مصادر دبلوماسبة مغربية ترد على قرار البرلمان الأوروبي
آخر تحديث GMT 15:33:48
المغرب اليوم -

مصادر دبلوماسبة مغربية ترد على قرار البرلمان الأوروبي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - مصادر دبلوماسبة مغربية ترد على قرار البرلمان الأوروبي

البرلمان الأوروبي
الرباط - المغرب اليوم

وصفت مصادر دبلوماسية مغربية، تصويت البرلمان الأوروبي على مشروع قرار يرفض “استخدام المغرب لهجرة القاصرين كوسيلة للضغط السياسي”، بـ”غير عادي”، معتبرة أن “القرار الذي روج له النواب الإسبان ضد المغرب لا يزال مثيرا للجدل ، وقد أثار اهتمام مجموعات مختلفة في البرلمان الأوروبي”.

انية، عن مصادر دبلوماسية مغربية، قولها أن “البرلمان الأوروبي يقف “كمدافع عن مبادئ الأمم المتحدة، بينما لم يصدر أي تعليق من مجلس الأمن أو الجمعية العامة بشأن مسألة “التدفق الجماعي للمهاجرين على مدينة سبتة المحتلة”.
وأوضحت الجريدة الإسبانية، أن المصادر الدبلوماسية المغربية، حذرت أن “التصويت النهائي يمثل رقما غير عادي بالنسبة للقرارات العاجلة لأنه لا يتجاوز 400 صوتا (صوت 85 ضده وامتنع 196 عضوا عن التصويت)، ويعتبرون أن “المصطلحات المستخدمة لهذا القرار ، والتي تم تعديلها عدة مرات ، تدل على رفض لهذا التحرك”.

ورفض البرلمان الأوروبي الخميس ما وصفه بـ”باستخدام المغرب للمهاجرين القصر كأ”أداة للضغط السياسي”، بعد التدفق الجماعي للمهاجرين على سبتة السليبة.

النص الذي اقترحه أعضاء إسبان في البرلمان واعتمد بأغلبية 397 صوتا (صو ت 85 ضده وامتنع 196 عضوا عن التصويت) “يرفض استخدام المغرب لضوابط الحدود وللهجرة، وخاصة القصر غير المصحوبين بذويهم، أداة للضغط السياسي على دولة عضو في الاتحاد”.

وأضاف النواب أن البرلمان الأوروبي “يدعو إسبانيا والمغرب للعمل معا بشكل وثيق لإعادة الأطفال إلى عائلاتهم”.

ورحبت الهيئات التنفيذية للاتحاد الأوروبي بتعاون مع المغرب، كما جاء على لسان وليفر فارهيلي ، المفوض الأوروبي للتوسع والسياسة الأوروبية في فيسينداد ، والمتحدث باسم الشؤون الخارجية والسياسة الأمنية ، الذي شدد في 8 يونيو، على أن “الاتحاد الأوروبي والمغرب حافظا على مدى سنوات على تعاون ممتاز في مجال الهجرة ، مما أدى إلى نتائج جيدة للغاية”.

واتهم وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، الأربعاء، إسبانيا بالسعي إلى إقحام الاتحاد الأوروبي في نزاع ثنائي محض بين البلدين من خلال التركيز على الهجرة وتجاهل الأسباب الحقيقية لجذور الخلاف.

ونقلت وكالة “رويترز”، عن ناصر بوريطة، في مؤتمر صحفي بالرباط عقب محادثات مع نظيره المجري بيتر سيارتو، قوله ” إن إسبانيا تحاول إقحام الاتحاد الأوروبي في الملف من باب الهجرة غير النظامية بهدف صرف النظر عن الأسباب الحقيقية لجذور الخلاف بين البلدين”.

وأوضح أن الأزمة “سياسية وثنائية بين البلدين وليست مع الاتحاد الأوروبي” مؤكدا على أن علاقات المغرب بالاتحاد الأوروبي جيدة.

ويذكر أن الملك محمد السادس كان قد أصدر توجيهاته بإعادة جميع القاصرين المغاربة غير المصحوبين بذويهم بدول الاتحاد الأوروبي إلى المغرب، في خطوة اعتبرها محللون استباقية لسحب ورقة كانت تريد إسبانيا اعتمادها للضغط على المغرب.

قـــد يهمــــــــك ايضـــــــًا:

التنديد بمناورات مدريد في البرلمان الأوروبي من أجل تمرير قرار معاد للمغرب
"غارسيا " الاتحاد الأوروبي يجب أن يحافظ على شراكته مع المغرب

 

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

مصادر دبلوماسبة مغربية ترد على قرار البرلمان الأوروبي مصادر دبلوماسبة مغربية ترد على قرار البرلمان الأوروبي



أجمل إطلالات ستيفاني صليبا العملية استوحي منها أطلالتك

الرباط -المغرب اليوم

GMT 15:39 2021 الإثنين ,21 حزيران / يونيو

ملابس سهرة فاخرة موضة صيف 2021 لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - ملابس سهرة فاخرة موضة صيف 2021 لأطلالة مميزة

GMT 13:22 2021 الأربعاء ,23 حزيران / يونيو

فخامة الأصفر الخردلي وطابعه الترحيبي في الديكور
المغرب اليوم - فخامة الأصفر الخردلي وطابعه الترحيبي في الديكور

GMT 15:44 2021 الأحد ,20 حزيران / يونيو

أفكار متعددة لإضاءة الحديقة الخارجية
المغرب اليوم - أفكار متعددة لإضاءة الحديقة الخارجية

GMT 01:14 2017 الأربعاء ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مطعم " l'Avenue " يبهر الزوار بالديكور المميز والأكلات الشهية

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 15:19 2021 الخميس ,10 حزيران / يونيو

باريس سان جيرمان يعلن تعاقده مع فينالدوم

GMT 01:59 2021 الأربعاء ,26 أيار / مايو

رياض محرز يحتل مكان محمد صلاح

GMT 00:59 2021 الأربعاء ,26 أيار / مايو

المركز الدولي "CIES" يوجه صفعة لرونالدو وصلاح

GMT 11:47 2021 الثلاثاء ,25 أيار / مايو

رسميا ريال مدريد يجدد عقد نجمه لغاية 2022

GMT 02:48 2021 الجمعة ,11 حزيران / يونيو

جورجينا توجه رسالة خاصة لرونالدو

GMT 02:50 2021 الجمعة ,11 حزيران / يونيو

الرئيس الفرنسي يوجه نصيحة لمبابي بشأن مستقبله

GMT 17:53 2020 الثلاثاء ,08 كانون الأول / ديسمبر

تستفيد ماديّاً واجتماعيّاً من بعض التطوّرات

GMT 19:04 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يشير هذا اليوم إلى بعض الفرص المهنية الآتية إليك

GMT 19:17 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحاول أحد الزملاء أن يوقعك في مؤامرة خطيرة

GMT 17:27 2021 الجمعة ,01 كانون الثاني / يناير

يحالفك الحظ في الايام الأولى من الشهر
 
almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib