الحوثيون يستهدفون مطار أبها والسعودية تصف الهجوم بـجريمة حرب وأميركا تدين الاعتداء
آخر تحديث GMT 22:00:04
المغرب اليوم -

الحوثيون يستهدفون مطار أبها والسعودية تصف الهجوم بـ"جريمة حرب" وأميركا تدين الاعتداء

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الحوثيون يستهدفون مطار أبها والسعودية تصف الهجوم بـ

مطار أبها
الرياض _ المغرب اليوم

اعترضت الدفاعات الجوية السعودية، اليوم الثلاثاء، طائرة مسيرة مفخخة ثانية أطلقها الحوثيون تجاه مطار أبها الدولي، وقال التحالف أن الاعتداء هو الثاني على مطار أبها الدولي من قبل الحوثي خلال 24 ساعة ويمثل جريمة حرب. وصرح المتحدث الرسمي باسم قوات التحالف "تحالف دعم الشرعية في اليمن"، العميد الركن تركي المالكي، بأنه تم إحباط محاولة ثانية لاستهداف المدنيين المسافرين والعاملين بمطار أبها الدولي، صباح اليوم الثلاثاء، عند الساعة 09:06 من قبل المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران باستخدام طائرة مسيّرة (مفخخة). وأوضح العميد المالكي، أنه

ونتيجة لعملية الاعتراض فقد تناثرت بعض الشظايا للطائرة المسيّرة بعد اعتراضها داخل الحرم الداخلي للمطار ووقوع عدد 8 إصابات لعاملين بإحدى الشركات العاملة بالمطار، وهي حالة حرجة (مقيم بنغلاديشي الجنسية)، وثلاث حالات متوسطة (2 من الجنسية الهندية / 1 بنغلاديشي الجنسية)، وأربعة حالات خفيفة (سعودي الجنسية / نيبالي الجنسية / هندي الجنسية / بنغلاديشي الجنسية). كما نتج عن ذلك تضرر إحدى الطائرات المدنية من طراز (320)، وتهشم زجاج بعض الواجهات، وكذلك تضرر بعض معدات المساندة الأرضية بساحة المطار. وأضاف العميد المالكي، أن هذه المحاولة العدائية

الوحشية هي المحاولة الثانية هذا اليوم لاستهداف مطار أبها الدولي واستهداف المدنيين المسافرين من مختلف الجنسيات بطريقة ممنهجة ومتعمدة، وتؤكد نهج المليشيا العدائي وانتهاكها للقانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية باعتبار مطار أبها الدولي أحد الأعيان المدنية والمحمي بموجب القانون الدولي الإنساني. وأكد العميد المالكي، أن قيادة القوات المشتركة للتحالف وأمام هذه الأعمال العدائية والتجاوزات غير الأخلاقية من المليشيا الحوثية الإرهابية المدعومة من إيران مستمرة في تنفيذ الإجراءات العملياتية لتحييد مصادر التهديد لحالات الدفاع عن النفس والهجوم الوشيك

بما يكفل حماية الأعيان المدنية والمدنيين وبما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية كما أكد مجلس الوزراء السعودي، أن محاولتَي "ميليشيا الحوثي الإرهابية" المدعومة من إيران الاعتداء على مطار أبها الدولي بطريقة ممنهجة ومتعمدة وما نتج من إحداهما من إصابات وتضرر طائرة مدنية، تعد استمراراً للأعمال العدائية وجريمة حرب استهدفت المسافرين من مختلف الجنسيات والعاملين بالمطار. وشدد المجلس خلال جلسته التي عقدها اليوم - عبر الاتصال المرئي - برئاسة خادم الحرمين الشريفين، الملك سلمان بن عبد العزيز، رئيس مجلس الوزراء، على اتخاذ

الإجراءات بما يكفل حماية الأعيان المدنية والمدنيين ويتوافق مع القانون الدولي الإنساني وقواعده العرفية. واستعرض مجلس الوزراء في بداية الجلسة مجمل المحادثات بين السعودية وعددٍ من دول العالم خلال الأيام الماضية؛ لتقوية أواصر التعاون في مختلف المجالات، وتعزيز التنسيق المشترك تجاه القضايا الإقليمية والدولية، ومساندة الأشقاء والأصدقاء والوقوف معهم في مختلف الأزمات والظروف. و أطلع خادم الحرمين الشريفين، المجلس، على فحوى الاتصال الهاتفي مع الرئيس التونسي قيس سعيّد، وما اشتمل عليه من تأكيده حرص المملكة على أمن تونس واستقرارها، و

وقوفها إلى جانبها في ظل الظروف الصحية الصعبة التي تمرّ بها، والتوجيه بتقديم دعم صحي يضاف إلى المساعدات السابقة للمساهمة في تلبية احتياج القطاع الصحي التونسي. وأوضح وزير الدولة عضو مجلس الوزراء وزير الإعلام بالنيابة الدكتور عصام سعيد، في بيانه لوكالة الأنباء السعودية، أن مجلس الوزراء تطرق إثر ذلك إلى جملة من الموضوعات وتطورات الأوضاع في المنطقة والعالم، مجدداً موقف المملكة الثابت والتاريخي الداعم لإحلال السلام والاستقرار وبناء التضامن وتوحيد الصف في أفغانستان، وما أكدته المملكة خلال الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون

الإسلامي الذي دعت إليه بصفتها رئيسة الدورة الحالية للقمة الإسلامية، من أهمية تسريع الجهود للتوصل إلى تسوية سياسية شاملة، ودعوة المجتمع الدولي إلى التكاتف والمسارعة في دعم الأعمال الإنسانية العاجلة في أفغانستان، ومساندة جهود التنمية والاستقرار والتأهيل بما يسهم في تحقيق الأمن والازدهار فيها. إلى ذلك، أعربت دول ومنظمات عن إدانتها واستنكارها الشديدين للأعمال العدائية من قبل مجموعات الحوثي ومحاولتها استهداف المدنيين في السعودية. وشدد أمين عام منظمة التعاون الإسلامي، الدكتور يوسف العثيمين، على أن «تعريض حياة المسافرين

والمدنيين للخطر عمل إرهابي جبان وجريمة حرب»، مجدداً تأييد ومساندة المنظمة لكافة الإجراءات التي تتخذها السعودية للتعامل مع ممارسات الحوثيين الإرهابية في سبيل الحفاظ على أمنها واستقرارها وسلامة المواطنين والمقيمين على أراضيها. واعتبرت الخارجية الإماراتية أن استهداف المطار يعد تصعيداً خطيراً وعملاً جباناً، يهدد أمن وسلامة وحياة المدنيين والمسافرين، وهو بمثابة جريمة حرب تستدعي اتخاذ كافة الإجراءات اللازمة لحماية الأعيان المدنية من تهديدات الحوثيين، مجددة تضامنها الكامل مع المملكة والوقوف معها في صف واحد ضد كل تهديد يمس أمنها

واستقرارها، ودعمها في كل ما تتخذه من إجراءات لحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها، مؤكدة أن أمن الإمارات وأمن السعودية كل لا يتجزأ وأن أي تهديد أو خطر يواجه المملكة تعتبره الدولة تهديداً لمنظومة الأمن والاستقرار فيها. وأوضحت الخارجية الكويتية أن استمرار هذه الممارسات العدوانية وما تشهده من تصعيد يستهدف أمن السعودية واستقرار المنطقة يشكل انتهاكاً صارخاً لقواعد القانون الدولي والإنساني ويتطلب تحرك المجتمع الدولي السريع والحاسم لردع هذه التهديدات ومحاسبة مرتكبيها، مؤكدة وقوف دولة الكويت التام إلى جانب السعودية،

وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات للحفاظ على أمنها واستقرارها وسيادتها. وشددت الخارجية البحرينية على أن الهجوم على مطار أبها يمثل انتهاكاً واضحاً وصريحاً للقانون الدولي الإنساني وجميع الأعراف الدولية، مؤكدة موقف المنامة الثابت والداعم بقوة لجهود الرياض في كل ما يحفظ أمنها واستقرارها، وتأييدها التام لما تتخذه من تدابير للتصدي للأعمال والمحاولات العدائية التي تنفذها ميليشيا الحوثي الإرهابية على الأراضي السعودية، داعية المجتمع الدولي إلى إدانة وشجب مثل هذه الاعتداءات الإرهابية التي تستهدف المنشآت والأعيان المدنية. وأكد عادل العسومي رئيس

البرلمان العربي، أن محاولة الحوثيين استهداف مطار أبها الذي يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين من مواطنين ومقيمين من جنسيات مختلفة هو عمل إرهابي جبان يستهدف أرواح المدنيين الأبرياء الآمنين والأعيان المحميين بالقانون الدولي، مما يستوجب تحركاً دولياً عاجلاً لمحاسبة الميليشيا وفقاً القانون الدولي والقانون الدولي الإنساني. وشدد على أن الميليشيا تعمل من خلال هجماتها الإرهابية المتكررة تجاه المدنيين والأعيان على تنفيذ المشروع الإيراني العدواني والتخريبي الذي يستهدف زعزعة الأمن والاستقرار في العالم العربي من خلال الإرهاب والعنف وإراقة

الدماء واستهداف المدنيين الأبرياء وتدمير المنشآت المدنية، معرباً عن تضامن ووقوف البرلمان العربي التام مع السعودية ودعمها فيما تتخذه من إجراءات للدفاع عن أراضيها وحفظ أمنها وسلامة مواطنيها والمقيمين على أراضيها. كما أعربت البعثة الأميركية لدى السعودية، اليوم الثلاثاء، عن إدانتها بشدة الاعتداء الحوثي على مطار أبها، والذي أسفر عن إصابة عدد من المدنيين الأبرياء، متمنيةً لهم الشفاء العاجل والتام. وقالت السفارة في بيان صحافي، إن هذا الهجوم الفظيع هدد الأرواح والبنية التحتية وآفاق السلام والاستقرار في اليمن، داعية الحوثيين إلى وقف العنف والمشاركة البناءة مع المبعوثين الخاصين للأمم المتحدة والولايات المتحدة لإنهاء الصراع في اليمن. وأكدت استمرار التزام الولايات المتحدة بشراكتها الاستراتيجية طويلة الأمد مع السعودية، وبمساعدتها في الدفاع عن شعبها وأراضيها.

قد يهمك ايضا

التحالف العربي يعلن عن تدمير طائرة مسيرة أطلقها الحوثيون صوب السعودية

الحوثيون يستهدفون قاعدة جوية عسكرية جنوب السعودية ويعلنون إصابة الهدف بشكل دقيق

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الحوثيون يستهدفون مطار أبها والسعودية تصف الهجوم بـجريمة حرب وأميركا تدين الاعتداء الحوثيون يستهدفون مطار أبها والسعودية تصف الهجوم بـجريمة حرب وأميركا تدين الاعتداء



النجمات يتألقن في حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 13:59 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية
المغرب اليوم - المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 13:08 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك
المغرب اليوم - البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك

GMT 13:20 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية
المغرب اليوم - الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - قرداحي يؤكد أن اجتماعات الحكومة اللبنانية لازالت مستمرة

GMT 23:03 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

علماء الأرض داخل "نفق عملاق" يصل إلى "نهاية الكون

GMT 22:56 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تمساح برأس متجمد وجسم حي "خياران أقساهما مر

GMT 04:30 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

نيمار يستفز العملاق الكولومبي مينا بحركة "مشينة"

GMT 04:40 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

نجم باريس سان جيرمان يخطط لتعلم اللغتين العربية والروسية

GMT 04:59 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

البرتغالي كريستيانو رونالدو يتألق أمام لوكسمبورغ

GMT 04:48 2021 الأربعاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

الدنمارك ثاني منتخب أوروبي يبلغ مونديال قطر 2022

GMT 00:45 2015 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

خبراء التغذية يكشفون أفضل 20 نصيحة لفقدان الوزن

GMT 14:15 2021 الأربعاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

6 لاعبين يدخلون القائمة السوداء في ريال مدريد بعد أول هزيمة

GMT 11:48 2020 السبت ,11 إبريل / نيسان

أفضل مقشر للبشرة وفق نوعها

GMT 08:37 2018 الجمعة ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

فضيحة جنسية تهز مدينة "مراكش" بطلتها سيدة ووالد زوجها

GMT 12:32 2018 الثلاثاء ,02 كانون الثاني / يناير

بادري باقتناء أجمل موديلات الجاكيتات لموسم شتاء 2018

GMT 08:22 2016 الجمعة ,28 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار مبهرة للحصول على أريكة عصرية وملائمة في منزلك

GMT 01:52 2016 الثلاثاء ,14 حزيران / يونيو

علاج ديدان البطن بالأعشاب

GMT 00:51 2015 الثلاثاء ,22 كانون الأول / ديسمبر

الأثاث الجلدي لمسة راقية تضفي الأناقة والجماليّة على المنزل

GMT 08:06 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

نقل جثمان الأسطورة “مارادونا” في موكب جنائزي مهيب للدفن
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib