الولايات المتحدة الأميركية تشن حربًا ضد حشرة القراد المسببة لداء لإيم
آخر تحديث GMT 01:09:40
المغرب اليوم -

الولايات المتحدة الأميركية تشن حربًا ضد حشرة القراد المسببة لداء لإيم

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - الولايات المتحدة الأميركية تشن حربًا ضد حشرة القراد المسببة لداء لإيم

واشنطن - وكالات

ضربت أعداد حشرة القراد التي توجد في مختلف الأماكن في الولايات المتحدة الأمريكية رقما قياسيا خلال عام 2012 مما جعل البروفيسور توماس ماتر مدير مركز الأمراض التي تنقلها حشرات مثل القراد والقمل في جامعة رود ايسلندا يشن حربا على هذه الحشرات بعد أن اعتبر أن عام 2013 هو عام القراد. ويرجع السبب وراء انتشار هذه الحشرة التي تعيش في الأخشاب إلى إزالة الغابات مما جعل حيوان الأيل واليحمور تهاجم المساكن القريبة من الغابات وتنقل الحشرة التي تحمل الواحدة منها 450 ألف يرقانه وهى تسبب بكتيريا تعرف باسم "بور يليا" وتصيب عدة أجهزة في جسم الإنسان. وأكد الدكتور رافائيل ستريكر، أن داء اليم الذي تسببه هذه الحشرة يصيب نحو 300 ألف حالة سنويا وهو ينتشر في عده ولايات أمريكية ووصل إلى كاليفورنيا التي يوجد بها نحو الفين و500 حالة. والجدير بالذكر أن المضادات الحيوية التي تصرف لعلاج "داء اليم" لا تستخدم غير 28 يوما فقط وهذه الفترة غير كافية للعلاج مما يتطلب إجراء المزيد من الأبحاث لعلاج هذا المرض.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

الولايات المتحدة الأميركية تشن حربًا ضد حشرة القراد المسببة لداء لإيم الولايات المتحدة الأميركية تشن حربًا ضد حشرة القراد المسببة لداء لإيم



GMT 00:32 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

وفاة مدير مستشفى في الدار البيضاء بسبب فيروس "كورونا"

GMT 18:00 2020 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

منظمة الصحة العالمية تحذر من موجة ثالثة من جائحة كورونا

للحصول على إطلالات برّاقة وساحرة من أجمل صيحات الموضة

تعرّفي على أفضل النصائح لتنسيق البناطيل المزينة بـ"الترتر" من أسلوب النجمات العرب

القاهره _المغرب اليوم

GMT 04:38 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها
المغرب اليوم - 6 قطع أساسية في ديكورات المنزل لا يمكن الاستغناء عنها

GMT 05:09 2020 الإثنين ,23 تشرين الثاني / نوفمبر

رضوى الشربيني تنفي نبأ زواجها من سمير يوسف
المغرب اليوم - رضوى الشربيني تنفي نبأ زواجها من سمير يوسف

GMT 07:14 2020 السبت ,21 تشرين الثاني / نوفمبر

أفكار مبتكرة لتحويل الشقق الصغيرة إلى مساحة مريحة وجذابة
المغرب اليوم - أفكار مبتكرة لتحويل الشقق الصغيرة إلى مساحة مريحة وجذابة

GMT 00:12 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

حدائق منزلية صغيرة خارجية في ملكيات المشاهير

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 12:23 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات" ذكيّة تُناسب غرف المنزل الضيقة تعرفي عليها

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 11:23 2020 الخميس ,11 حزيران / يونيو

NARCISO تستضيف عطراً إضافيّاً

GMT 12:58 2020 الجمعة ,12 حزيران / يونيو

Pure XS Night الرفاهية الجديدة من Paco Rabanne

GMT 13:27 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

نادي سينما الشباب يستأنف نشاطه

GMT 09:23 2020 الثلاثاء ,03 تشرين الثاني / نوفمبر

طريقة تنظيف النجف الكريستال

GMT 23:03 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اكتشاف 5 إصابات بكورونا يجمد معسكر يد الجزائر
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib