نقص التغذية يصيب البكتريا الحميدة بشكل دائم
آخر تحديث GMT 03:51:03
المغرب اليوم -

نقص التغذية يصيب البكتريا الحميدة بشكل دائم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نقص التغذية يصيب البكتريا الحميدة بشكل دائم

نقص التغذية يصيب البكتريا الحميدة
واشنطن ـ المغرب اليوم

 أظهرت دراسة أن نقص التغذية يصيب البكتريا الحميدة في أمعاء الإنسان بأضرار دائمة. وحسب العلماء فإن أكثر من 40 بالمائة من الأطفال تحت سن الخامسة في بنغلاديش مصابون باضطرابات في النمو ناتجة عن نقص التغذية. رغم أن الإجراءات العلاجية قصيرة المدى تحسن الوضع الغذائي للإنسان الذي أصيب بنقص التغذية، إلا أن هذه الإجراءات لا تؤدي حسب الباحثين إلى إزالة المشاكل التي نتجت عن نقص التغذية بشكل نهائي، حسبما أوضح الباحثون في مجلة "نيتشر" الصادرة في بريطانيا. وأشار الباحثون تحت إشراف جيفري جوردون من جامعة واشنطن بولاية ميسوري إلى أن نحو 4 بالمائة من الأطفال في الدول النامية مصابون بنقص التغذية الحاد. بل إن نقص التغذية المتوسط يصيب نحو 19 بالمائة من الأطفال في جنوب آسيا. وحسب العلماء فإن أكثر من 40 بالمائة من الأطفال تحت سن خمس سنوات في بنغلاديش مصابون باضطرابات في النمو ناتجة عن نقص التغذية. ويعتمد الباحثون في حساب الوضع الغذائي للإنسان من خلال معرفة النسبة بين الوزن والطول. ورغم أن الإجراءات العلاجية التي تعتمد على الأدوية والمواد الغذائية والمكملات الغذائية تخفض معدلات الوفاة، إلا أن العلماء لم يكونوا يعرفون حتى الآن سوى القليل عن المضاعفات طويلة المدى للفقر الغذائي. درس الباحثون تحت إشراف جوردون خلال هذه الدراسة تأثير نقص الغذاء على البكتريا الحميدة في أمعاء الإنسان. ومن المعروف بالفعل أن التغذية تؤثر بشكل كبير على تركيبة هذه البكتريا. وفي المقابل فإن هذه البكتريا تؤثر على تحلل الأغذية. حلل الباحثون في البداية تركيبة هذه البكتريا كل شهر لدى 50 طفلا من بنغلايش خلال السنوات الأولى من عمرهم و وضعوا بذلك قائمة تضم 24 مجموعة من البكتريا بالغة الأهمية بالنسبة للأطفال الأصحاء. ثم حلل الباحثون تركيبات البكتريا الحميدة لدى 64 طفلا مصابا بنقص حاد في التغذية في سن 6 إلى 20 شهرا، وهم أطفال كانوا يعالجون في إحدى مستشفيات العاصمة دكا. وكان هؤلاء الأطفال المرضى يحصلون إلى جانب الأدوية على مستحضرات غذائية مثل الحديد. وأكدت دراسة أجريت في مالاوي في أفريقيا أهمية هذه البكتريا. وقال الباحثون إن تركيبة البكتريا الحميدة في الأمعاء تعطي معلومات عن الوضع الغذائي للإنسان وأوصوا بدراسة ما إذا كان التدخل العلاجي طويل المدى يمكن أن يحسن الوضع الصحي للأطفال المصابين بنقص الغذاء ورجحوا أن تكون نتيجة اعتماد نظام غذائي خاص للعلاج أفضل من الأدوية، بحيث يعتمد هذا النظام بشكل أكثر على الأغذية التقليدية. كما أوصى الباحثون بتوضيح دور مجموعات البكتريا في أمعاء الإنسان

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نقص التغذية يصيب البكتريا الحميدة بشكل دائم نقص التغذية يصيب البكتريا الحميدة بشكل دائم



GMT 02:10 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

دراسة جديدة تكشف إيقاف هرمون الجوع هو مفتاح علاج السمنة

GMT 02:06 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تؤكد الوجبات الصباحية أفضل من المسائية لمرضي السكر

GMT 02:02 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

الوجبات النهارية تحمى استقرار نسبة السكر فى الدم

GMT 01:57 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تكشف عن فصائل الدم الأكثر حماية من فيروس كورونا

GMT 00:10 2021 الثلاثاء ,07 كانون الأول / ديسمبر

اختفاء أدوية هامة من الصيدليات في المغرب

GMT 19:05 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

أطعمة تؤدي إلى السمنة خلال فصل الشتاء

GMT 18:18 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

دراسة جديدة تكشف إيقاف هرمون الجوع هو مفتاح علاج السمنة

أزياء برّاقة من وحي بلقيس فتحي لأطلالة مميزة

دبي - المغرب اليوم

GMT 13:40 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة

GMT 00:13 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
المغرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 13:33 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022
المغرب اليوم - ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022

GMT 14:43 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز
المغرب اليوم - 6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز

GMT 13:58 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 15:42 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل صغيرة تفصل بوغبا عن ريال مدريد

GMT 14:23 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس برشلونة لا يستبعد عودة ميسي وانييستا

GMT 09:37 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

يورغون كلوب يرفض الانسياق وراء تصريحات سكولز

GMT 14:56 2021 الجمعة ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أول تعليق لمدرب السنغال على أنباء تعرض ماني لإصابة خطيرة

GMT 06:01 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أرسنال يقسو على أستون فيلا بثلاثية في "البريميرليغ"

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 19:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib