البكتيريا في أمعاء جسم الإنسان وظائف حيوية وأنواع لا حصر لها
آخر تحديث GMT 07:59:29
المغرب اليوم -

البكتيريا في أمعاء جسم الإنسان وظائف حيوية وأنواع لا حصر لها

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - البكتيريا في أمعاء جسم الإنسان وظائف حيوية وأنواع لا حصر لها

برلين ـ وكالات

من المعروف أن جسم الإنسان والحيوان، يحتوي على أنواع كثيرة من البكتريا، خاصة في الأمعاء. غير أن هناك بكتريا حميدة تساعد في هضم المواد الغذائية يستفيد الجسم منها، وتقوي الجهاز المناعي، كما تحمي الجسم من مسببات الأمراض. قال علماء إن الطبقة السطحية من الغشاء المخاطي لأمعاء الإنسان والحيوان تأوي على ما يبدو بكتريا مفيدة. كما تستطيع هذه الطبقة إمداد هذه البكتريا بشكل متعمد بمواد غذائية لتساعدها بذلك في الحصول على ميزة هامة عن غيرها من الكائنات الدقيقة في الأمعاء. ونشر الباحثون تحت إشراف يوناس شلوتر من جامعة أوكسفورد دراستهم في مجلة "بلوس بايولوجي" ، واعتمدوا في هذه الدراسة على نماذج محاكاة حاسوبية. وأوضح الباحثون أن اختلال التوازن بين أنواع البكتريا التي تعيش في أمعاء الإنسان يمكن أن يمهد للإصابة بالأمراض وأن "داخل أمعائنا يشبه ساحة معركة تسعى فيها جميع الميكروبات للبقاء على قيد الحياة وتحارب من أجل سيادتها على منطقتها". غير أن المشكلة تكمن في أنه عندما يتباطأ نمو البكتريا المفيدة، فإنها لا تستطيع الانتصار على البكتريا المنافسة لها التي تنمو بشكل أفضل.ودرس الباحثون تحت إشراف شولتر، باستخدام نماذج محاكاة حاسوبية، السبل التي يمكن أن يدعم بها الإنسان البكتريا التي تعيش متطفلة عليه وطريقة اختياره لهذه البكتريا من بين الأعداد الهائلة للبكتريا داخل الأمعاء. وقام الباحثون خلال هذه النماذج بمحاكاة العمليات التي تتم في الخلية وكذلك المواد الكيميائية الخاصة بمختلف الكائنات الدقيقة في الأمعاء والهياكل البنيوية لهذه البكتريا ومعدلات تكاثرها. وأسفر التحليل عن أن الغشاء المخاطي للأمعاء يستطيع دعم البكتريا المفيدة وبشكل هادف وأن ذلك يمكن أن يحدث من خلال إخراج الأمعاء لمواد مضادة للبكتريا مثل أحماض أمينية بعينها أو إفراز مواد غذائية خاصة. وبحسب تقديرات العلماء، فإن إفراز الغشاء المخاطي كميات ضئيلة من المواد الغذائية يكفي لمنح البكتريا المفيدة ميزة تنافسية حاسمة أمام منافسيها من البكتريا الضارة. وبذلك يستطيع الانسان وبجهد ضئيل توفير مميزات بعيدة المدى للبكتريا الصديقة.وقال الباحثون إن إفراز هذه المواد بمثابة آلية محورية في التعاون بين الانسان والبكتريا الطفيلية النافعة.ورجح الباحثون وجود عمليات مشابهة على أسطح الشعاب المرجانية وجذور النباتات.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

البكتيريا في أمعاء جسم الإنسان وظائف حيوية وأنواع لا حصر لها البكتيريا في أمعاء جسم الإنسان وظائف حيوية وأنواع لا حصر لها



GMT 17:34 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

خضروات شائعة ينبغي تجنبها تماماً للتخلص من انتفاخ البطن

GMT 16:56 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

6 علامات مفاجئة لسرطان مميت قد لا يعرفها الجميع

GMT 15:40 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

تمارين لتقوية عضلات اليد تخفف من آلام المفاصل

GMT 15:15 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

4 أنواع للشاي تُعزز الصحة وفقدان الوزن

GMT 14:26 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

أعراض التوتر العصبي وتأثيره على الجسم

GMT 23:26 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

دراسة تكشف قدرة "أوميكرون" على إفشال المناعة

GMT 20:10 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

4 نصائح لتقليل فرص الإصابة بنزلات الأنفلونزا فى الشتاء

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 19:37 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

قناة العربية تصف استقالة قرداحي بـ"خبر غير مهم للغاية"
المغرب اليوم - قناة العربية تصف استقالة قرداحي بـ

GMT 14:01 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

كيفية تنسيق التنورة الدانتيل في الشتاء لمظهر أنيق
المغرب اليوم - كيفية تنسيق التنورة الدانتيل في الشتاء لمظهر أنيق

GMT 14:17 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

"ريان إير" تلغي جميع رحلاتها من وإلى المغرب
المغرب اليوم -

GMT 14:06 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

أساليب تنسيق اللون الزهري في الديكور العصري
المغرب اليوم - أساليب تنسيق اللون الزهري في الديكور العصري

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 14:57 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يمنح ديمبيلي فرصة اخيرة لحسم مستقبله

GMT 11:24 2021 الثلاثاء ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

نيوكاسل يقترب من حسم مدربه الجديد بشروط استثنائية

GMT 16:31 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

رسميا إيقاف بوغبا لعدة مباريات بعد طرده أمام ليفربول

GMT 07:14 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

راموس يقترب من المشاركة في أول مباراة مع باريس سان جيرمان

GMT 18:33 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

تضطر إلى اتخاذ قرارات حاسمة

GMT 04:56 2014 الأربعاء ,23 تموز / يوليو

وفاة زوجة الفنان الراحل توفيق الدقن

GMT 04:31 2014 الثلاثاء ,29 تموز / يوليو

"القطط" طعام الفيتناميون المفضل لديهم
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib