عدسات الكاميرات ترصد هروب منفذ هجوم سوسة بعد قتله 38 سائحًا أجنبيًا
آخر تحديث GMT 11:55:47
المغرب اليوم -

وزارة "الداخلية" التونسية تؤكد أنه لا يملك أي سوابق جنائية

عدسات الكاميرات ترصد هروب منفذ هجوم سوسة بعد قتله 38 سائحًا أجنبيًا.

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - عدسات الكاميرات ترصد هروب منفذ هجوم سوسة بعد قتله 38 سائحًا أجنبيًا.

شاطئ مدينة سوسة التونسية
تونس ـ علي صيام

هرب المسلح التونسي سيف الدين رزقي من شاطئ مدينة سوسة التونسية، بعدما أقدم على إطلاق النار على من كانوا متواجدين على الشاطئ وأوقع ما لا يقل عن 38 قتيلًا معظمهم من السائحين خلال 25 دقيقة من الهرج

وأظهر مقطع فيديو مدته 55 ثانية، الشاب المسلح المنتمي لتنظيم "داعش"، والبالغ من العمر 23 عامًا، والذي كان يحمل أيضاً قنابل يدوية وهو يرتدي ملابس سوداء ويركض بطول أطراف البحر.

ورصدت عدسات بعض المتواجدين في إحدى الشرفات القريبة، القاتل وهو ملقي علي الأرض بعدما أردته الشرطة قتيلا بواسطة رصاصتين، في حين ذكر الشرطي مطلق النار على المسلح، والذي طلب عدم الكشف عن هويته، بأنه رصد ذلك المتطرف حينما كان يصلي على أحد جانبي الطريق قبل أن يطلق النار عليه مرتين.

ويروي شهود عيان أن المسلح المنتمي لتنظيم "داعش" كان يضحك ويمرح على شاطئ القنطاوي المكتظ بالسائحين، والذي يقع بالقرب من سوسة، حيث بدا وكأنه مثل أي سائح آخر، ولكن تبين بعد ذلك بأنه كان يختار الضحايا بعناية ممن سوف يوجه ضدهم بندقيته الكلاشينكوف التي كان يخبأها عند المظلة الخاصة به، وفي لحظات غادرة ثار رزقي وفتح النار على السائحين، ما تسبب في مقتل 38 من بينهم 15 بريطانيًا وإصابة 36 بإصابات بالغة.

وذكر مصدر في وزارة "الداخلية" التونسية الليلة الماضية، أنه على الرغم من أن رزقي لم تكن له سوابق جنائية، إلا أنه كان يعرف لدى السلطات بتطرفه ولكن ليس بدرجة كبيرة، حيث كان ينتمي إلى جماعة متشددة تدعى "الشباب الإسلامي" التي تذهب إلى المساجد التي يسيطر عليها دعاة متشددين، كما تم توقيفه في أحد المرات من قبل الشرطة حيث كان يدخن "الحشيش".

وبعد الفوضى التي أحدثها والهجوم المتطرف الذي نفذه في سوسة، تبين أن رزقي يعمل مع تنظيم "داعش" المتطرف، الذي نشر صورة له أمس عبر موقعه على الإنترنت، وبجانبه بندقيتين، واستخدم الموقع الاسم الجهادي أبو يحيى القيرواني، واصفًا إياه بـ"الأخ وجندي الخلافة".

وتحدث علي بن محمد رزقي من قعفور– أحد المناطق الفقيرة في ضاحية ساليانا - وهو عم الشاب الذي نفذ الهجوم، قائلاً بأنه كان صبي لطيف حينما كان صغيرًا في السن ومحبًا لكرة القدم.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

عدسات الكاميرات ترصد هروب منفذ هجوم سوسة بعد قتله 38 سائحًا أجنبيًا عدسات الكاميرات ترصد هروب منفذ هجوم سوسة بعد قتله 38 سائحًا أجنبيًا



أزياء برّاقة من وحي بلقيس فتحي لأطلالة مميزة

دبي - المغرب اليوم

GMT 13:40 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة

GMT 00:13 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
المغرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 13:33 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022
المغرب اليوم - ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022

GMT 14:43 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز
المغرب اليوم - 6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز

GMT 13:58 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 15:42 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل صغيرة تفصل بوغبا عن ريال مدريد

GMT 14:23 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس برشلونة لا يستبعد عودة ميسي وانييستا

GMT 09:37 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

يورغون كلوب يرفض الانسياق وراء تصريحات سكولز

GMT 14:56 2021 الجمعة ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أول تعليق لمدرب السنغال على أنباء تعرض ماني لإصابة خطيرة

GMT 06:01 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أرسنال يقسو على أستون فيلا بثلاثية في "البريميرليغ"

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 19:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib