توفير مواد صيدلانية ذات جودة للمواطن الجزائري بأقل تكلفة
آخر تحديث GMT 03:27:23
المغرب اليوم -

توفير مواد صيدلانية ذات جودة للمواطن الجزائري بأقل تكلفة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - توفير مواد صيدلانية ذات جودة للمواطن الجزائري بأقل تكلفة

توفير مواد صيدلانية باقل تكلفة
الجزائر- واج

تسعى السلطات العمومية من خلال السياسة الصحية الجديدة إلى توفير مواد صيدلانية ذات نوعية للمواطن بأقل تكلفة، حسبما أكده المستشار في الإعلام بوزارة الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات سليم بلقسام. وأكد السيد بلقسام  لواج عشية الجلسات الوطنية للصحة المزمع عقدها من 16 إلى 17 يونيو 2014، أن السلطات العمومية تسعى إلى توفير أدوية للمواطن ذات جودة وضمان علاج نوعي بأقل تكلفة. وأوضح أن توصيات الجلسات الوطنية المقبلة وعلى ضوء ما توجت به الجلسات الجهوية التي جرت في بداية شهر مايو الفارط، ستقترح في قانون الصحة الجديد استحداث أجهزة جديدة يتمثل دورها على الخصوص في تسجيل ومراقبة كل المواد والتجهيزات الطبية والسهرعلى تطابقها مع المقاييس الدولية. أما بخصوص المواد الصيدلانية،  فأشار إلى الأجهزة التي وضعتها الدولة ولاسيما الوكالة الوطنية للأدوية وكذا المركز الوطني لمراقبة المواد الصيدلانية، والتي "بفضل كفاءة إطارتها و تنظيمها المحكم صنفت الجزائر في مقدمة الدول الإفريقية التي لا تعرف التقليد في هذه المادة الحيوية" كما قال. وفيما يتعلق بمسيري المواد الصيدلانية يتوقع الخبراء أن يتكفل قانون الصحة الجديد الذي هو قيد الإعداد بمختلف جوانب تسيير المواد الصيدلانية وإعطاء المكانة اللائقة بصيدلي المستشفيات الذي يسهر على توفير الأدوية ومتابعتها ويلعب دورا هاما في التحكم في الأسعار بقائمة الأدوية بالإضافة إلى مشاركته في التنظيم وتوزيعها. وينتظر أيضا أن يوسع قانون الصحة الجديد مهام صيدلي الوكالات بغية تحسين سوق توزيع الأدوية و وضع حد لبعض السلوك المتعلق بالبيع المشروط أي فرض منتوج آخر على الصيدلي إلى جانب المنتوج المرغوب فيه. وإذا كان تسيير قطاع الصناعة الصيدلانية يعود بالدرجة الأولى إلى وزارة الصناعة والمناجم  فان وزارة الصحة قد تلعب هي الأخرى دورا هاما في تأمين هذه الصناعة و تموين السوق وضمان توفير مختلف أنواع الأدوية ولاسيما الأساسية منها. ويتوقع أن يقدم المشاركون في الجلسات الوطنية للصحة في الورشة المتعلقة بالمواد الصيدلانية اقتراحات من شأنها أن تساهم في وضع ميكانزمات جديدة تتعلق بقائمة الأدوية الأساسية التي يجب إنتاجها محليا . كما ينتظر من هذا القانون مرافقة المتعاملين مستقبلا من أجل رفع الإنتاج الوطني وتشجيعهم على إنتاج المواد الأولية التقليدية  بالإضافة إلى إرساء قواعد صناعة  صيدلانية متطورة لانتاج أدوية مبتكرة منبثقة من البيوتكنولوجيا مدعمة ببروتوكولات تضمن التحكم في تكلفتها لجعلها في متناول عدد كبير من المواطنين. وفيما يتعلق بارتفاع فاتورة الأدوية فقد أرجعها السيد بلقسام إلى إرتفاع نسبة الإصابات بالأمراض المزمنة إلى جانب زيادة متوسط العمر لدى  الجزائريين حيث انتقل من 47 سنة خلال السنوات الأولى للاستقلال إلى 77 سنة خلال السنوات الأخيرة ناهيك عن توفير العلاج لجميع شرائح المجتمع وظهور جزئيات مبتكرة أثبتت نجاعتها في علاج  العديد من الأمراض المنتشرة بالجزائر. كما وصف هذه الفاتورة ب "غير المكلفة"مقارنة بما توفره الجزائر لمختلف شرائح المجتمع من جهة والتكاليف الصحية التي تنفقها بعض الدول التي هي في نفس مستوى الجزائر وفاتورة إستيراد السيارات بها من جهة أخرى التي هي مادة ليست بنفس الضرورة الحيوية للادوية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

توفير مواد صيدلانية ذات جودة للمواطن الجزائري بأقل تكلفة توفير مواد صيدلانية ذات جودة للمواطن الجزائري بأقل تكلفة



GMT 02:10 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

دراسة جديدة تكشف إيقاف هرمون الجوع هو مفتاح علاج السمنة

GMT 02:06 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد الوجبات الصباحية أفضل من المسائية لمرضي السكر

GMT 02:02 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

الوجبات النهارية تحمى استقرار نسبة السكر فى الدم

GMT 01:57 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تكشف عن فصائل الدم الأكثر حماية من فيروس كورونا

GMT 00:10 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

اختفاء أدوية هامة من الصيدليات في المغرب

GMT 19:05 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة تؤدي إلى السمنة خلال فصل الشتاء

GMT 18:18 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة جديدة تكشف إيقاف هرمون الجوع هو مفتاح علاج السمنة

أزياء برّاقة من وحي بلقيس فتحي لأطلالة مميزة

دبي - المغرب اليوم

GMT 13:40 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة

GMT 00:13 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
المغرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 13:33 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022
المغرب اليوم - ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022

GMT 14:43 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز
المغرب اليوم - 6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز

GMT 13:58 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 15:42 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل صغيرة تفصل بوغبا عن ريال مدريد

GMT 14:23 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس برشلونة لا يستبعد عودة ميسي وانييستا

GMT 09:37 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

يورغون كلوب يرفض الانسياق وراء تصريحات سكولز

GMT 14:56 2021 الجمعة ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أول تعليق لمدرب السنغال على أنباء تعرض ماني لإصابة خطيرة

GMT 06:01 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أرسنال يقسو على أستون فيلا بثلاثية في "البريميرليغ"

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 19:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib