سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير
آخر تحديث GMT 08:04:09
المغرب اليوم -

هدَّدُوا بمسيرة تجوب المدينة اعتراضًا على ظاهرة النقل السريّ

سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير

سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون
أغادير - عبد الله السباعي

احتشد عدد من العاملين المغاربة في سيارات الأجرة الكبيرة في وقفة احتجاجية، صباح اليوم الثلاثاء، أمام ساحة البريد حيث ترابض سيارات الأجرة الكبيرة، على أثر ما آلت إليه أوضاع العاملين فيها بين مدينتي تيزنيت وأغادير جنوب المغرب، وندَّد المحتجون في وقفتهم الاحتجاجية باستمرار اللامبالاة وسياسة صمّ الآذان التي يواجهون بها من طرف المسؤولين والمنظمين لقطاع النقل في سيارات الاجرة من النوع الكبير على حد السواء، بعدما استفحلت الفوضى التي يعرفها القطاع، والتي أدت به إلى أن يعيش وضعية مزرية أثرت سلبًا على اوضاع العاملين فيه.واستنكر سائقو سيارات الأجرة استفحال ظاهرة النقل السري التي قالوا إنها لم تعد سرية بما تحمله الكلمة من معنى، بل أضحت عملية علانية وفي نقاط قريبة من محطة التاكسيات الكبيرة الموقتة والمقابلة لمكتب البريد في مدينة تيزنيت جنوب المغرب، هذه الأخيرة التي وصفوها بأنها "تصلح لكل شيء إلا ان تكون محطة تحترم المواطنين من العاملين والركاب على حد السواء".وشجَبَ المحتجون الفوضى التي تعرفها عدد من الشوارع في مدينة تيزنيت كشارع للا عبلة في اتجاه مدينة اغادير، شارع بئر انزران في اتجاه مدينة كلميم، أمام المركز الصحي حمان الفطواكي و تجزئة حاما في اتجاه تافراوت، حيث ينشط النقل السري في اتجاه عدد من القرى القريبة.ورَدَّد المحتجون في وقفتهم الاحتجاجية شعارات تطالب بتطبيق القانون ومحاربة ظاهرة النقل السري من قبيل "القانون ها هو والمخزن فينا هو" و "أيها السائقون كلكم مسؤولون" و "سوا اليوم سوا غدا الحقوق و لا بد" فضلا عن المطالبة بتنظيم قطاع النقل في المدينة ومحاربة "محطة التاكسيات الجديدة" التي تم تفريخها في طريق اغادير، كما هددوا بتنظيم مسيرة في المدينة والتحول من محطة التاكسيات الحالية إلى طريق اغادير حيث ينشط النقل السري، في حالة لم تتخذ السلطات الامنية والوصية اجراءات فعلية في مواجهة الظاهرة.وتروم الوقفة الاحتجاجية التي خاضها سائقو  التاكسيات الكبيرة لفت انتباه المسؤولين والجهات الوصية إلى ما يعانيه قطاع النقل بين مدينتي تزنيت وأغادير من فوضى عارمة تسبب فيها ممتهنو النقل السري في عدد من النقط الرئيسية في المدينة وخاصة في اتجاه مدينة أغادير.ولوحظ شلل تام أصيبت به محطة سيارات الأجرة الكبيرة بتزنيت موازاة مع الوقفة الاحتجاجية التي دامت زهاء ساعتين من الزمن، عادت بعدها الحياة إلى المحطة التي تجمع فيها عدد من المواطنين الذين انتظروا انتهاء الوقفة ليستقلوا بعدها سيارات الأجرة صوب وجهتهم في القرى القريبة وصوب مدينة اغادير، خاصة وان توقيت الاحتجاج يصادف بداية الأسبوع حيث تنشط حركة النقل، كما يصادف أول أيام العمل في قطاع التعليم بعد انقضاء فترة العطلة.وندَّد المكتب النقابي لسائقي سيارات الأجرة الكبيرة في تزنيت المنضوي تحت لواء الاتحاد العام للعاملين في المغرب في بيان استنكاري، يتوفر "المغرب اليوم" على نسخة منه، بالمتسببين في هذه الفوضى من طرف من وصفهم بالمستفيدين احتجاجًا على القانون، خاصا بالذكر أصحاب النقل السري وسائقي سيارات الاجرة في أغادير والذين قال البيان إنهم جعلوا من عدد من الاماكن والنقاط التي سلف ذكرها مكانا للانطلاق بدل التقيد بالقانون المنظم، بعد حل الاتفاقية التي كانت تنظم العمل بين تاكسيات تيزنيت وأغادير.
وطالب السائقون في البيان ذاته من المسؤولين في الإقليم التدخل العاجل لحل المشاكل التي تؤرق العاملين في سيارات الأجرة الكبيرة، مع العمل على تنظيم القطاع الذي وصفوه بالمهم، معتبرين أن الوقفة الاحتجاجية ما هي إلا "خطوة أولى لرفع الحيف والظلم".ويأتي احتجاج العاملين في قطاع النقل بواسطة سيارات الأجرة الكبيرة أياما بعد شكايات أرباب قطاع نقل آخر لا يقل أهمية عنه ويتعلق الامر بأرباب وسائقي نقل البضائع داخل المدار الحضري بمدينة أغادير بعد تزايد نشاط المتطفلين من أصحاب وسائل النقل غير المرخص لهم والذين يعملون في إطار غير قانوني و لا يخضعون للضوابط القانونية المعمول بها والمنظمة لوسائل نقل البضائع داخل المدار الحضري،ويقصد بها سيارات نقل البضائع المعروفة بــ"هوندا" وكذا الدراجات ثلاثية العجلات، والتي قالوا إن نشاط هذه "الفئة المتطفلة" تسبب لهم في ضرر كبير إلى حد جعلهم في الآونة الاخيرة يواجهون صعوبات مادية لسد المصاريف اليومية المترتبة عن نشاط سياراتهم، ناهيك عن المصاريف اليومية بالنسبة لأرباب الأسر التي لا معيل لها إلى ما تجود به هذه المهنة على مزاوليها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير سائقو سيّارات الأجرة يحتجُّون على فوضى المواصلات بين تيزنيت وأغادير



ارتدت فستانًا قصيرًا مُتعدِّد الألوان بطبعة جلد النمر

زارا هولاند أنيقة خلال إطلاق"A Simple Favour"

لندن ـ ماريا طبراني
تألّقت زارا هولاند، النجمة السابقة لبرنامج تلفزيون الواقع البريطاني "Love Island"، عندما ظهرت خلال حفلة إطلاق A Simple Favour، في Sea Containers House، بالعاصمة البريطانية لندن الخميس. وذكرت صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أن هولاند تألقت بفستانها القصير جدا المتعدد الألوان ذي الأكمام الطويلة، والذي أكملت إطلالته بسلسال بسيط باللون الفضي، كما أن الفستان تميز بطبعة جلد النمر. واعتمدت هولاند إكسسوارات أنيقة حيث أنسيال باللون الفضي يتوافق مع السلسال، وارتدت صندلا أسود بكعب عالٍ تميز بأشرطته المتعددة، أما شعرها تميز باللون الأشقر وبتمويجاته الواسعة، وأكملت هذه الإطلالة بوضع أحمر شفاه باللون الوردي. وانضمت إلى الحدث مع مجموعة من الفتايات الجميلات، من بينهن نجمة برنامج Celebs Go Dating، تاليا ستورم، والتي ظهرت وهي ترتدي معطفا فرو باللون الأزرق الفاتح، لكنها اعتمدت مظهرا كاجوال لباقي الملابس، حيث بنطال أسود جينز ضيق، وقميص أسود أيضا به طبعة، وحذاء أسود بكعب عالٍ، واعتمدت

GMT 07:31 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة
المغرب اليوم - أغرب الأزياء الرجالية في عروض أسبوع باريس للموضة

GMT 05:30 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

تعرف على أسرار "جزيرة البالغين" في المالديف
المغرب اليوم - تعرف على أسرار

GMT 04:23 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة
المغرب اليوم - إليكِ أجمل الأرضيات الرخامية لمنزل يتّسم بالفخامة

GMT 05:39 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

غانتز يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو
المغرب اليوم - غانتز يحتل المركز الثاني في الاستطلاعات بعد نتنياهو

GMT 04:33 2019 السبت ,19 كانون الثاني / يناير

مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح
المغرب اليوم - مُذيع حوار الرئيس السيسي المثير للجدل يقع في خطأ فادح

GMT 01:31 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة أزياء تُناسب كلّ الأذواق
المغرب اليوم - ياسمين خطاب تُقدِّم مجموعة أزياء تُناسب كلّ الأذواق

GMT 07:55 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

مواصفات سفينة "سكارليت ليدي" من "فيرجن فوياغز"
المغرب اليوم - مواصفات سفينة

GMT 03:08 2019 الجمعة ,18 كانون الثاني / يناير

عرض المنزل الأغلى بالعالم للبيع بمليار يورو في فرنسا
المغرب اليوم - عرض المنزل الأغلى بالعالم للبيع بمليار يورو في فرنسا

GMT 11:57 2019 الخميس ,17 كانون الثاني / يناير

اغتصاب طفل قاصر تحت تهديد السلاح في مدينة تارودانت

GMT 11:45 2018 السبت ,29 كانون الأول / ديسمبر

"تشيلسي" يتوصل إلى اتفاق مع "دورتموند" بشأن ضم بوليسيتش

GMT 03:16 2015 الإثنين ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

آلاء بدر تفيد بأن العدسات اللاصقة أحدث عمليات تجميل الأسنان

GMT 13:28 2015 الأربعاء ,18 شباط / فبراير

أفضل ستة فنادق في مراكش للاستمتاع بالرفاهية

GMT 09:17 2018 الخميس ,11 كانون الثاني / يناير

شقة في اسكتلندا مصممة على طراز أفلام "هاري بوتر"

GMT 09:13 2017 الإثنين ,13 تشرين الثاني / نوفمبر

لوف يوضح فرص فوز ألمانيا في مونديا روسيا المقبل
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib