مشاركة طبية سعودية في المؤتمر الدولي الـ 13 لزراعة قوقعة الأذن
آخر تحديث GMT 10:48:37
المغرب اليوم -

مشاركة طبية سعودية في المؤتمر الدولي الـ 13 لزراعة قوقعة الأذن

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مشاركة طبية سعودية في المؤتمر الدولي الـ 13 لزراعة قوقعة الأذن

مشاركة طبية سعودية في المؤتمر الدولي الـ 13 لزراعة قوقعة الأذن
الرياض ـ و ا س

اختتم المؤتمر الدولي الـ 13 لزراعة قوقعة الأذن وغيرها من تقنيات الزرعات السمعية أعماله في مدينة ميونيخ الألمانية، بعد ثلاثة أيام من الفعاليات الطبية التي شهدت إطلاق أحدث ما توصلت إليه الأبحاث والابتكارات الطبية في مجال تقنيات زراعة قوقعة الأذن. وشهد المؤتمر مشاركة المملكة وهي الأولى من نوعها عربياً، بعد دعوة مركز الملك عبدالله التخصصي لزراعة قوقعة الأذن لحضور المؤتمر الذي يعتبرالأهم في اختصاصه، بفضل الله ثم ما حققه المركز من إنجازات طبية نوعية منذ انطلاقته. وجسّدت المشاركة في المؤتمر، الذي اختتم في ميونيخ الألمانية أمس الأول، ريادة المملكة على المستوى الإقليمي في مجال زراعة قوقعة الأذن. ورأس رئيس مركز الملك عبدالله التخصصي لزراعة قوقعة الأذن ،رئيس الجمعية السعودية للأنف والأذن والحنجرة الدكتور عبد الرحمن حجر ،جلسة بعنوان "الاستفادة من الخبراء العالميين في زراعة القوقعة"، مستعرضًا إنجازات المركز في توظيف أحدث ما توصل إليه العلم والطب معاً في مجال علاج الإعاقات السمعية بمختلف فئاتها استناداً إلى أحدث الإبتكارات التقنية في هذا المجال. من ناحية اخرى وفي نقلة نوعية لتقنيات علاج السمع على مستوى المملكة، شهد مركز الملك عبدالله التخصصي للأذن بمستشفى الملك عبدالعزيز الجامعي الثلاثاء الماضي أول عملية زراعة قوقعة لمريض يعاني من الصمم التام في أذن واحدة، واستنادا إلى أحدث ما توصلت إليه التقنية في هذا المجال، حيث تمت العملية باستخدام زرعة CONCERTO وهي الزرعة الأصغر حجما والأخف وزنا على مستوى العالم. وأوضح رئيس الفريق الجراحي الذي أشرف على الحالة الدكتور صالح العمري أن الحلول الطبية التقليدية لحالات الصمم في أذن واحدة كانت في السابق تعتمد على بعض أنواع المعينات الطبية التى تقوم بنقل الصوت من الأذن المصابة إلى الأذن السليمة وكذلك زرع المساعدات السمعية العظمية التى تقوم بنفس الدور، أما أفضل الحلول الطبية المتقدمة اليوم فهي عملية زراعة القوقعة لما تمتاز به عن باقي الحلول الأخرى من التحفيز المباشر لعصب الأذن المصابة الأمر الذي يسمح لكلتا الأذنين القيام بوظيفة السمع وليست الأذن السليمة فحسب كما في الحلول السابقة، مما يرفع قدرة الفرد على تحديد مصدر الصوت وتمييز الأصوات في الأجواء الصاخبة. وكان المريض البالغ من العمر عشرين عاماً قد تعرض قبل عدة سنوات لحادث مروري أدى إلى إصابات بليغة نتج عنها فقدان تام للسمع في إحدى أذنيه، وتم تحويل المريض إلى مركز الملك عبدالله التخصصي للأذن الذي يعدّ من أفضل المراكز المتخصصة عالميا في هذا المجال، حيث تم إجراء الفحوصات الطبية المناسبة وعرضه على اللجنة الطبية، وعقب الفحوصات رأت اللجنة أن إجراء زراعة قوقعة إلكترونية للأذن المصابة هو الحل الأمثل لما تمتاز به زراعة القوقعة من التحفيز المباشر لعصب الأذن المصابة وبالتالي إعطاء قدرة أكبر للمريض على تحديد مصدر الصوت، حيث جرى في اليوم التالي للعملية تركيب المعالج الصوتي الأحدث من نوع RONDO للمريض وكانت النتائج الأولية مرضية للفريق الطبي.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مشاركة طبية سعودية في المؤتمر الدولي الـ 13 لزراعة قوقعة الأذن مشاركة طبية سعودية في المؤتمر الدولي الـ 13 لزراعة قوقعة الأذن



أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أجمل إطلالات النجمات بأسلوب "الريترو" استوحي منها إطلالتكِ

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 11:34 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
المغرب اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 01:15 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص
المغرب اليوم - سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص

GMT 11:15 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
المغرب اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 22:36 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

تأثيرات فيروس "كورونا" تعيق معاملات الطيران في المغرب
المغرب اليوم - تأثيرات فيروس

GMT 10:24 2020 الأربعاء ,25 تشرين الثاني / نوفمبر

أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها
المغرب اليوم - أحدث وأرقى ألوان الديكورات لعام 2021 تعرّفي عليها

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 04:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 02:18 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

عالم يكشف تأثير "لقاح الأمل" على إصابات وباء "كورونا"

GMT 03:00 2020 الثلاثاء ,17 تشرين الثاني / نوفمبر

أستراليا تقيم كل بطولاتها للتنس في ملبورن بسبب كورونا

GMT 12:35 2020 الجمعة ,23 تشرين الأول / أكتوبر

تويوتا لاند كروزر 2021 وحش الطرق الوعرة في ثوب جديد

GMT 12:53 2020 الثلاثاء ,14 تموز / يوليو

تعرف على أفخم الفنادق المناسبة في صيف تنفس

GMT 13:10 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

جوردون مور يخسر مليار دولار من ثروته في 90 يومًا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib