التامك  يؤكد أن المغرب دولة مستقلة و القضاء ناضج بما يكفي
آخر تحديث GMT 23:05:59
المغرب اليوم -

التامك يؤكد أن المغرب دولة مستقلة و القضاء ناضج بما يكفي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - التامك  يؤكد أن المغرب دولة مستقلة و القضاء ناضج بما يكفي

المندوبية العامة لإدارة السجون
الرباط -المغرب اليوم

أكد المندوب العام للمندوبية العامة لإدارة السجون وإعادة الإدماج، محمد صالح التامك، أن المغرب دولة مستقلة تعتمد الفصل الصارم بين السلطات، مبرزا أن النظام القضائي المغربي “ناضج بما يكفي للبت بحرية في القضايا المعروضة عليه”.وجاء تأكيد التامك في رسالة وجهها، اليوم الاثنين، إلى البروفيسور جون ووتربري، ردا على “تدخل” هذا الأخير في قضايا معروضة على القضاء المغربي.وكتب التامك “أود الرد على مقال نُشر في عمود (رسائل القراء) بصحيفة (واشنطن بوست)، وذلك بصفتي مواطنا مغربيا، وأستاذا جامعيا سابقا، وبصفتي المندوب العام لإدارة السجون وإعادة الإدماج”، مضيفا أن كاتب المقال يبالغ “بالتأكيد في تقديره للقيمة المهنية للصحافييْن المزعوميْن” المشار إليها في المقال.

وتابع قائلا “فأنتم تصفون أحدهما بأنه صحافي استقصائي يُزعم أنه اشتغل على قضايا تتعلق بالفساد. ومن المفارقة أن الجمهور المغربي، الذي يهتم دائما بقضايا الفساد المعروضة على القضاء، ليس لديه علم بمثل هذه الحالات التي أبلغ عنها هذا الشخص”.

وأضاف أنه بخصوص الشخص الآخر “المعروف ببعض الافتتاحيات في جريدة مغربية، والذي لا يتوفر على أي تكوين أو شهادة، فقد نشر مقالات برعاية ناشطين يعتنقون مذهبا معينا”.ومضى التامك قائلا: “في مقالكم، تزعمون أن المعتقليْن +لم ينتهكا القانون المغربي+، من خلال ربط محاكمتيهما بتحقيقات صحفية مزعومة حول قضايا تتعلق بالفساد”، معربا عن استغرابه لكون “أستاذ بوزنكم توصل إلى مثل هذه الخلاصة”.

وأضاف التامك “لقد أضفيتم الشرعية على ادعاءات يهمس بها إليكم أشخاص يسعون إلى رسم صورة قاتمة لوضعية حقوق الإنسان بالمملكة، دون الأخذ في الاعتبار أن هذين الشخصين يتابعان بتهمة الاغتصاب”، مشيرا إلى أن السيد ووتربري بتصرفه على هذا النحو “لا يدوس فقط على حقوق الأطراف الأخرى في المحاكمة”، وإنما يظهر أيضا “ازدراء غير مبرر” إزاء القضاء المغربي.وأما بخصوص “ما تدعون أنه إضراب عن الطعام”، فقد تساءل “هل تعتبرون من يأكل العسل والتمر ويستهلك المشروبات المنشطة مضربا عن الطعام؟”

وذكر التامك ووتربري بأن “البلد الذي وصفتموه بأنه حليف للولايات المتحدة و+دولة متميزة+ يمكن أن تكون بمثابة +منارة في منطقتها+ “هي دولة مستقلة تتمتع بفصل صارم بين السلطات”.وخلص إلى أن النظام القضائي المغربي “ناضج بما يكفي للبت بحرية في القضايا المعروضة عليه، دون تلقي دروس من بلدان أخرى تطالب بصخب باستقلال القضاء”، وذلك مع الدفاع عن الحق في محاكمة عادلة “لأي شخص سواء في المغرب أو في أي مكان آخر”.

قد يهمك ايضا 

مندوبية السجون المغربية تزف خبرا سارا للنزلاء وأسرهم

إدارة السجون المغربية تقرر تخصيص فترات للزيارات العائلية

 
almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

التامك  يؤكد أن المغرب دولة مستقلة و القضاء ناضج بما يكفي التامك  يؤكد أن المغرب دولة مستقلة و القضاء ناضج بما يكفي



سيرين عبد النور تتألق بأفخم ملابس السهرات

بيروت- المغرب اليوم

GMT 14:04 2021 السبت ,12 حزيران / يونيو

فساتين صيفية بتصميمات مُريحة من وحي النجمات
المغرب اليوم - فساتين صيفية بتصميمات مُريحة من وحي النجمات

GMT 14:02 2021 السبت ,12 حزيران / يونيو

ديكورات فخمة مقبولة التكاليف لمنزل عصري متجدد
المغرب اليوم - ديكورات فخمة مقبولة التكاليف لمنزل عصري متجدد

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 12:25 2021 الأحد ,06 حزيران / يونيو

“الكاف” يؤجل موعد قرعة كأس أمم إفريقيا

GMT 12:50 2021 الأحد ,30 أيار / مايو

برشلونة يستعد لإعلان أولى صفقاته الصيفية

GMT 13:19 2021 السبت ,22 أيار / مايو

ميسي يؤكد بكيت من أجل مغادرة برشلونة

GMT 08:50 2021 الأحد ,23 أيار / مايو

توخيل يكشف موقفه من ضم هاري كين لتشيلسي

GMT 02:43 2021 السبت ,15 أيار / مايو

قائمة البرازيل لتصفيات مونديال قطر 2022

GMT 17:23 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

يحمل إليك هذا اليوم كمّاً من النقاشات الجيدة

GMT 17:22 2021 الإثنين ,01 شباط / فبراير

أخطاؤك واضحة جدًا وقد تلفت أنظار المسؤولين

GMT 06:18 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الحمل الجمعة 30 تشرين الثاني / أكتوبر 2020
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib