علاج أنسجة قلب تالفة لدى قرود باستخدام الخلايا الجذعية
آخر تحديث GMT 23:22:11
المغرب اليوم -

علاج أنسجة قلب تالفة لدى قرود باستخدام الخلايا الجذعية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علاج أنسجة قلب تالفة لدى قرود باستخدام الخلايا الجذعية

علاج أنسجة قلب تالفة لدى قرود
برلين - د.ب.أ

أعلنت جامعة سيدني أن استخدام خلايا جذعية جنينية بشرية هو الأكثر فعالية في إصلاح الأنسجة التي تضررت جراء النوبات القلبية. وكان ذلك بعدما قام علماء باستخدام خلايا جذعية جنينية بشرية لتجديد عضلة القلب عند عدد من القرود. قال علماء الخميس (الثاني من مايو/ أيار 2014) إن فريقا بقيادة أسترالية استخدم خلايا جذعية جنينية بشرية لتجديد عضلة القلب عند القرود. وأوضح فريق جامعة سيدني أن هذا هو الاستخدام الأكثر فعالية حتى الآن لهذه التقنية في إصلاح الأنسجة التي تضررت جراء النوبات القلبية، مما يزيد الآمال بوجود علاجات جديدة للذين يعانون من قصور في القلب. وقال طبيب القلب جيمس تشونج، الذي تعاون مع الباحثين في جامعة واشنطن: "كنا قادرين للمرة الأولى على إظهار أنه بعد أسبوعين من الزرع تنبض هذه الخلايا لعضلة قلب الإنسان بشكل متزامن مع القلب المضيف لحيوان كبير". وحقن الفريق نحو مليار من خلايا عضلة القلب من الخلايا الجذعية الجنينية البشرية في قلوب سبعة من القردة التي تعرضت للضرر جراء نوبات قلبية. وقال الدكتور تشونج إن "الخلايا الجذعية المستمدة لعضلة القلب استطاعت تعويض الأنسجة التالفة والميتة بنسبة تصل إلى نحو 40 في المائة"، وتمت ترويتها من جانب الأوعية الدموية المستضيفة. وأضاف: "هذه الدراسات تدعم استخدام الخلايا الجذعية المستمدة من عضلة القلب عند البشر في تجديد القلب، وهو ما يمكن أن يكون يوما ما علاجا لقصور القلب والاستعاضة عن الحاجة لزرع القلب". ويذكر أن النتائج نشرت في دورية "نيتشر" العلمية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاج أنسجة قلب تالفة لدى قرود باستخدام الخلايا الجذعية علاج أنسجة قلب تالفة لدى قرود باستخدام الخلايا الجذعية



GMT 21:04 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طبيب مغربي شهير يعدد فوائد اللقاح ضد “كوفيد 19”

GMT 16:44 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

بدء أول عملية شحن كبيرة للقاح “فايزر” الأميركي جوا

GMT 16:38 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

علماء يكتشفون 3 أعراض جديدة وغير متوقعة لفيروس كورونا

GMT 11:39 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

دراسة تكشف أعراضا جديدة للإصابة بـ “كورونا”

بدت ساحرة في البدلة مع الشورت القصير والقميص الأسود

أجمل إطلالات الشتاء بـ"الأبيض" المستوحاة من ريا أبي راشد

بيروت _المغرب اليوم

GMT 04:41 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية
المغرب اليوم - طرق تنسيق البنطلون الأزرق بأساليب ملفتة للإطلالات اليومية

GMT 21:20 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الكشف عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط قطاع السياحة في اليابان
المغرب اليوم - الكشف عن روبوت عملاق وسط آمال تنشيط قطاع السياحة في اليابان

GMT 17:30 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

مجلس الحكومة المغربية يتدارس تمديد مفعول حالة الطوارئ
المغرب اليوم - مجلس الحكومة المغربية يتدارس تمديد مفعول حالة الطوارئ

GMT 05:21 2020 الإثنين ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أفضل الوجهات السياحية للمغامرات في 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - 5 حيل لديكورات غرف نوم أكثر جمالًا وحميميةً اكتشفيها بنفسك

GMT 22:36 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل مجموعة عطور مميزة من ماركات عالمية تثقين بها

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية

GMT 22:56 2020 السبت ,14 تشرين الثاني / نوفمبر

رونالدو يخيب آمال الجماهير البرتغالية

GMT 22:43 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

معلومات عامة عن الأجهزة المنزلية

GMT 21:28 2020 السبت ,10 تشرين الأول / أكتوبر

10 نصائح لـ«تكثيف شعر اللحية»

GMT 13:58 2020 الثلاثاء ,10 تشرين الثاني / نوفمبر

خبير يكشف دور القفل التفاضلي في السيارة وأهميته بالمنعطفات

GMT 11:02 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

مسعود أوزيل يدافع عن الإسلام بعد أحداث فرنسا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib