التأهيل المبكر للأطفال المعوقين يسهم في تجنبهم مشكلات نمائية
آخر تحديث GMT 04:29:54
المغرب اليوم -

التأهيل المبكر للأطفال المعوقين يسهم في تجنبهم مشكلات نمائية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - التأهيل المبكر للأطفال المعوقين يسهم في تجنبهم مشكلات نمائية

تأهيل الأطفال ذوي الإعاقة
الرياض ـ المغرب اليوم

اعتبر بحث أن التدخل المبكر في تأهيل الأطفال ذوي الإعاقة له مردود كبير في عمليات النمو لديهم، مما يعود عليهم بالفائدة في تجاوز كثير من المشكلات الناتجة عن إعاقتهم. وسلط البحث الذي قامت به مجموعة من طالبات جامعة الأميرة نورة، الضوء على عملية التدخل المبكر عند الأطفال المصابين بإعاقات معينة دون سن السادسة من العمر، وجاء في البحث المقدم للجامعة تعريف للتدخل المبكر بأنه خدمات متنوعة طبية واجتماعية وتربوية ونفسية تقدم للأطفال دون سن السادسة الذين يعانون من إعاقة أو تأخر نمائي أو الذين لديهم قابلية للتأخر أو الإعاقة. ويستهدف التدخل المبكر الأطفال الذين يعانون من تأخر نمائي أو الأطفال الذين تتدهور حالتهم المرضية إلى تأخر نمائي أو الأطفال الذين هم في حالة خطر من معاناتهم من التأخر النمائي إذا لم تقدم لهم برامج التدخل المبكر المناسبة لحالاتهم كل على حدة. وتتعدد برامج التدخل المبكر التي تعنى بتقديم خدمات لفئة إعاقة محددة كالإعاقة البصرية أو السمعية مثلاً والبرامج غير الفئوية التي تقدم خدمات لأي طفل كان مهما كانت إعاقته، ويتم ذلك عبر عدة إجراءات منها الكشف الشامل أو الكشف واسع النطاق من خلال استخدام طرق معينة منها الكشف العام لتحديد نوع الكشف وطريقته التي سيتم إجراؤها، وإحالة الطفل الذي تبين بالكشف أنه يعاني من ضعف حسي أو تعلمي. وذكرت الطالبات الجوهرة القحطاني وأفنان السلمان وغدير العتيبي ورزان العنزي ونهى الشهري وسارة الشهري، أن للتدخل المبكر عددا من الفوائد منها، زيادة مستوى الإنتاجية الاقتصادية، وخفض التكلفة، والحد من عدم تساوي الفرص الاجتماعية والاقتصادية، وترسيخ القيم وإفادة المجتمع والأسرة. وأضافت الطالبات أن التدخل المبكر مجال عملي يستند إلى معرفة علمية بنمو الأطفال من جهة وبالسمات العامة للأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة من جهة أخرى، كما تقوم على تكامل خدمات طبية وتربوية ونفسية واجتماعية من أجل الكشف المبكر عن الأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة وإيجاد بيئة أفضل لتسهيل عمليه نموهم، ويقوم على هذه الخدمات مختصون مؤهلون للعمل مع تلك الفئة. وهو ما يشاهد أخيرا بعد أن بدأ في السنوات الأخيرة ظهور مهنيين متخصصين في هذا المجال، كما بدأت المعاهد والجامعات في تطوير برامج أكاديمية لإعداد أولئك المختصين، ويتطلب العمل في هذا المجال أيضا توافر أدوات قياس مقننة وتطوير مقاييس تشخيصية ومناهج تطبيقية. واتضح أنه بمراجعة مبادئ التدخل المبكر وللوصول إلى برنامج فعال للتدخل المبكر، يتطلب ذلك توفير موارد مالية وبشرية ذات كلفة عالية، وتوصلت الطالبات إلى نتيجة مفادها أن يكون للنساء النصيب الأوفر في العمل ببرامج التدخل المبكر، حيث إنهن أصلح لمعاملة الأطفال في مثل هذا العمر، بالإضافة إلى أن فعالية البرامج والخدمات المقدمة للأطفال تزداد كلما قدمت في وقت مبكر.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التأهيل المبكر للأطفال المعوقين يسهم في تجنبهم مشكلات نمائية التأهيل المبكر للأطفال المعوقين يسهم في تجنبهم مشكلات نمائية



GMT 18:47 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

المغرب يعتزم مناقشة لقاح "سبوتنيك V"

يُعرف عنها حبها إلى دعم علامات ملابس "أزياء الشارع"

دوقة كامبريدج تتألق بفستان والدتها في أحد إطلالة لها وتُحافظ على شعرها مُنسدلًا

لندن _المغرب اليوم
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 12:06 2020 السبت ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات
المغرب اليوم - أسرار عن جزيرة بوطينة السياحية الساحرة في الإمارات

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 00:12 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

حدائق منزلية صغيرة خارجية في ملكيات المشاهير

GMT 09:49 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

المرأة الحديدية نانسي بيلوسي تعود لرئاسة "النواب الأميركي"

GMT 13:54 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

كمبيوتر ياباني فائق يظهر مفعول الرطوبة على فيروس كورونا

GMT 03:29 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

جمعية مصارف لبنان تنتقد التباطؤ في تشكيل الحكومة

GMT 14:47 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على قصة انطلاق مسبار كاسيني لاستكشاف كوكب زحل

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

عطرك هذا الخريف بنغمات الياسمين والفانيليا

GMT 11:54 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

كيف أعالج مشاكل السلوك الجنسي لدى طفلي

GMT 08:56 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

10 نباتات تنقي الهواء في المنزل

GMT 13:45 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

"سامسونغ" تسخر من هاتف "آيفون 12" الجديد

GMT 20:41 2020 الخميس ,19 تشرين الثاني / نوفمبر

حكيم زياش يسجل أول أهدافه مع تشيلسي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib