تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام
آخر تحديث GMT 12:54:59
المغرب اليوم -

تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام

لندن ـ أ ش أ

يعد مرض الفصام "الشيزوفرينيا" الأكثر شيوعا فى الأحياءالحضرية مع تنامى مشاعر الحرمان وتزايدالكثافة السكانية وتراجع فرص المساواة بين الجميع . وكشفت أحدث الأبحاث الطبية أنه بالرغم من ارتفاع معدلات الاصابة بالفصام فى المناطق الحضرية إلا أنه لم يتم التوصل إلى الأسباب وراء هذه الظاهرة خاصة فى المناطق ذات الكثافات السكانية العالية والأكثر حرمانا في الوقت الذي لوحظ فيه أنه كلما ارتفعت معدلات الحرمان والتفاوت الاجتماعى فى مجتمع ما كلما زادت فرص إصابة أفراده بالفصام.. وعكف العلماء على استخدام عدد من البيانات المستخلصة في مجموعة أبحاث طبية أجريت فى هذاالصدد بثلاث مدن بشرق لندن فى كل من "هاكنى"و"نيوهام" و"تاور هاملتس". وشملت الدراسة أكثر من 427 شخصا تراوحت أعمارهم ما بين الثامنة عشرة والرابعة والستين عاما حيث عانى البعض منهم من اضطرابات الفصام والذهان خلال الفترة من عام 1996 وحتى 2000. ولجأ العلماء إلى تحليل بيئتهم الاجتماعية من خلال تحليل الظروف الاجتماعية والبيئية للحى الذى يعيشون به حيث لوحظ ارتفاع معدلات الاصابة بالفصام والهلاوس والضلالات بين الاشخاص الذين يقطنون فى أحياء ذات كثافة سكانية مرتفعة فى الوقت الذى يعانون فيه من العزلة الاجتماعية على الرغم من ذلك. وشدد العلماء على أن عوامل الدخل والتعليم ومستوى الجريمة بالاضافة إلى الفجوة مابين الاغنياء والفقراء ساهمت بصورة كبيرة فى زيادة معدلات الفصام بين الكثيرين الذى تعرضوا لمثل هذه العوامل.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام تراجع فرص المساواة والحرمان تسبب الفصام



GMT 12:23 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تراجع إصابات “كورونا” بالمغرب خبير يوضح ويرجح وقوع مفاجآت

GMT 12:07 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل تهم الإستراتيجية الوطنية للتلقيح ضد فيروس كورونا‬

GMT 12:00 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

هل تنطلق موجة ثالثة من "كوفيد 19" بالتزامن مع تعميم اللقاح

GMT 11:48 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل التوزيع الجغرافي لإصابات "فيروس كورونا" بالمغرب

للحصول على إطلالات برّاقة وساحرة من أجمل صيحات الموضة

تعرّفي على أفضل النصائح لتنسيق البناطيل المزينة بـ"الترتر"

القاهره _المغرب اليوم

GMT 11:13 2020 الثلاثاء ,24 تشرين الثاني / نوفمبر

أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ
المغرب اليوم - أفضل 5 مناطق سياحية في المكسيك لقضاء عطلة على الشاطئ

GMT 09:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

امرأة أسترالية تكشف تفاصيل ما حدث في واقعة "القطرية"
المغرب اليوم - امرأة أسترالية تكشف تفاصيل ما حدث في واقعة

GMT 04:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها
المغرب اليوم - 6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 00:12 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

حدائق منزلية صغيرة خارجية في ملكيات المشاهير

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 12:23 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات" ذكيّة تُناسب غرف المنزل الضيقة تعرفي عليها

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 11:23 2020 الخميس ,11 حزيران / يونيو

NARCISO تستضيف عطراً إضافيّاً

GMT 12:58 2020 الجمعة ,12 حزيران / يونيو

Pure XS Night الرفاهية الجديدة من Paco Rabanne

GMT 13:27 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

نادي سينما الشباب يستأنف نشاطه

GMT 09:23 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة تنظيف النجف الكريستال

GMT 23:03 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف 5 إصابات بكورونا يجمد معسكر يد الجزائر
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib