تجارب جديدة تحسم حقيقة انتهاء كورونا في الصيف
آخر تحديث GMT 11:02:35
المغرب اليوم -

تجارب جديدة تحسم حقيقة انتهاء كورونا في الصيف

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تجارب جديدة تحسم حقيقة انتهاء كورونا في الصيف

فيروس كورونا
يوتا - المغرب اليوم

يسعى مجموعة من الباحثين إلى إجراء تجارب واختبارات جديدة لحسم مسألة انتهاء تواجد الفيروس التاجي المستجد كورونا في الصيف من عدمه، وذلك من خلال دراسة القشور الفارغة المحيطة بهيكل الفيروس أو غلافه الخارجي، آملين أن يساعدهم ذلك في تفسير مدى تحمل الفيروس للحرارة والرطوبة والتغيرات البيئية الأخرى.

تم تصميم البحث، الذي أطلقه علماء الفيزياء في جامعة يوتا، لمساعدة مسؤولي الصحة العامة على فهم كيفية تفاعل الفيروس التاجي الجديد مع تغير الفصول، والإجابة على أحد الأسئلة الرئيسية حول الفيروس، الذي يسبب مرضًا يسمى كوفيد-19، وهو ما إذا كان الصيف سيفعل أي شيء لإبطاء الانتشار.
كورونا ينتشر بشكل مشابه لفيروس الإنفلونزا

وقال عالم الفيزياء بجامعة يوتا سافيز سافاريان في بيان: "ينتشر الفيروس التاجي بشكل مشابه لفيروس الإنفلونزا حيث قطرات مخاطية صغيرة معلقة في الهواء، وتفقد الفيروسات قدرتها على العدوى لأن الجسيمات تفقد التكامل الهيكلي، وفيزياء كيفية تطور القطرات في درجات الحرارة والرطوبة المختلفة تؤثر على مدى قدرتها على أن تصيب بالعدوى".

إلى جانب الفيزيائي مايكل فيرسينين، تلقى سفاريان منحة من مؤسسة العلوم الوطنية (NSF) تبلغ قيمتها حوالي 200 ألف دولار لدراسة كيفية استجابة الغلاف الخارجي الواقي للفيروس للتغيرات في الحرارة والرطوبة.

وقال إن الفيروسات غير قادرة على القيام بأي شيء بمفردها، لأنها مجرد قذائف مع تعليمات وراثية مدسوسة في الداخل، وعندما يغزو الفيروس خلايا المضيف، يستخدم آلية تلك الخلية لتكرار نفسها مرارًا وتكرارًا.

يشمل البحث العمل مع نسخ وهمية من الغلاف الخارجي الواقي للفيروس، باستخدام الجينوم المتسلسل لـ كورونا المستجد، ويبني الباحثون نسخ اصطناعية من هذه الأغلفة أو القشور، بدون وجود جينومات فيروسية بداخلها، وهذا يجعلها غير معدية وآمنة للعمل معها.

وذكر فيرسينين في البيان: "نحن نصنع نسخة طبق الأصل من الفيروس من أجل معرفة ما الذي يجعل هذا الفيروس ينهار، وما الذي يجعله يقضي عليه ويجعله يموت؟".

للتعامل مع جزيئات الفيروس التي هي بحجم النانو، يستخدم الباحثون أداة تسمى الملقط البصري، وهي في الأساس أشعة ضوء مركزة يمكن توجيه طاقتها لتحريك الجزيئات الفردية والتحقيق فيها.

وأشار الباحثون إلى أنهم يأملون معرفة مدى جودة انتقال الفيروس في ظروف مختلفة، من الهواء الطلق في حرارة الصيف إلى الداخل في المكاتب المكيفة، وأضافوا أنه يمكن أن يؤثر ذلك على المدة التي يجب أن تكون عليها سياسات الإبعاد والإغلاق الاجتماعي

وقد يهمك ايضا:

إرتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا في الجزائر إلى 60 حالة

تقارير تؤكد أن ألمانيا تملك رسميا لقاحا فعالا ضد كورونا

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تجارب جديدة تحسم حقيقة انتهاء كورونا في الصيف تجارب جديدة تحسم حقيقة انتهاء كورونا في الصيف



تعدّ عنوانًا للأناقة ومصدر إلهام للنساء العربيات

أجمل إطلالات الملكة رانيا خلال أكثر مِن مناسبة

عمان - المغرب اليوم
المغرب اليوم - تقرير يبيّن أجمل الحدائق النباتية على مستوى العالم

GMT 03:33 2020 الثلاثاء ,07 إبريل / نيسان

إليك قائمة بأفضل 10 بحيرات على مستوى العالم
المغرب اليوم - إليك قائمة بأفضل 10 بحيرات على مستوى العالم
المغرب اليوم - أبرز ديكورات غرف معيشة أنيقة باللون البيج مع الخشب

GMT 23:27 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

"كورونا" يصيب رئيس مجلس الحسابات بجهة الرباط

GMT 19:47 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

فرنسا ستمر بأسوأ ركود اقتصادي لها منذ عام 1945

GMT 04:48 2020 الإثنين ,06 إبريل / نيسان

258 سجينًا يستفيدون من العفو الملكي في مراكش

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 17:36 2019 الأربعاء ,08 أيار / مايو

نيسان تخفض " صني" و" سنترا" و" قشقاي"

GMT 03:57 2016 الإثنين ,07 آذار/ مارس

أفضل العلاجات المنزلية للحكة و الجرب

GMT 09:27 2016 الثلاثاء ,01 آذار/ مارس

فوائد بذور"الشيا" تمنح الجسم الطاقة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib