باحثون يحذرون من العواقب النفسية والجسدية لاعتماد توقيت صيفي وآخر شتوي
آخر تحديث GMT 21:02:43
المغرب اليوم -

باحثون يحذرون من العواقب النفسية والجسدية لاعتماد توقيت صيفي وآخر شتوي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - باحثون يحذرون من العواقب النفسية والجسدية لاعتماد توقيت صيفي وآخر شتوي

برلين - د ب أ

حذر باحثون ألمان فى النوم، من العواقب النفسية والجسدية التى يؤدى إليها اعتماد توقيت شتوى وآخر صيفى. يأتى ذلك قبل أيام قليلة من انتقال ألمانيا للعمل بالتوقيت الشتوى. وقال الدكتور هانز جونتر فيس، رئيس قسم النوم فى مستشفى بفالتس وعضو مجلس رئاسة الجمعية الألمانية لأبحاث النوم وطب النوم أمس الاثنين فى برلين:"تتعرض أجهزة جسم الإنسان لاضطرابات مصغرة بسبب تغيير التوقيت". وأشار فيس إلى أنه من الممكن أن يحتاج الإنسان لعدة أيام أو عدة أسابيع إلى أن يعود جسمه للعمل بشكل طبيعى، ويتعود على وتيرة اليوم بعد تعديل توقيته، وأوضح أن الجسم يمتلك ساعة داخلية بالغة الدقة موجودة فى المخ، وأن هذه الساعة الحيوية مرتبطة بشكل وثيق بوتيرة حلول الظلام وطلوع الشمس. كما أوضح الخبير الألمانى أن تغيير التوقيت يمكن أن يؤدى إلى الشعور بالإرهاق وأرق وصداع أو إلى سوء الحالة المزاجية للإنسان، خاصة لدى الأطفال وكبار السن الذين يجدون صعوبة، خاصة فى التكيف مع التوقيت الجديد. وتعتزم ألمانيا تأخير التوقيت بواقع ساعة يوم السابع والعشرين من أكتوبر الجارى، فى تمام الساعة الثانية و59 دقيقة صباحا، ليبدأ العمل بـ"التوقيت الشتوى"، وهو التوقيت العادى أصلا قبل تدخل الدولة لتعديل التوقيت.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

باحثون يحذرون من العواقب النفسية والجسدية لاعتماد توقيت صيفي وآخر شتوي باحثون يحذرون من العواقب النفسية والجسدية لاعتماد توقيت صيفي وآخر شتوي



GMT 10:08 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

تدشين أول مركز لذوي الاحتياجات الخاصة في الدار البيضاء

بعدما خطفن الأنظار بأناقتهنّ وفساتينهن الفخمة والراقية

أبرز إطلالات السجادة الحمراء في افتتاح القاهرة السينمائي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 05:50 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

تعرّفي على أبرز النصائح لتوظيف "البوف" في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تعرّفي على أبرز النصائح لتوظيف

GMT 03:10 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز
المغرب اليوم - المبعوث الأممي لليمن يستنكر الوضع الإنساني في تعز

GMT 10:33 2020 الخميس ,03 كانون الأول / ديسمبر

إليك أبرز أفكار تنسيق الكنزة الحمراء موضة شتاء 2021
المغرب اليوم - إليك أبرز أفكار تنسيق الكنزة الحمراء موضة شتاء 2021

GMT 00:31 2020 الجمعة ,04 كانون الأول / ديسمبر

"واحة ليوا" الوجهة الإماراتية الأفضل لعشاق الاستجمام
المغرب اليوم -

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 22:36 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل مجموعة عطور مميزة من ماركات عالمية تثقين بها

GMT 18:41 2019 الجمعة ,03 أيار / مايو

لا تتورط في مشاكل الآخرين ولا تجازف

GMT 01:58 2015 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

5علامات تتعرف بها على الطفل المصاب بالتوحد

GMT 18:37 2015 الأحد ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

"المسواك" يعالج تسوس الأسنان والتهاب اللثة

GMT 09:38 2020 الثلاثاء ,04 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدّاً وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 08:19 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

العثور على امرأة مختفيةوسط غابة ضواحي أغادير
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib