علاج جديد للأنفلونزا والالتهاب الرئوي في جرعة مضاد حيوي واحدة
آخر تحديث GMT 14:21:47
المغرب اليوم -

علاج جديد للأنفلونزا والالتهاب الرئوي في جرعة مضاد حيوي واحدة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - علاج جديد للأنفلونزا والالتهاب الرئوي في جرعة مضاد حيوي واحدة

واشنطن ـ وكالات

تؤكد جميع الدراسات العلمية أن الأنفلونزا والالتهاب الرئوي والشعب الهوائية تحتل المرتبة السادسة للأسباب المؤدية إلي الوفاة في العالم، وتنتشر الإصابة والعدوي بها في فترة الشتاء.. وتعد المضادات الحيوية أهم الخطوات لترويض تلك الأمراض الشرسة.. وأخيرا ظهر عالميا مضاد حيوي جديد يمكنه علاج تلك الالتهابات بجرعة واحدة فقط تستمر في الجسم لمدة عشرة أيام ويقضي علي المرض تماما، وأوضح الدكتور خوليو راميراز أستاذ الطب ورئيس شعبة الأمراض المعدية بكلية طب جامعة لويزفيل بولاية كنتاكي كارمايكل بالولايات المتحدة أحدث طرق التشخيص والعلاج المبكر وفائدة استخدام المضادات الحيوية الفعالة الذي يعتمد اختيارها طبقا للبراهين العلمية. * التهابات الشعب الهوائية قال الدكتور خوليو إن حالات العدوي الأكثر شيوعا والتي يمكن أن تصيب الجهاز التنفسي السفلي هما نوعا التهاب الشعب الهوائية والالتهاب الرئوي، ويعتبر الالتهاب الرئوي من أكثر الأسباب المؤدية إلي الوفاة في العالم ويتبوأ المرتبة السادسة عالميا، ويعد أيضا من الالتهابات الشائعة مرض الأنفلونزا قد تصيب كلا من الجهاز التنفسي العلوي والسفلي، والأنفلونزا مرض شائع ومتعدد السلالات ويصيب الكبار والأطفال علي حد سواء وينتشر في فصل الشتاء. وهناك أيضا نزلات البرد والتهابات الأنف والجيوب الأنفية. وأشار إلي أن إصابات الجهاز التنفسي بقسميه العلوي والسفلي بالتهابات ينتج من الإصابة ببكتيريا أو بفيروسات، وعادة ما تكون التهابات الجهاز التنفسي السفلي أكثر خطورة من التهابات الجهاز التنفسي العلوي. وأضاف بأنه في كثير من الأحيان تكون المضادات الحيوية هي الاختيار الأول لعلاج عدوي الجهاز التنفسي السفلي ومع ذلك فإن ذلك غير مطلوب للعدوي الفيروسية. * علاج جديد وأعلن عن ظهور مضاد حيوي حديث يعطي للمريض في جرعة واحدة فقط ويستمر مفعوله بالجسم مدة عشرة أيام، بالإضافة لتأثيره المضاد للالتهابات وهو يتوغل داخل الخلايا المصابة ويقضي علي المرض تماما دون الحاجة إلي تكرار أخذ المضاد الحيوي لمدة أسبوع علي الأقل كما في المضادات الحيوية التقليدية. وأوضح أن الدواء الجديد يعتمد في عمله داخل الجسم علي تكنولوجيا الميكروسفير أو الجزيئات الصغيرة المستديرة.. التي تحمل المادة الفعالة من المعدة وتصل بها إلي الاثني عشر والأمعاء ويبدأ امتصاص المادة الفعالة من الأمعاء ومنها إلي الدم ثم تحمل علي كرات الدم البيضاء وتتحرك بها إلي أماكن الأنسجة المصابة بالالتهاب أو الميكروب وبمساعدة كرات الدم البيضاء والمادة الفعالة للمضاد الحيوي تتلاحم وتتشابك ويحدث معركة مع الميكروبات والجراثيم الموجودة في الجهاز التنفسي ويظل المضاد الحيوي بين الأنسجة فترة طويلة تقريبا عشرة أيام يكون المضاد الحيوي موجود بين الأنسجة في الأماكن المصابة، مشيرا إلي أنه تم التوصل إلي هذا التكنيك بعد أبحاث علمية طويلة، مؤكدا أنه إنجاز علمي غير مسبوق، حيث إن في معظم أمراض الجهاز التنفسي لابد أن يكون هناك جرعات متكاملة من المضاد الحيوي تتراوح مدتها من أسبوع إلي عشرة أيام. وأضاف أن هذا العلاج يتميز عن باقي المضادات الحيوية بأن تلك التكنولوجيا تعتمد علي مادة فعالة معينة تعتمد في تأثيرها علي تركيزها داخل الأنسجة، وتحمي هذه التكنولوجيا المرضي من الآثار الجانبية للمضادات الحيوية علي المعدة، بسبب عدم تناول كبسولات كثيرة وهي ليس لها أثار جانبية وخاصة علي المعدة والكبد والكلي، وبالتالي تناسب الكبار والصغار من سن عامين. * أسباب التهابات الرئة ويقول الدكتور عادل خطاب أستاذ أمراض الصدر والحساسية بطب عين شمس، إن الالتهاب الرئوي هو التهاب يحدث في جزء من الرئة بسبب وصول ميكروب معين إلي هذا الجزء من الرئة. والالتهاب الرئوي عدوي تصيب إحدي الرئتين أو كلاهما، ويتسبب فيها إما بكتريا أو فيروس أو فطريات، بمجرد دخول هذه البكتريا أو الفيروسات إلي الرئة، تستقر في الحويصلات الهوائية ثم تتكاثر في الغدد، وفي مرحلة تالية علي ذلك تمتلئ الرئة بالسوائل والصديد. وبذلك يجد الأكسجين صعوبة في الانتقال من الحويصلات إلي الأوعية الدموية، وإذا قلت نسبة الأكسجين في الدم فإن الخلايا لا تستطيع أداء عملها علي الوجه المطلوب الالتهاب الرئوي قد يحدث لشخص سليم، بدون أي أسباب أو مقدمات وتزيد احتمال الإصابة بالالتهاب الرئوي عند بعض الفئات وهم: كبار السن والأطفال.  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

علاج جديد للأنفلونزا والالتهاب الرئوي في جرعة مضاد حيوي واحدة علاج جديد للأنفلونزا والالتهاب الرئوي في جرعة مضاد حيوي واحدة



GMT 20:10 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

4 نصائح لتقليل فرص الإصابة بنزلات الأنفلونزا فى الشتاء

GMT 19:06 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

أفضل نظام غذائي لفقدان الوزن لمرضي السكر

GMT 00:19 2021 الإثنين ,29 تشرين الثاني / نوفمبر

منظمة الصحة العالمية تدعم "الحدود المفتوحة"

GMT 20:26 2021 الأحد ,28 تشرين الثاني / نوفمبر

تقرير يوضح الكربوهيدرات المناسبة لإنقاص الوزن

GMT 14:01 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

كيفية تنسيق التنورة الدانتيل في الشتاء لمظهر أنيق
المغرب اليوم - كيفية تنسيق التنورة الدانتيل في الشتاء لمظهر أنيق

GMT 14:17 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

"ريان إير" تلغي جميع رحلاتها من وإلى المغرب
المغرب اليوم -

GMT 14:06 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

أساليب تنسيق اللون الزهري في الديكور العصري
المغرب اليوم - أساليب تنسيق اللون الزهري في الديكور العصري

GMT 13:34 2021 الخميس ,02 كانون الأول / ديسمبر

عبد الله بوصوف يترأس لجنة تحكيم "جائزة الصحافة"
المغرب اليوم - عبد الله بوصوف يترأس لجنة تحكيم

GMT 11:43 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

موديلات فساتين سهرة مخمل لأرقى المناسبات
المغرب اليوم - موديلات فساتين سهرة مخمل لأرقى المناسبات

GMT 14:07 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

“الخطوط الملكية المغربية” تطلق رحلات استثنائية إلى فرنسا
المغرب اليوم - “الخطوط الملكية المغربية” تطلق رحلات استثنائية  إلى فرنسا

GMT 12:23 2021 الأربعاء ,01 كانون الأول / ديسمبر

نماذج من ديكورات الأسقف في غرف النوم الرومانسية
المغرب اليوم - نماذج من ديكورات الأسقف في غرف النوم الرومانسية

GMT 07:02 2021 الإثنين ,01 تشرين الثاني / نوفمبر

ميلان "يفوز" على روما ويعود لمواجهة نابولي على قمة الكالتشيو

GMT 19:37 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

إبراهيموفيتش يستهدف كسر رقم توتي التاريخي في دوري الأبطال

GMT 14:32 2021 الأحد ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

برشلونة يتلقى ضربة جديدة ويعلن عن إصابة نجمه

GMT 08:21 2021 الأحد ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

ثنائية نيمار تهدي باريس سان جيرمان الفوز على بوردو

GMT 06:31 2021 الثلاثاء ,26 تشرين الأول / أكتوبر

مدرب ليستر سيتي يدخل دائرة اهتمامات إدارة مانشستر يونايتد

GMT 07:16 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

كلوب يؤكد أن محمد صلاح أفضل لاعب في العالم

GMT 23:46 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

بعد "زلزال" ليفربول مانشستر يونايتد يعقد محادثات مع كونتي

GMT 17:05 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

راتب رونالدو أسبوعيا يصل إلى مليار و100 مليون سنتيم

GMT 05:04 2021 الأربعاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

راموس يطلق وصفا جديدا على ميسي ويتغزل في حكيمي

GMT 08:16 2021 الأحد ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

بنزيما يلاحق ميسي في سباق خاص

GMT 14:54 2021 الثلاثاء ,19 تشرين الأول / أكتوبر

مبابي يتخذ قرارا بعدم الحديث عن ريال مدريد حتى نهاية الموسم

GMT 23:53 2021 الإثنين ,25 تشرين الأول / أكتوبر

قطر تتعاقد مع بيكهام بمبلغ ضخم ليصبح وجها لكأس العالم

GMT 23:12 2021 الإثنين ,18 تشرين الأول / أكتوبر

لاكازيت ينقذ أرسنال من الخسارة في ديربي لندن بهدف قاتل

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib