سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة
آخر تحديث GMT 09:02:11
المغرب اليوم -

وسط تصريحات متضاربة بشأن السبب الحقيقي

سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة

سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة
واشنطن ـ عادل سلامة

تعطلت السيارة العملاقة التي يسميها الأميركيون "الوحش"، المجهزة للصمود أمام أعتى أنواع الهجوم المحتمل على الرئيس الأميركي باراك أوباما، في الطريق من مطار بن غوريون في تل أبيب إلى القدس المحتلة، قبل وصول أوباما بنصف ساعة، فيما حاول خبراء أميركيون وإسرائيليون إصلاحها من دون جدوى. وذكرت مصادر رسمية إسرائيلية أن "سبب العطل ربما يكون ملء خزان الوقود بالديزل بدلًا من البنزين عن طريق الخطأ"، وصرح سائق شاحنة سحب السيارات بأنه "لا يعرف ما إذا كان اختلاط نوعين من الوقود، هو السبب في العطل؟، أم أن هناك سببًا آخر؟. وترجح بعض المصادر أن "توقف السيارة في الطريق ربما يرجع إلى نفاد الوقود، فيما أكدت الخدمة السرية، أنها "لا تعرف سبب العطل".
وكانت السيارة الليموزين السوداء الثقيلة قد شحنت جوًا إلى إسرائيل استعدادًا لزيارة الرئيس أوباما إلى تل أبيب. ولحسن الحظ أن العطل أصاب السيارة المصفحة الفارهة قبل وصول الطائرة الرئاسية أير فورس وان إلى مطار بن غوريون بساعتين، ليجنبه ذلك الصدمة التي كان من الممكن أن يتلقاها حال تعطل السيارة وهو داخلها.
لذلك، كان هناك متسع من الوقت لاستبدال السيارة بليموزين أخرى جاءت من الأردن التي كان من المقرر أن يزورها أوباما الجمعة الماضية. وقبلها تم نقل الرئيس أوباما من المطار إلى أورشليم بطائرة هليكوبتر كما كان مخططًا له.
وصرح مالك شركة شاحنات سحب السيارات، موتي ماتمون، بأن "القنصل الأميركي لدى تل أبيب اتصل به حوالي الساعة العاشرة صباحًا، وطلب منه إنقاذ السيارة المنكوبة، وأذهله أن السيارة التي طُلب منه إنقاذها، هي سيارة الرئيس الأميركي أوباما". وأضاف أن "أحدًا لم يخبره ماذا حدث للسيارة، وكيف تعطلت؟ وما السبب؟، وأنه عندما وصل إلى مكان السيارة، لم يجد سوى الميكانيكي يحاول إصلاحها، بينما غادر السائق في سيارة أخرى".
ولم يحدد ماتمون "السبب في تعطل السيارة"، كما أكد أنه "ليس لديه سوى معلومة واحدة، هي أن السيارة معطلة، لذا سحبها إلى إحدى الورش، إذ يتم إصلاحها في الوقت الحالي"، مشيرًا إلى أن "تكلفة الإصلاح لن يتم التعرف عليها إلا بعد تقدير الأعطال والتلفيات".
فيما أشار عنصر الخدمة السرية، إيدوين دونوفان، إلى أن "سيارة الرئيس تعطلت، وأنه عادةً ما يتم اصطحاب أكثر من سيارة خدمة للرئيس، تحسبًا لمثل هذه الظروف، إلا أن "الوحش"، التي استمدت اسمها من جهاز الخدمة السرية، لا يمكن أن يتوافر لها بديل مماثل، أو حتى قريب منها في المواصفات التي ركزت في الأساس على تأمين الرئيس أكثر من أي شيء آخر، فالسيارة مزودة بنظام رؤية ليلية يعمل من خلال كاميرات غير معروف مكانها في السيارة، كما لا تسمح السيارة بتسرب الغازات الضارة حال الهجوم عليها بأسلحة بيوكيماوية، وبها بنك دم يحمل فصيلة دم الرئيس".
تجدر الإشارة إلى أن هذه ليست هي المرة الأولى التي تتعطل فيها سيارة الرئيس الأميركي باراك أوباما، الملقبة بالوحش، إذ تعطلت قبل ذلك العام 2011 أثناء زيارة الرئيس الأميركي للعاصمة الأيرلندية دبلن أمام السفارة الأميركية هناك". 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة سيارة الرئيس الأميركي تتعطل أثناء زيارته إلى القدس المحتلة



ارتدت فُستانًا مورّدًا قصيرًا جاء بستايل الكتف الجّانبي

إطلالة ساحرة لـ"بيلا حديد" خلال حملةدار "فيرساتشي"

واشنطن ـ رولا عيسى
شاركتْ عارضة الأزياء العالمية، من أصولٍ فلسطينية "بيلا حديد"، في آخر الحملات الترويجية لصالح دار الأزياء الفاخرة "فيرساتشي"، حيث أطلقتْ الأخيرة أجدد مجموعاتها لربيع / صيف 2019. حظيتْ حديد بفُرصة المُشاركة في هذه الحملة للعلامة الرّاقية من بين 9 عارضات أخريات، وفي لقطتها، التي أُخذتْ بأنامل المُصوّر المُحترف، "ستيفين ميسل"، ظهرتْ بيلا بمكياج دراماتيكيّ، بينما كانت تُحدّق بعدسة الكاميرة، مع اعتمادها تسريحة شعر الكعكة العُلوية المشدودة. وعلى صعيد الإطلالة، ارتدتْ الشقيقة الصّغرى لجيجي حديد، فُستانًا مورّدًا قصيرًا، جاء بستايل الكتف الأيسر الجّانبيّ، ولفّتْ قِماشة سوداء شفّافة جذعها، بتصميمٍ غير مألوف، ليكشف عن رشاقتها المُفرطة، ومعدتها الممشوقة. يذكر إلى أنّه شارك في جلسة التّصوير أيضًا، كُلّ من العارضات: إمام همّام، وريان فان رومباي، وأدووت أكيش بيور، وكريستينا غريكايتي، وبليسنيا مينر، وفيتوريا كوريتي. اقرا ايضا :معجبة تجري العديد من عمليات التجميل لتشبه نجمتها المفضلة "بيلا حديد" قد يهمك ايضا :كارداشيان

GMT 08:37 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

إطلالة ساحرة لـ"ميغان هانسون" خلال رحلة شاطئية في موريشيوس
المغرب اليوم - إطلالة ساحرة لـ

GMT 02:52 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد
المغرب اليوم - تجهيزات الفنادق لاستقبال موسم العطلات وعيد الميلاد المجيد

GMT 06:42 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء
المغرب اليوم - ديكورات غرف معيشة بأسلوب راقٍ وبسيط لتشعري بالاسترخاء

GMT 06:09 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق
المغرب اليوم - المتحدث باسم أبو الغيط يدين انتهاك تركيا لسيادة العراق

GMT 05:06 2018 الأربعاء ,19 كانون الأول / ديسمبر

عام 2018 الأكثر سوءاً في جرائم قتل الصحافيين في العالم
المغرب اليوم - عام 2018 الأكثر سوءاً في جرائم قتل الصحافيين في العالم

GMT 03:04 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال
المغرب اليوم - بيانكا غاسكوين تستعرض جسدها بالبكيني في البرتغال

GMT 06:06 2018 الثلاثاء ,18 كانون الأول / ديسمبر

منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة
المغرب اليوم - منزل بريستون شرودر يجمع بين فن البوب والألوان الجريئة

GMT 19:53 2018 الإثنين ,17 كانون الأول / ديسمبر

ندى حاسي تعتدي على طبيبة رفضت التخلّص من جنينها في الرباط

GMT 12:25 2017 الإثنين ,16 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة : اسامة حجاج

GMT 01:05 2018 الإثنين ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

مُحتجّة عارية الصدر تركض نحو موكب الرئيس الأميركي في باريس

GMT 08:45 2015 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أسعار سيارة مرسيدس -بنز GL 500 في المغرب

GMT 21:33 2017 الجمعة ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

الاتحاد الإيطالي يبحث عن موهبة تستحق ارتداء قميص الأزوري

GMT 08:36 2016 الأحد ,23 تشرين الأول / أكتوبر

موضة شتاء 2017 للرجال تنطلق قريبًا في دور العرض العالمية
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib