باحث جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة
آخر تحديث GMT 06:53:33
المغرب اليوم -

نافيًا حدوث تلك الظاهرة في الشرق الأوسط من قبل

باحث جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - باحث جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة

عاصفة شمسيّة
الرياض ـ محمد الدوسري

كشف رئيس قسم الجيولوجيا في جامعة الملك سعود وعالم الجيوفيزيا، الدكتور عبدالله العمري، أنَّ العاصفة الشمسية المتوقَّع حدوثها الشهر المُقبل، ستغير اتجاه البوصلة، وستتوقف الملاحة الجوية والكهرباء في المكان الذي تقع فيه.وأكد العمري، خلال تصريح صحافي، أنَّ "العواصف الشمسية عبارة عن موجات تنقل الإلكترونات من الشمس إلى البقع الشمسية، وتمرّ بحالتي الهدوء والهيجان، وتقريبًا بينهما ١١ عامًا، والآن الشمس تمرّ بحالة الهدوء الذي يسبق العاصفة".ولفت العمري إلى أنَّ "هذه الظاهرة حدثت في الماضي، ولكن ليس بهذه الضخامة التي توقّعتها وكالة الأبحاث الأميركية ناسا".

وبيّن أنَّ المسافة بين الأرض والشمس ١٥٠ مليون كم، والعاصفة تحتاج إلى 3 أيام لقطع تلك المسافة، مشيرًا إلى حدوث عاصفة العام ٢٠٠٠، وأنه في بعض الأحيان لا يُعلن عن مناطق حدوثها.وذكر أنَّ العاصفة المتوقع حدوثها ستتسبّب في تعطيل شبكات الاتصال، ولكن ليس كما وصفتها "ناسا"، بأنَّ التي ستحدث الشهر المُقبل ستغطي الأرض بظلام دامس.وكانت وكالة الأبحاث الأميركية "ناسا" أعلنت أنَّ العالم سيشهد ثلاثة أيام من الظلام الدامس، وهي أيام ٢١ و٢٢ و٢٣ في كانون الأول/ ديسمبر المُقبل؛ بسبب عاصفة شمسية ستضرب الأرض.

وذكر الدكتور العمري: "حين تحدث العاصفة الشمسية في أي مكان، لن يكون هناك كهرباء أو أي شبكات اتصال، وإنَّ انفجرت البقع الشمسية بحجم كبير، فسوف تغطي الشمس، وسيعمّ الظلام الأرض كلها".وعن توقّع مكانها أكد: "لا أحد يستطيع أنَّ يعلم، لكن لا يعتقد أنَّ الأرض كلها ستكون بظلام دامس، بل بالجزء الذي ستقع عليه العاصفة، وأقدم وأقوى عاصفة كانت قبل ١٥٠ عامًا، وتعطلت بسببها الكهرباء والشبكات البدائية".وأفاد الدكتور العمري بأنَّ "العواصف الشمسية ذات الموجات الكهرومغناطيسية، وأيضًا ستتوقف الملاحة الجوية، وتتغير البوصلة المغناطيسية؛ لأن مركزها في باطن الأرض".
كما نفى حدوث أيّة عاصفة شمسية في الشرق الأوسط في السابق، مبينًا أنها حدثت جميعها في أوروبا وأميركا.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحث جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة باحث جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحث جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة باحث جيولوجي سعودي يؤكد تغيُّر اتجاه البوصلة إثر عاصفة شمسيّة مُقبلة



خلال مشاركتها في عرض أزياء "ميسوني" في ميلانو

كيندال جينر تبهر الحضور بتألقها بزي هادئ الألوان

ميلانو ـ ريتا مهنا
عادت عارضة الأزياء الشهيرة كيندال جينر، إلى مدرج عروض الأزياء من جديد بعد تغيبها عن جميع العروض خلال أسبوع الموضة في نيويورك، وأثبتت جينر أنها لا تزال واحدة من أفضل عارضات الأزياء في عالم الموضة، عندما ظهرت في عرض أزياء "ميسوني" لمجموعة ربيع وصيف 2019 خلال أسبوع الموضة في ميلانو. وأبهرت عارضة الأزياء التي تعتبر ضمن الأسماء التي تحتل الـ 3 مراكز الأولى لدى ترشيحات أهم مصممين الأزياء في العالم، الحضور بارتدائها سترة متناسقة الجمال أثناء دخولها منصة "ميسونى" إلى جانب عارضتي الأزياء الأميركيتين من أصول فلسطينية جيجي وبيلا حديد. وعلى الرغم من تألق المنافستين الأميركيتين، تبدو عارضة الأزياء الجميلة جينر، واثقة من جذب عيون الجميع إليها، وهي تختال في زي هادئ الألوان. وأضافت جينر إلى رونقها بارتدائها صندل مزين بمساحات من الفراء الرمادية، كما زينت عنقها بمنديل جميل يحيط به. واكتمل جمال عارضة الأزياء في العرض بأقراطها الفضية التي تزين

GMT 08:02 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

سبنسر تسير على مدرج "D & G" في أسبوع الموضة في ميلانو
المغرب اليوم - سبنسر تسير على مدرج

GMT 05:19 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

إليك مجموعة فنادق ""Utopian الجديدة لقضاء عطلة الأحلام
المغرب اليوم - إليك مجموعة فنادق

GMT 06:50 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

منزل "The Breakers" يُعرَض للبيع بـ2.8 ملايين جنيه إسترليني
المغرب اليوم - منزل

GMT 05:13 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

الرئيس ترامب يشيد مرشح المحكمة العليا بريت كافانو
المغرب اليوم - الرئيس ترامب يشيد مرشح المحكمة العليا بريت كافانو

GMT 00:29 2018 الثلاثاء ,25 أيلول / سبتمبر

صحافيو شبكة "إيه بي سي" يهاجمون ميشيل غوثري
المغرب اليوم - صحافيو شبكة
المغرب اليوم -

GMT 08:25 2018 الإثنين ,24 أيلول / سبتمبر

أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة
المغرب اليوم - أفضل 20 وجهة سياحية في لندن وأوروبا لقضاء عطلة

GMT 22:47 2017 الأربعاء ,06 كانون الأول / ديسمبر

زيارة ميدانية للسيد خالد الصمدي لجامعة ابن طفيل في القنيطرة

GMT 03:23 2018 الجمعة ,12 كانون الثاني / يناير

خادمة قاصر تستنجد بشرطة الدار البيضاء بعد كيّها بالنار

GMT 14:20 2018 الجمعة ,17 آب / أغسطس

يوسف النصيري يدخل تاريخ ليغانيس الإسباني

GMT 00:39 2018 الإثنين ,14 أيار / مايو

وفاة 3 أشخاص إثر حادث سير في" تيزي نتلغمت"

GMT 19:54 2018 الجمعة ,10 آب / أغسطس

وفاة 3 أشخاص في حادثة سير بين وجدة وبركان
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib