أربع أولويات كبرى يُعلنها الملك محمد السادس خلال ترأس مجلسًا وزاريًا
آخر تحديث GMT 02:14:01
المغرب اليوم -

أربع أولويات كبرى يُعلنها الملك محمد السادس خلال ترأس مجلسًا وزاريًا

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أربع أولويات كبرى يُعلنها الملك محمد السادس خلال ترأس مجلسًا وزاريًا

الملك محمد السادس
الرباط ـ المغرب اليوم

ترأس الملك محمد السادس، الأربعاء، في الرباط، مجلسًا وزاريًا، تم خلاله تقديم التوجهات العامة لمشروع قانون المالية برسم 2019، والمصادقة على مشروعي قانون، وعلى عدة اتفاقيات دولية.

واستفسر الملك في بداية أشغال المجلس، وزير الاقتصاد والمالية، بشأن التدابير التي سيتم اتخاذها، قصد وفاء عدد من المؤسسات والمقاولات العمومية بالتزاماتها، وأداء ما تراكم بذمتها من ديون ومتأخرات، خاصة تلك التي تعاني صعوبات مالية.

واقترح وزير الاقتصاد والمالية اعتماد خطة عمل، تهدف إلى إعادة هيكلة بعض المؤسسات والمقاولات العمومية، لاسيما من خلال إعادة النظر في بعض فروعها وأصولها التي لا ترتبط بنشاطها الرئيسي، وكذا العمل على ترشيد نفقاتها، وذلك في إطار عقود برامج مع الدولة.
وأكد الوزير أنه تم إطلاق عملية للتسديد الفوري لهذه الديون لفائدة مقاولات القطاع الخاص والعام، من خلال شراكة مع القطاع البنكي، على أن يتم توزيع تكاليف هذه العملية على ميزانية الدولة للعشر سنوات المقبلة.

وأصدر الملك توجيهاته السامية، قصد الانكباب على دراسة هذه المقترحات والتدابير، بما يمكن القطاع العام من ترصيد قدرته الاستثمارية، والنهوض بمهامه الإستراتيجية، والمساهمة في دينامية الاقتصاد الوطني.
وقدم السيد وزير الاقتصاد والمالية، عرضًا بشأن التوجهات العامة لمشروع قانون المالية للسنة المقبلة، ويرتكز هذا المشروع، الذي تم إعداده بناء على التوجيهات الملكية السامية، لاسيما في خطابي العرش وذكرى ثورة الملك والشعب، على أربع أولويات كبرى :

 أولًا، إعطاء الأولوية للسياسات الاجتماعية، خاصة في مجالات التعليم والصحة والتشغيل، وتسريع مسلسل الحوار الاجتماعي ؛ ولاسيما فيما يخص تقوية دور المنظومة التعليمية في التكوين والإدماج الاجتماعي والاقتصادي للشباب، وتحسين شروط ولوج المواطنين للخدمات الصحية، والمساهمة في إعادة هيكلة سياسات الدعم والحماية الاجتماعية، والعمل على تقليص الفوارق بين الفئات والجهات.

ثانيًا، تحفيز الاستثمار الخاص عن طريق تسريع اعتماد الميثاق الجديد للاستثمار، وتنزيل الإصلاح المتعلق بالمراكز الجهوية للاستثمار، وتحسين مناخ الأعمال، ودعم المقاولات، خاصة الصغرى والمتوسطة.

ثالثًا، متابعة الإصلاحات المؤسساتية والهيكلية الكبرى، ولاسيما منها استكمال إصلاح العدالة، وتفعيل الجهوية المتقدمة، وتسريع تفعيل اللاتمركز الإداري، ومواصلة إصلاح الإدارة العمومية.
رابعًا، الحفاظ على التوازنات الماكرو اقتصادية الكبرى، من خلال متابعة تخفيض نسبة العجز في الميزانية والتدبير اليقظ للمديونية.
وصادق المجلس الوزاري على مشروع قانون يتعلق بمؤسسة الأعمال الاجتماعية للعاملين بهذه المديرية العامة، ويهدف هذا المشروع إلى تطوير الخدمات الاجتماعية المقدمة لهذه الفئة، خاصة في مجالات السكن والتغطية الصحية التكميلية، وتقديم مساعدات استثنائية للمنخرطين، كما يحدد هذا المشروع أهداف ومهام هذه المؤسسة، وكيفية سيرها وتنظيمها المالي والإداري، لاسيما فيما يتعلق بإخضاعها لمراقبة المفتشية العامة للمالية، والمجلس الأعلى للحسابات، ولتدقيق الحسابات سنويًا.
وفي نفس السياق، صادق المجلس الوزاري على مشروع قانون تحدد بموجبه السن القانونية، التي يجب أن يحال فيها على التقاعد أفراد القوات المساعدة، ويتوخى هذا المشروع تحديد سن تقاعد أفراد القوات المساعدة، وذلك وفق نفس الشروط المطبقة على أفراد القوات المسلحة الملكية.
وفي إطار وفاء المغرب بتعهداته الجهوية والدولية، وتعزيز مكانة ومصداقية المغرب، صادق المجلس الوزاري على ست اتفاقيات دولية، منها واحدة متعددة الأطراف، تتعلق باتفاقية الاتحاد الأفريقي لمنع الفساد ومكافحته.

أما الاتفاقيات الثنائية، فتهدف إلى توطيد العلاقات الثنائية لبلادنا مع عدد من الدول الشقيقة والصديقة، وتشمل على الخصوص، مجالات التعاون القضائي في الميدان الجنائي، وفي المواد المدنية والتجارية والإدارية، وكذلك المساعدة الإدارية المتبادلة في المجال الجمركي، والخدمات الجوية.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أربع أولويات كبرى يُعلنها الملك محمد السادس خلال ترأس مجلسًا وزاريًا أربع أولويات كبرى يُعلنها الملك محمد السادس خلال ترأس مجلسًا وزاريًا



الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أربع أولويات كبرى يُعلنها الملك محمد السادس خلال ترأس مجلسًا وزاريًا أربع أولويات كبرى يُعلنها الملك محمد السادس خلال ترأس مجلسًا وزاريًا



نسّقت مع الجمبسوت شالًا مِن الفرو المُنسدل بطبقات متعدّدة

جينيفر لوبيز بإطلالة مُذهلة بالأبيض في نيويورك

نيويورك - المغرب اليوم
خطفت النجمة جينيفر لوبيز الأنظار باللون الأبيض خلال خروجها في شوارع نيويورك، وتألقت بإطلالة ساحرة كالملكات مع الأقمشة الفاخرة والقطع الحيوية التي تليق كثيرا ببشرتها السمراء، وانطلاقا من هنا واكبي من خلال الصور إطلالات النجمة جينيفر لوبيز الأخيرة، وشاركينا رأيك بتصاميمها. موضة الجمبسوت الأبيض نجحت جينيفر لوبيز بخطف عدسات الكاميرا في نيويورك، بجمبسوت أبيض واسع من ناحية الأرجل مع الخصر المحدّد من الأعلى، والجيوب البارزة على الجانبين، فأتى التصميم ساحرا مع القصة الفضفاضة من توقيع Stephane Rolland والياقة العالية والمترابطة مع البكلة الفضية، لتنسدل مع قصة الصدر المكشوفة والجريئة من الأمام. موضة الكاب الحريري والبارز أن جينيفر لوبيز نسّقت مع هذا الجمبسوت الشال الفرو الناعم والمنسدل بطبقات متعدّدة وعريضة من الأمام مع الشراريب، بكثير من الفخامة والأنوثة، وما أضفى المزيد من الرقي على هذه التصاميم موضة الكاب الحريري والواسع، والمنسدل خلفها بجرأة مع الأكمام الضيقة، كما اختارت شنطة كلتش صغيرة مع

GMT 02:35 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

لوتي تكشّف عن جسدها في"بيكيني"باللونين الأبيض والوردي
المغرب اليوم - لوتي تكشّف عن جسدها في

GMT 12:00 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي
المغرب اليوم - 18 واجهة سياحية لقضاء عطلة مميّزة في البحر الكاريبي

GMT 00:47 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض
المغرب اليوم - رحيل الكاتب الكبير إبراهيم سعدة بعد صراع مع المرض

GMT 13:40 2018 الثلاثاء ,11 كانون الأول / ديسمبر

سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال
المغرب اليوم - سيلين ديون تتحدَّث عن سبب إلهامها لإطلاق خط ملابس للأطفال

GMT 05:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

منتجع "ليه مينوير" الفرنسي ينافس في سياحة التزلّج
المغرب اليوم - منتجع

GMT 04:43 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على فندق "إميرالد بالاس كمبينسكي دبي"
المغرب اليوم - تعرف على فندق

GMT 05:58 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

قرار مجلس الشيوخ حول مقتل "خاشقجي" ربما يصدر العام المقبل
المغرب اليوم - قرار مجلس الشيوخ حول مقتل

GMT 01:55 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية
المغرب اليوم - هناء حمزة تفتخر بأنها أول عربية ترأس تحرير قناة إقتصادية

GMT 09:14 2018 الأربعاء ,12 كانون الأول / ديسمبر

شاب يعتدي على راقٍ شرعي في مدينة برشيد بعد فضيحة "بركان"

GMT 20:31 2018 الخميس ,13 كانون الأول / ديسمبر

فيديو يوثّق لحظة استقبال "راقي بركان" لضحاياه

GMT 03:14 2017 الثلاثاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

الصين وأستراليا تتحولان بعيدًا عن الوقود الأحفوري والفحم

GMT 03:42 2017 الخميس ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

سفيرة الهند بالمغرب تحل في مدينة الناظور

GMT 08:51 2016 الثلاثاء ,23 شباط / فبراير

فؤائد واضرار حبوب الكولاجين

GMT 22:30 2017 الثلاثاء ,07 تشرين الثاني / نوفمبر

مدرّب الدنمارك يحدّد موقف كيير ويورجنسن من لقاء أيرلندا

GMT 18:48 2018 الأربعاء ,19 أيلول / سبتمبر

هزة أرضية بقوة 2٫8 درجة تضرب مدينة تطوان

GMT 09:20 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

وزارة الداخلية البلجيكية ترفض استقبال المنتخب المغربي

GMT 04:14 2017 السبت ,28 تشرين الأول / أكتوبر

كلما زاد عمر الأب أنجب أطفالًا أكثر ذكاء وتركيزًا
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib