باحثون يقدمون طرق تحول اليرقات إلى أكلة لحوم البشر
آخر تحديث GMT 05:58:08
المغرب اليوم -

بسبب الطماطم الفاسدة وتركز المركب العضوي

باحثون يقدمون طرق تحول اليرقات إلى أكلة لحوم البشر

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - باحثون يقدمون طرق تحول اليرقات إلى أكلة لحوم البشر

كيفية تحول اليرقات إلى أكلة لحوم البشر
واشنطن - رولا عيسى

يعد تناول صديقك للبقاء على قيد الحياة قد تبدو وكأنها محاولة يائسة ، إذ وجدت دراسة حديثة أن الأمر لا يأخذ سوى طماطم سيئة للتحول إلى أكل لحوم البشر.

واكتشف العلماء بمحاذاة استجابة وقائية للآفات النباتية ، بواسطة الطماطم ، مما يسبب لهم إنتاج مادة كيميائية تحول طعمها إلى الحامض ، كما وجد الباحثون أنه كلما ارتفع تركيز المركب العضوي ، كلما أسرع اليرقات في استهلاك رفاقهم.

وقال الباحثون إن النتيجة تظهر تأثير غير معروف سابقًا من الآليات الدفاعية النباتات ، ووضع خبراء من جامعة "ويسكونسن ماديسون" مجموعة من التجارب لاختبار ما إذا كانت الطماطم السيئة يمكن أن يسبب الحيوانات العاشبة على التهام الأنواع الخاصة بهم ، على عكس الحيوانات التي يمكن أن تهرب من الحيوانات المفترسة الجياع.

ومع ذلك، عندما يلوح الخطر ، يمكن للكثيرين إنتاج المواد الكيميائية الدفاعية التي تهدف إلى ردع المهاجمين، مثل جاسمونيت الميثيل ، وبالمقارنة مع الباحثين إلى الصراخ الكيميائي، يمكن للنباتات الأخرى الكشف عن المادة المحمولة جوًا ، عندما تنبعث منها النباتات القريبة ، ثم يمكنهم البدء في الاستثمار في الدفاعات الخاصة بهم في حال كانوا في خطر ، ثم يمكنهم البدء في الاستثمار في الدفاعات الخاصة بهم في حال كانوا المقبلين على القائمة.

ولكن حتى الآن لم يكن من المعروف أن هذه العملية يمكن أن يكون لها تأثير إضافي لتحويل الآفات مثل دودة القندس بنجر ضد نوعها.

وقال أستاذ علم الأحياء المتكاملة والمؤلف الرئيسي للدراسة ، جون أوروك "إن النباتات تدافع عن أنفسهم، فمن المعروف أن العديد من الحشرات لتصبح أكل لحوم البشر عندما تتعرض إلى الاعتداء ، ليس فقط تصبح مفترسة، وهو انتصار للنبات، وأنما تحصل على الكثير من الطعام من خلال تناول بعضها البعض".

وللاختبار تأثير الدفاعات النباتية على السلوك العاشب، قام الباحثون برش نباتات الطماطم في حاويات بلاستيكية إما بمحلول تحكم أو مجموعة من تركيزات ميثيل جاسمونيت ، وبحساب عدد اليرقات المتبقية كل يوم لتحديد عدد الأكل ، وبعد ثمانية أيام وزنها كم المواد النباتية كل مجموعة العلاج تمكنت من الحفاظ عليها.

وفي مجموعات السيطرة والتركيز المنخفض العلاج، أكلت اليرقات النباتات بأكملها قبل أن تتحول إلى أكل لحوم البشر  ، ولكن النباتات التي رشت من أعلى مستويات ميثيل جاسمونيت بقيت في الغالب سليمة.

وأصبحت اليرقات التي تعيش مع النباتات المدافعة أكلة لحوم البشر في وقت أسرع بكثير من نظرائها الذين يأكلون أوراقهم من الوصول إلى النباتات الأقل دفاعًا.

وأشار الباحث بريان كونولي "إلى أنها صرخة وبكاء، ولكن نقل الطاقة وقد نشرت النتائج الكاملة للدراسة اليوم في مجلة الطبيعة البيئية والتطور".

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يقدمون طرق تحول اليرقات إلى أكلة لحوم البشر باحثون يقدمون طرق تحول اليرقات إلى أكلة لحوم البشر



اختارت إكسسوارات ناعمة تزيّن بها "اللوك" مثل الأقراط الدائرية

إليكِ طُرق تنسيق موديلات "السروال" على طريقة الملكة ليتيزيا

مدريد - المغرب اليوم

GMT 00:48 2020 الإثنين ,13 تموز / يوليو

أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها
المغرب اليوم - أفكار مفيدة للتخزين في غرف الأطفال تعرفي عليها

GMT 13:56 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

1.5 مليون طلب جديد لإعانات البطالة في أميركا

GMT 13:56 2020 الأحد ,21 حزيران / يونيو

عطور مميزة برائحة تشبه الحلم
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib