ساكنة تنغير تنادي بتوفير مطرح عصري للنفايات
آخر تحديث GMT 09:17:01
المغرب اليوم -

ساكنة تنغير تنادي بتوفير "مطرح عصري للنفايات"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - ساكنة تنغير تنادي بتوفير

النفايات
الرباط _ المغرب اليوم

بات المطرح العشوائي للنفايات الواقع بمدخل مدينة تنغير من جهة الرشيدية يؤرق الفعاليات البيئية بالمدينة ذاتها، بسبب عجز مجلس الجماعة والقطاع الحكومي الوصي على البيئة عن تسوية هذه المشكلة التي تشغل بال الساكنة المجاورة منذ سنوات عديدة. عبد الصمد أوحيدى، فاعل جمعوي في المجال البيئي بمدينة تنغير، قال إن المطرح العشوائي للنفايات، الذي ظل لسنوات سببا في تلوث البيئة بالمدينة وسببا في انبعاث الروائح الكريهة، أصبح نقطة سوداء وخطيرة ووصمة عار على جبين المسؤولين المنتخبين، وفق تعبيره.

وأضاف أوحيدى، أن الساكنة المجاورة من المطرح العشوائي تزداد معاناتها مع انبعاث الروائح الكريهة خاصة في فصل الصيف، لافتا إلى أن المطرح يسبب مشاكل كبيرة للمواطنين الذين يتأثرون كثيرا بالروائح الكريهة والغازات السامة والأدخنة الناتجة عن عمليات الحرق المتكررة في ظروف غامضة. من جهته، أكد ميمون أزاوي، فاعل في المجال البيئي بمدينة تنغير، أن ساكنة مدينة تنغير، خاصة المجاورة للمطرح العشوائي، ستواجه تحديا كبيرا يتمثل في تدبير كميات النفايات المتزايدة بشكل مستمر، لا سيما مع تسجيل التوسع العمراني والكثافة السكانية، وفق تعبيره.

وأوضح الفاعل البيئي ذاته، أن المقاربة المعتمدة من طرف المجلس الجماعي لمدينة تنغير (المجلس الحالي والمجالس السابقة) لجمع ودفن النفايات في المطرح العشوائي غير الخاضع للمراقبة ستكون لها نتائج سلبية على المستوى الاقتصادي والاجتماعي وآثار وخيمة على الصحة والبيئة.

نعيمة نايت عدي، من ساكنة حي تماسينت المجاور للمطرح، قالت إن المطرح العشوائي للنفايات بمدينة تنغير يمثل تدبيرا تقليديا لطمر النفايات ويسبب الإزعاج والضرر على البيئة وصحة الإنسان، ملتمسة من المجلس الجماعي وباقي المتدخلين الإسراع في إخراج مشروع المطرح الجماعي للنفايات إلى حيز الوجود من أجل تدبير قطاع النفايات بطريقة معقلنة وجيدة.

وأوضحت المتحدثة ذاتها أن مشكل المطرح العشوائي للنفايات قائم منذ سنوات نتيجة غياب إرادة سياسية لدى المسؤولين المنتخبين من أجل انتشال المدينة وساكنتها من الوسط البيئي المزري والخطير، وطالبت المجلس الجماعة بجمع النفايات المنتشرة بشكل عشوائي في المطرح سالف الذكر ودفنها لحماية صحة المواطنين أو تسييج المنطقة لمنع دخول المواشي إليه.

وتعليقا على الموضوع، كشف مصدر مسؤول بالمجلس الجماعي لمدينة تنغير أن الجماعة الترابية تجمعها اتفاقية شراكة مع قطاع وزاري وبعض الجماعات المجاورة لإحداث مطرح جماعي عصري، مضيفا “أن التأخير في تنزيل الاتفاقية إلى الوجود جعل الجماعة تبحث عن شركات من القطاعات الحكومية المعنية، قصد الخروج من هذه الأزمة البيئية”.

وأشار المصدر المسؤول إلى أن القضاء على المطرح العشوائي الحالي يتطلب إمكانيات مادية كبيرة لا يمكن لجماعة تنغير توفيرها لوحدها؛ وهو ما يتطلب منها البحث عن شراكات، مفيدا في هذا الصدد بأن الجماعة تفكر إلى اللجوء إلى بعض المنظمات الخارجية لتوفير إمكانيات مادية لهذا الغرض، وفق تعبيره.

قد يهمك ايضا

علماء يطورون ابتكار جديد للاستفادة من النفايات السامة

أفضل الشواطئ المغربية "الشاطئ الأبيض" في كلميم يعاني الإهمال وتراكم النفايات

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

ساكنة تنغير تنادي بتوفير مطرح عصري للنفايات ساكنة تنغير تنادي بتوفير مطرح عصري للنفايات



النجمات يتألقن في حفل ختام مهرجان الجونة السينمائي

القاهرة - المغرب اليوم

GMT 13:44 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية
المغرب اليوم - أجمل إطلالات نجوى كرم الأنيقة لتنسيق إطلالاتك اليومية

GMT 13:59 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية
المغرب اليوم - المغرب يأذن لهولندا بتنظيم رحلات جوية استثنائية

GMT 06:33 2021 الأحد ,24 تشرين الأول / أكتوبر

تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال
المغرب اليوم - تصميمات عصرية لغرف نوم الأطفال

GMT 13:08 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك
المغرب اليوم - البناطيل الجينز التي يجب أن تكون في خزانة ملابسك

GMT 13:20 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية
المغرب اليوم - الحرف اليدوية تحتفي بعودة السياحة في فاس المغربية

GMT 14:04 2021 الجمعة ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - تنسيق الرفوف الخشبيّة الفخمة في ديكورات المنزل
المغرب اليوم - قرداحي يؤكد أن اجتماعات الحكومة اللبنانية لازالت مستمرة

GMT 01:10 2021 السبت ,27 آذار/ مارس

خمسة أسرار تمنح ديكور مطبخك مظهرًا فريدا

GMT 13:30 2021 الإثنين ,04 تشرين الأول / أكتوبر

مبابي يُهاجم سان جرمان للمرة الأولى ويؤكد رغبته بالرحيل

GMT 22:11 2021 الإثنين ,20 أيلول / سبتمبر

ليفربول يعلن غياب لاعبه عن مباراتين

GMT 09:32 2021 الثلاثاء ,12 تشرين الأول / أكتوبر

برشلونة يتلقى دفعة كبيرة قبل مباراة الكلاسيكو

GMT 18:01 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

لا تتهرب من تحمل المسؤولية

GMT 15:22 2015 الأربعاء ,14 كانون الثاني / يناير

نقوش الجبس المغربي أصالة التاريخ والثقافة الإسلامية

GMT 14:58 2018 الخميس ,18 تشرين الأول / أكتوبر

تعرف على قصة الملكة آسيا زوجة فرعون

GMT 02:27 2017 الثلاثاء ,13 حزيران / يونيو

نبيل درار يكشف سبب الهزيمة أمام الكاميرون

GMT 15:46 2016 الأحد ,07 شباط / فبراير

أعشاب طبيعية لعلاج البرد والأنفلونزا

GMT 07:16 2018 السبت ,09 حزيران / يونيو

نصائح لتجديد "غرف النوم" بأسعار بسيطة

GMT 07:35 2015 الأحد ,13 كانون الأول / ديسمبر

مدير الكرة في الأهلي السعودي يؤكد بقاء هوساوي
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib