السفينة أمازون المُحمّلة بالأسلحة أحدث أشكال الدعم التركي في ليبيا
آخر تحديث GMT 21:41:07
المغرب اليوم -

بعدا أعلن أردوغان بشكل صريح تأييد حكومة فايز السراج

السفينة "أمازون" المُحمّلة بالأسلحة أحدث أشكال الدعم التركي في ليبيا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - السفينة

الجيش الوطني الليبي
طرابلس -المغرب اليوم

لم تكن تركيا بعيدة عن المشهد الليبي، منذ بدء الأزمة في البلاد عام 2014، ولم يعد خافيًا على أحد، أن أنقرة تدخلت ولا تزال في الشأن الداخلي الليبي سياسيًا وعسكريًا، أما آخر أوجه الدعم، فوصل عبر سفينة أخرى محملة بالأسلحة والمعدات العسكرية، انطلقت من ميناء سامسون التركي في التاسع من مايو/أيار الجاري قبل أن تصل إلى العاصمة طرابلس.

والسفنية التي تحمل اسم "أمازون" خرجت من ميناء سامسون في التاسع من مايو/أيار، محملة بآليات عسكرية وأسلحة متنوعة، حسبما أظهرت صور التقطت من على متنها.

شحنة جديدة من الدعم العسكري، تأتي بعد أيام من موقف مثير للجدل أطلقه الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بعد بدء عمليات الجيش الوطني الليبي العسكرية لتحرير طرابلس من قبضة الجماعات المتطرفة، فقد أعلن الرجل صراحة دعم بلاده لحكومة فايز السراج، وتدخله لصالح الأخير، كما أن وزير الداخلية في حكومة السراج، فتحي باشا آغا، ورئيس مجلس الدولة الاستشاري خالد المشري زارا معرضًا للأسلحة في تركيا في الأول من أيار الحالي.

وقال المتحدث باسم الجيش الوطني الليبي اللواء أحمد المسماري إن أسلحة وطائرات تركية مسيرة (درونز) وصلت إلى أيدي ميليشيات طرابلس، وأوضح أن "هناك دعما تركيا للميليشيات، وقد استخدمت طائرات دون طيار تركية"، كما لفت إلى أن "استخدام التقنيات يحتاج إلى وقت كبير من الإعداد والتدريب والتجهيز، لكن دخول الطائرات المسيرة في غضون 48 ساعة يدل على أن هناك أجانب يشرفون على تسيير هذه الطائرات".

اقرأ أيضًا:

المسماري يتهم رئيس حكومة الوفاق الليبية بعقد صفقات سلاح في أوروبا

إلا أن الدعم العسكري، سواء من تركيا أو من دول أخرى تدعم الجماعات المتطرفة مثل قطر، لم يكن الأول خلال الأشهر الأخيرة، إذ عثر الجيش الوطني الليبي على أسلحة قطرية كانت بحوزة الميليشيات الإرهابية، كما تم ضبط شحنات من الأسلحة والمعدات العسكرية القادمة من تركيا عبر البحر.

تطورات دفعت بالأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريس إلى تجديد دعوته لجميع الدول لتطبيق حظر السلاح في ليبيا، حيث عبّر عن قلقه العميق إزاء الأزمة الليبية، وعمليات تهريب الأسلحة خلال الآونة الأخيرة، خصوصًا عبر البحر.

قد يهمك أيضًا:

إطلاق سراح 4 محتجزين يحملون الجنسية الفلبينية والكورية الجنوبية في ليبيا

حفتر يؤكد أن "رمضان يزيد عزيمته للقتال" وإيطاليا تطالبه بحلٍ سياسي

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

السفينة أمازون المُحمّلة بالأسلحة أحدث أشكال الدعم التركي في ليبيا السفينة أمازون المُحمّلة بالأسلحة أحدث أشكال الدعم التركي في ليبيا



بقصة الصدر مع الخصر المزموم من توقيع دار "كارولينا هيريرا"

ملكة إسبانيا ليتيزيا تتألق بأجمل الفساتين الصيفية العصرية

مدريد - المغرب اليوم

GMT 16:12 2019 الثلاثاء ,23 تموز / يوليو

تكييف معطل بطائرة عراقية يثير موجة غضب عارمة
المغرب اليوم - تكييف معطل بطائرة عراقية يثير موجة غضب عارمة

GMT 18:44 2019 الإثنين ,22 تموز / يوليو

محرز ينفي تعمده عدم السلام على رئيس وزراء مصر

GMT 10:58 2019 الأربعاء ,10 تموز / يوليو

غاريث بيل يتزوج سراً من حبيبته في الصغر

GMT 18:19 2019 الخميس ,28 آذار/ مارس

هاني مظهر

GMT 17:39 2019 الجمعة ,12 إبريل / نيسان

بريشة هاني مظهر

GMT 04:41 2018 السبت ,31 آذار/ مارس

بريشة - محمد العقل

GMT 18:41 2019 الجمعة ,03 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 17:22 2015 السبت ,26 كانون الأول / ديسمبر

بشرتكِ سمراء أنتِ محظوظة وعليكِ تجنب هذه الأخطاء

GMT 11:38 2018 الخميس ,11 تشرين الأول / أكتوبر

مانشستر يونايتد يتجه إلى تمديد عقد لاعبه جيسي لينغارد

GMT 14:10 2015 الأربعاء ,22 تموز / يوليو

صورة نادرة تجمع صباح و زوجها فادي بالراقصة دينا

GMT 15:14 2017 الثلاثاء ,03 تشرين الأول / أكتوبر

الجزائرية ريم حقيقي تتألق في زي تقليدي باللون الأحمر

GMT 11:40 2018 الإثنين ,05 تشرين الثاني / نوفمبر

التأجيل يطارد السوبر الإيطالي بين "يوفنتوس" و "ميلان"

GMT 11:37 2018 الخميس ,04 تشرين الأول / أكتوبر

روبرتو فيرمينو يؤكّد أنه تخوّف من الإصابة بالعمى

GMT 19:14 2018 الثلاثاء ,28 آب / أغسطس

رئيس "اليويفا" يحرم ريال مدريد من مبابي

GMT 11:54 2018 الثلاثاء ,21 آب / أغسطس

إسم واحد

GMT 20:41 2018 الخميس ,01 آذار/ مارس

تساقطات مطرية تجرف حقول "الكيف" في الشمال

GMT 17:47 2018 الخميس ,18 كانون الثاني / يناير

مصدر مسؤول يُوضّح موقف إيفونا من العودة للأهلي
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib