حملة كان للسرطان تطلق حملة مبادرة النمط الصحي
آخر تحديث GMT 23:25:38
المغرب اليوم -

حملة "كان" للسرطان تطلق حملة مبادرة النمط الصحي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - حملة

الكويت - كونا

اطلقت الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان (كان) بالتعاون مع قسم التغذية والإطعام في المركز الكويتي لمكافحة السرطان حملة عن مبادرة النمط الصحي للحياة بشقيه التغذية السليمة والنشاط البدني. وقالت أمين سر حملة (كان) الدكتورة ابتهال العوضي في مؤتمر صحفي اليوم ان الحملة التي تبدا اليوم وتستمر شهرين ستكون في البداية بمشاركة نحو 50 موظفا من شركة البترول الوطنية الكويتية لتشجيعهم على تبني النمط الصحي للحياة عن طريق مشاركتهم في عدة مبادرات عن الغذاء الصحي والنشاط البدني. وذكرت انه تم تخصيص شعار لتلك الحملة هو (كل يوم قدم لنفسك هدية) لأن الفرد عندما يقدم لشخص ما هدية غالبا ما يكون ذلك تعبيرا عن المحبة والتقدير مضيفة "نحن هنا في ( كان ) نذكر الفرد بأن يعبر عن محبته وتقديره لنفسه وذلك بالممارسة الفعلية لتناول غذاء صحي متوازن وأداء نشاط بدني بشكل يومي". واوضحت ان حملة (كان) تمكنت منذ تاريخ انطلاقتها منذ 2006 من تحقيق إنجازات كبيرة في التوعية والوقاية والكشف المبكر لأمراض السرطان. وبينت ان هذه الإنجازات لم تكن لتحدث لولا جهود العاملين بالحملة والتعاون مع الجهات الحكومية والخاصة لإنجاز العديد من المبادرات لمختلف شرائح المجتمع والتي تصب في صالح زيادة وعي الجمهور تجاه امراض السرطان. واوضحت ان الحملة تركز كذلك على الوقاية عن طريق تشجيع الناس على تبني أسلوب حياة صحي يتضمن ممارسة الرياضة و تناول الغذاء الصحي والمتوازن. وافادت بان التغذية السليمة مدعاة لمقاومة السرطان وهذه حقيقة علمية مبينة ان هناك امراضا سرطانية في الكويت مرتبطة إرتباطا وثيقا بالتغذية وعلى رأسها سرطان القولون والمستقيم. واوضحت ان الدراسات اثبتت أن الألياف والخضراوات تقلل من الإصابة بسرطان القولون لأنها تنظم عمل الأمعاء كما أن تناول اللحم الأحمر واللحوم المصنعة بكثرة من عوامل الخطورة للاصابة بسرطان القولون. وبينت أن لطريقة الطهي علاقة كذلك بهذا الخطر حيث تتكون الكثير من المواد الكيماوية على سطح اللحم أثناء شيه وقليه بالزيوت التي يعاد إستخدامها عدة مرات مضيفة ان كل هذا يؤدي إلى إفراز الجسم كميات كبيرة من الأنزيمات لتحطيم هذه المواد والتي بدورها تلعب دورا خطيرا في الإصابة بسرطان القولون. واضافت ن نسبة السمنة في ازدياد ملحوظ حيث تحتل الكويت المرتبة الثانية على مستوى العالم في انتشار السمنة بعد الولايات المتحدة الأمريكية "فهناك 48 بالمئة من النساء و 36 بالمئة من الرجال في المجتمع الكويتي يعانون من السمنة". وأكدت على ضرورة ممارسة الرياضة لأن فيها وقاية من الأمراض المزمنة ومنها السرطان "فقد أثبتت الدراسات الحديثة بشكل قاطع أن ممارسة الرياضة بطريقة سليمة تساعد على الوقاية من الكثير من الأمراض فهي تعمل على تنشيط الدورة الدموية في الجسم وتخليصه من السموم والفضلات والدهون الزائدة". واوضحت ان الكثير من الدراسات اثبتت أن النظم الغذائية غير الصحية وأشكال الخمول البدني تمثل عوامل الخطر الرئيسية التي تؤدي إلى الإصابة بأمراض مزمنة مضيفة انه يتم التأكيد دائما على أن أي تغيير أو تحسين للعادات الغذائية لا يعتبر مشكلة فردية بل يدخل ضمن منظومة اجتماعية متكاملة مما يعني أن مشكلة العادات الغذائية تعني المجتمع بأسره. وذكرت ان تقارير منظمة الصحة العالمية اثبتت أن النظام الغذائي الصحي والنشاط البدني الكافي الذي تم تحديده ب 30 دقيقة من النشاط البدني المعتدل لخمسة أيام في الأسبوع يلعبان دورا مهما في الوقاية من الأمراض مضيفة انه بهذا نستطيع رؤية الربط بين النظام الغذائي الصحي والرياضة في الوقاية من الأمراض. من جانبها قالت عضو مجلس الإدارة والهيئة التنفيذية في حملة (كان ) الدكتورة حصة الشاهين ان مرض السرطان بات يشكل تحديا عالميا في الآونة الأخيرة لذلك قام مجموعة من المختصين في علاج السرطان وأنواعه بحملة للتوعية في هذا المجال وحملوا على عاتقهم مسؤولية كبيرة للتحضير لها وإطلاقها للجمهور. واوضحت ان لتوعية المجتمع دورا أساسيا في تقدم المجتمعات وتطورها "وبالتوعية يمكننا أن نرقى بالمستوى الصحي للفرد ليكون قادرا على تحمل مسؤولياته والنهوض بمجتمعه إلى أرقى المستويات". وبينت أن أكثر من 90 بالمئة من تلك الأمراض مازالت غير معروفة الأسباب لذا هناك إتفاق دولي على أن الخطوة الأولى لمكافحة السرطان تبدأ بالتوعية والكشف المبكر وهذا ما عاهدت الحملة الوطنية للتوعية بمرض السرطان (كان) نفسها على االعمل من أجله. واضافت ان "من مميزات حملة (كان) أنها تخاطب وتتواصل مع كل فئات المجتمع بل ان لها دورا مهما ربما لا يراه الجمهور العادي تمثل على سبيل المثال في تدريب مايزيد على 306 أطباء من الرعاية الأولية على العلامات الأولية والإكتشاف المبكر للسرطان".  

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

حملة كان للسرطان تطلق حملة مبادرة النمط الصحي حملة كان للسرطان تطلق حملة مبادرة النمط الصحي



GMT 22:48 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

إقامة مستشفى ميداني في أغادير لمرضى كوفيد 19

GMT 22:44 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

توزيع الحالات المصابة بكورونا في المغرب الجمعة

GMT 12:34 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

باحث يكشف الحقائق العلمية عن نجاحات غير مسبوقة

GMT 12:13 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل حملة التلقيح ضد كورونا بالدار البيضاء

GMT 07:52 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

منظمة الصحة العالمية تكشف موعد عودة الحياة لطبيعتها

GMT 07:30 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

وزير مغربي يتحدث عن إمكانية عودة الحجر الصحي الشامل

أعادتنا هذه الموضة إلى عالم الأربعينات والخمسينات

أجمل إطلالات النجمات بأسلوب "الريترو" استوحي منها إطلالتكِ

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 01:15 2020 الجمعة ,27 تشرين الثاني / نوفمبر

سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص
المغرب اليوم - سوري يتحول إلى نجم عالمي من داخل منزله ويتابعه 13 مليون شخص

GMT 11:15 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021
المغرب اليوم - شاهدي موديلات فساتين باللون الليلكي موضة خريف وشتاء 2021

GMT 11:34 2020 الخميس ,26 تشرين الثاني / نوفمبر

تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية
المغرب اليوم - تعرفي على خطوات صناعة زينة شجرة كريسماس زجاجية

GMT 22:36 2020 السبت ,31 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل مجموعة عطور مميزة من ماركات عالمية تثقين بها

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 12:23 2020 الأحد ,15 تشرين الثاني / نوفمبر

ديكورات" ذكيّة تُناسب غرف المنزل الضيقة تعرفي عليها

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 16:59 2020 الخميس ,15 تشرين الأول / أكتوبر

تفاصيل مسرحية كواليسنا قبل عرضها

GMT 12:00 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل خواتم زفاف ماسية بالقطع البيضاوي الرائجة هذا الموسم

GMT 09:05 2020 السبت ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

قرابة نصف الشباب المغربي يعيشون في منازل خالية من الكتب

GMT 12:34 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات شتوية بميزانية معقولة

GMT 00:06 2020 الأحد ,08 تشرين الثاني / نوفمبر

أنتريهات مريحة لغرفة المعيشة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib