كيري يذيب الجمود في العلاقات الثنائية واتفاق مبدئي حول الملفات الإقليمية
آخر تحديث GMT 01:49:38
المغرب اليوم -

الرئيس الروسي يلتقي أول مسؤول أميركي منذ بداية الأزمة الأوكرانية

كيري يذيب الجمود في العلاقات الثنائية واتفاق مبدئي حول الملفات الإقليمية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - كيري يذيب الجمود في العلاقات الثنائية واتفاق مبدئي حول الملفات الإقليمية

وزير الخارجية الأميركي جون كيري
موسكو ـ يوسف مكي

أعلن وزير الخارجية الأميركي جون كيري، أنَّ واشنطن ترى تقدمًا كبيرًا في حل مشكلة الأسلحة الكيميائية في سورية، محذرًا من استمرار المعارك وارتفاع عدد القتلى المدنيين.

وأكد كيري عقب لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين ووزير الخارجية سيرغي لافروف الثلاثاء في منتجع "سوتشي"، أنَّ "سورية لن تصبح دولة سلام ما لم تجد حلا سياسيًا لمشكلاتها"، مشيرًا إلى أنَّه متفق مع نظيره الروسي على أنَّ تنامي نشاطات الجماعات المتطرفة المختلفة مثل تنظيم "داعش" لا يهدد "نظام الأسد وحده بل المنطقة بأسرها".

وشدَّد على أنَّ "روسيا على الرغم من أنها لا تشارك في التحالف المناهض لـ"داعش" إلا أنّها تعتبر شريكا مهما جدا في مكافحة التطرف العنيف على النطاق العالمي"، مؤكدًا وحدة الدولتين في توجههما إلى مكافحة "داعش" وإرغامه على مغادرة العراق وسورية "كي لا يكون تهديدا للجميع".

وأشار إلى أنَّ وحدة روسيا والولايات المتحدة مفتاح لتنفيذ الاتفاقات حول ملف طهران النووي، واصفًا روسيا والولايات المتحدة بـ"الدولتين المتحالفتين" في السعي إلى عقد "اتفاقات جيدة" بشأن البرنامج النووي الإيراني وتطبيقها، قائلًا: "إنَّ الوحدة بين موسكو وواشنطن في هذا الموضوع تعد "مفتاحا" لذلك".

وأبرز وزير الخارجية الأميركية، أن توريد منظومات "إس-300" الروسية إلى إيران لا يعتبر خرقا للقانون الدولي.

ومن جانبه، صرَّح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، بأنَّ موسكو وواشنطن على يقين بأن العملية السلمية يجب أن يقودها السوريون بأنفسهم، وأن يكون لجميع الجهات المعنية تمثيل في هذه العملية، مضيفًا: "نظرًا إلى التناقضات داخل المعارضة السورية يجب على اللاعبين الخارجيين الذين لهم نفوذ على هذه الجماعة أو تلك أن يدفعوهم إلى السير باتجاه بدء المفاوضات على أساس بيان جنيف".

وأعرب لافروف بشأن التقرير الدولي الأخير حول استخدام الأسلحة الكيميائية في سورية، عن موقف موسكو الداعي إلى قيام وحدة خاصة في منظمة حظر الأسلحة الكيميائية بالتحري في هذا الموضوع، قائلا: "نحن نريد تحقيقا مهنيا نزيها وإثبات الوقائع بصورة مهنية، لمنع تكرار محاولات شاهدناها في آب/ أغسطس عام 2014، لاستغلال موضوع المواد الكيميائية كوسيلة ضغط سياسي بل وكمبرر لنوايا استخدام القوة ضد الدولة السورية".

ونوَّه بأنه اتفق مع نظيره الأميركي على استخدام نفوذ كل من روسيا والولايات المتحدة على طرفي النزاع في أوكرانيا لحثهما على تنفيذ بنود اتفاقات مينسك بشأن تسوية هذه الأزمة، معلنًا اتفاقه مع كيري حول خطر محاولات "العودة إلى سيناريو استخدام القوة" في أوكرانيا، مؤكدا أن صيغ التسوية وأشكالها قد تكون متنوعة.

وعقد وزير الخارجية الأميركي لقاء مع الرئيس الروسي، يعد اللقاء الشخصي الأول بين بوتين ومسؤول أميركي رفيع المستوى منذ تدهور العلاقات بين البلدين على خلفية الأزمة الأوكرانية.

وكتب كيري وسط اللقاء على صفحته في "تويتر" إنَّ محادثاته مع الرئيس بوتين ولافروف حول القضايا المحورية بما فيها المفاوضات حول إيران وسورية وأوكرانيا "كانت صريحة".

وذكر مساعد الرئيس الروسي يوري أوشاكوف أنَّ الرئيس بوتين ناقش مع كيري قضايا دولية أساسية، منها الشرق الأوسط وإيران وسورية وتنظيم "داعش"، مع التركيز على الملف الأوكراني.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

كيري يذيب الجمود في العلاقات الثنائية واتفاق مبدئي حول الملفات الإقليمية كيري يذيب الجمود في العلاقات الثنائية واتفاق مبدئي حول الملفات الإقليمية



اقتصر على حوالي 150 من أفراد العائلة والأصدقاء

سيينا ميلر تخطف الأضواء في حفل زفاف جنيفير لورانس

واشنطن ـ رولا عيسى

GMT 04:03 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

صيحات أساسية من عرض "فندي" لخزانتك
المغرب اليوم - صيحات أساسية من عرض

GMT 00:06 2019 الخميس ,24 تشرين الأول / أكتوبر

ارتفاع حركة النقل في مطار فاس بنسبة 12 في المائة
المغرب اليوم - ارتفاع حركة النقل في مطار فاس بنسبة 12 في المائة

GMT 05:37 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

نواب أمريكيون يطالبون "تويتر" بحجب حسابات على صلة بـ "حماس"
المغرب اليوم - نواب أمريكيون يطالبون

GMT 03:33 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات
المغرب اليوم - كيت ميدلتون تنتقي أفضل الملابس من توقيع أفخر العلامات

GMT 11:49 2019 الأربعاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020
المغرب اليوم - المغرب ضمن أفضل 10 وجهات سياحية في عام 2020

GMT 09:16 2019 الثلاثاء ,22 تشرين الأول / أكتوبر

استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة
المغرب اليوم - استمتع بديكور مميز لتلفيون مودرن في غرفة المعيشة

GMT 22:07 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

أنسو فاتي يقترب من الإنضمام إلى صفوف المنتخب الإسباني

GMT 23:42 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

خطوة واحدة تفصل رونالدو عن الهدف 700 في مسيرته

GMT 23:49 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يغلق الباب أمام عودة نيمار دا سيلفا إلى صفوفه

GMT 19:11 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

فابيينو يُشيد بعلاقة الصداقة بين محمد صلاح وساديو ماني
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib