العام الماضي نفسها، مع تحقيق الولايات المتحدة الأميركية لمبيعات ضخمة مستفيدة من الانخفاض الكبير في أسعار النفط.

وتقود الصين قاطرة المبيعات، في العام 2015، على الرغم من التباطؤ الاقتصادي المتوقع، حيث أظهر متوسط التوقعات نمو مبيعات السيارات في الصين إلى 7%، فيما عزا بنك "سكوتيا" هذا النمو إلى تقديم نماذج جديدة، الأمر الذي رفع من وتيرة الشراء، بالتزامن مع نمو ثروات المواطنين الصينيين، وتحول مشتريات الأسر من العقارات ذات الأسعار المنخفضة إلى السيارات، مع تخفيف عدد من القيود الحكومية.

وأشارت رابطة مصنعي السيارات الصينية، إلى توقّعها ارتفاع معدل المبيعات في البلاد بنسبة 7%، بينما قد سجلت 6.9% العام الماضي، ونحو 14% في العام 2013.

وأوضحت الرابطة، في تقرير لها، أنّ "المبيعات ستصل إلى 25.1 مليون وحدة في العام الجاري، مقابل 23.5 مليون سيارة في عام 2014".

وكانت شركتا "فورد" و"جنرال موتورز" الأميركيتين، و"فولكس فاغن" الألمانية، قد أعلنت عن تسجيل مبيعات قياسية في الصين العام الماضي، فيما تشير التقديرات إلى أنَّ نحو 20% من مبيعات السيارات الجديدة تمول الآن في الصين، مقابل 10% في العام 2010.

ويعاني سكان العاصمة الصينية بكين من خطر ارتفاع معدلات التلوث بصورة شبه يومية، حيث تم تصنيف ثلث المدن الكبرى في البلاد فقط كمدن نظيفة الهواء في عام 2013، مما استدعى مجلس الوزراء الصيني، العام الماضي، لاتخاذ قرار بوقف تسيير 6 ملايين سيارة، تصدر كميات كبيرة من الانبعاثات الغازية الملوثة للهواء، حيث تحمل السلطات الصينية السيارات المسؤولية عن ثلث كميات ملوثات الهواء.

وعن الولايات المتحدة، أظهرت غالبية التوقعات، تحقيق مبيعات كبيرة في العام الجاري، حيث اتفقت غالبية شركات التقييم على استفادة السوق الأميركي من انخفاض أسعار النفط، ونمو الوظائف بصورة كبيرة في العام الماضي، وانخفاض معدل البطالة.

وانخفضت أسعار الوقود لأدنى مستوٍ لها في أكثر من 5 أعوام، وأضاف الاقتصاد الأميركي 252 ألف فرصة عمل جديدة، في كانون الأول/ ديسمبر الماضي، كما تراجع معدل البطالة إلى 5.6% من 5.8% في تشرين الثاني/ نوفمبر 2014.

وبلغ نمو مبيعات السيارات في الولايات المتحدة 11.3%، أو ما يوازي نحو 1.51 مليون وحدة، في كانون الأول الماضي، وهي أعلى مستوى لها منذ 2006، ليصل إجمالي المبيعات 16.5 مليون وحدة في عام 2014 بنسبة نمو قدرها 6% عن العام 2013، كما تعتبر مبيعات العام الماضي هي الأعلى منذ عام 2006، عندما بلغت 16.94 مليون وحدة.

وأظهر متوسط البيانات نمو المبيعات إلى 17 مليون وحدة في العام الجاري، وذلك حسب رصد توقعات 5 شركات سيارات كبرى، حيث توقع معهد البحث الكوري للسيارات، الوحدة البحثية لشركة "هيونداي موتورز"، أن تصل المبيعات إلى 16.83 سيارة، مقتربًا من توقعات وحدة أبحاث النقل في جامعة ميتشيغن، البالغة 16.6 مليون وحدة، كما بلغت توقعات "إتش أي إس" للسيارات 16.9 مليون وحدة، أما عن التوقعات التي بلغت 17 مليون وحدة، فكانت من نصيب "سكوتيا" بنك و"ترو كار"، بينما توقع موقع "كارز دوت كوم" ارتفاع وتيرة المبيعات لتصل إلى 17.1 مليون وحدة، وكانت أعلى التوقعات من نصيب "إل أم سي" 17.4 مليون وحدة.

وحققت شركتا "فورد موتورز" و"جنرال موتورز"، أفضل أداء لهما في كانون الأول الماضي، حيث ارتفعت مبيعات "جنرال موتورز" بنسبة 19%، لتصل إلى 274.5 ألف سيارة، مقارنة مع التوقعات التي أشارت لتسجيلها معدل نمو قدره 13%، كما سجلت مبيعات "فورد" 1.3% لتصل إلى 219 ألف سيارة.

وحققت شركة "كرايسلر" الأميركية معدل نمو قدره 20%، لتصل مبيعاتها إلى 193 ألف سيارة، كما ارتفعت مبيعاتها 16% في العام الماضي بأكمله.

ويأتي هذا فيما أعلنت "فولكس فاغن"، أنها باعت نحو 34 ألف سيارة، في الولايات المتحدة، بينما شهدت مبيعات الشركة الألمانية تراجعًا في عام 2014 إجمالاً، بواقع 10%، إلى 367 ألف سيارة، مما جعل الشركة تخسر أمام أكبر الشركات العالمية مثل "تويوتا" و"جنرال موتورز".

وحققت شركة "آودي"، المملوكة لشركة "فولكس فاغن"، مبيعات أفضل من مبيعات شركتها الأم، حيث أدى تزايد الإقبال على العلامات الجديدة للشركة إلى تحقيق مبيعات قياسية جديدة في العام الماضي، بلغت نحو 182 ألف سيارة، أي بزيادة 15%، وارتفعت مبيعاتها في كانون الأول 2014 بنسبة 13%، لأكثر من 19 ألفًا و200 سيارة جديدة.

أما عن أوروبا، فعلى الرغم من التخفيض المستمر للتوقعات الاقتصادية لدولها، فإن مبيعات السيارات شهدت نموًا في العام الماضي، حيث بلغ إجمالي المشتريات 12.1 مليون وحدة، ولكنه ما زال أقل 12% من المتوسط في عام 2001، و20% عن قمة المبيعات في عام 2007.

ويتوقع نمو المبيعات في أوروبا في العام الجاري، مع تخفيف واسع النطاق لشركة الائتمان من البنك المركزي الأوروبي، وارتفاع المعروض النقدي منذ منتصف عام 2014.

وجاءت روسيا الأضعف في التوقعات، في ضوء أداء اقتصادي باهت، وسط العقوبات الغربية المفروضة عليها، بسبب أزمة شبه جزيرة القرم، منذ بدايات العام الماضي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صناعة السيّارات تعتبر قاطرة النمو الاقتصادي العالمي في 2015 صناعة السيّارات تعتبر قاطرة النمو الاقتصادي العالمي في 2015



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

صناعة السيّارات تعتبر قاطرة النمو الاقتصادي العالمي في 2015 صناعة السيّارات تعتبر قاطرة النمو الاقتصادي العالمي في 2015



اختارت النجمة العالمية القليل من الإكسسوارات

جانيت جاكسون مثيرة في فستان أسود بحفلة أغنيتها

نيويورك ـ مادلين سعاده
ظهرت النجمة العالمية جانيت جاكسون، مع دادي يانكييوم مغني الأغنية الشهيرة "Despacito"، الجمعة، في حفلة إطلاق أغنيتهما الجديدة "Made For Now" في مدينة نيويورك الأميركية. إطلالة النجمة جانيت جاكسون أبهرت أيقونة البوب البالغة من العمر 52 عامًا كالعادة الحضور بفضل إطلالتها الأنيقة المنتقاة بعناية، وربما كان الجانب الأبرز في ملابسها هو حزام الجلد الأسود الذي ظهر بحلقة معدنية، والعديد من الأبازيم والطيات والتي ارتدت تحته فستانًا باللون الأسود، ومعطف أسود مطابق مزين ببعض الشراريب. الإكسسوارات اختارت جاكسون القليل من الإكسسوارات، والتي من أبرزها خاتم كبير وأقراط معدنية طويلة تصل إلى أسفل رقبتها، وصففت شعرها على شكل كعكة متعددة الأطراف. وأكملت المغنية الشهيرة إطلالتها بالمكياج الناعم من احمر الخدود وظلال العيون البنية ولمسة من أحمر الشفاة النيوود، حيث خطفت الأنظار على السجادة الحمراء.  بينما ارتدى المغني البورتوريكي دادي يانكي، 41 عامًا، أزياءًا غير رسمية لهذا الحدث حيث ارتدى سترة منقوشة باللون الأزرق

GMT 18:04 2017 الجمعة ,22 كانون الأول / ديسمبر

فيديو جنسي لفتاة صورها عشيقها يهز مدينة الصويرة

GMT 05:36 2018 الأربعاء ,10 كانون الثاني / يناير

تقرير أميركي يقر بتفوق الجيش المغربي في شمال غرب أفريقيا

GMT 00:16 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

اعتقال شخص بتهمة الاعتداء على طالبة وفض بكارتها في خريبكة

GMT 19:23 2017 الجمعة ,08 كانون الأول / ديسمبر

تسرّب فيديو يوثق لممارسة تلميذ الجنس مع تاجر في كلميم

GMT 16:45 2018 الإثنين ,15 كانون الثاني / يناير

شخص يضبط زوجته تمارس الرذيلة في الجديدة

GMT 19:42 2017 الأحد ,31 كانون الأول / ديسمبر

القبض على دركي قتل زوجته بسلاح ناري في بني ملال

GMT 20:57 2018 الثلاثاء ,23 كانون الثاني / يناير

تشريح جثة المنشطة الإعلامية التي توفيت بعد 3 أيام من زواجها

GMT 16:41 2017 الثلاثاء ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

المهدي بنعطية يُعلن تأسيس مؤسسة خيرية تحمل اسمه

GMT 00:36 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

طائرة مكسيكية تحلق فوق القصر الملكي ومؤسسات عسكرية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib