نور ألتمس العذر لمرسي والانتخبات المبكرة ستحول مصر إلى صومال جديدة
آخر تحديث GMT 07:59:21
المغرب اليوم -

نور: ألتمس العذر لمرسي والانتخبات المبكرة ستحول مصر إلى صومال جديدة

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - نور: ألتمس العذر لمرسي والانتخبات المبكرة ستحول مصر إلى صومال جديدة

القاهرة ـ وكالات

قال زعيم حزب غد الثورة د.أيمن نور، إنه لن يعطي صوته أو يؤيد الرئيس مرسي مرة أخرى في الإنتخابات الرئاسية المقبلة. وطالب نور من يريد أن يسقط أي رئيس منتخب بأن يتبع الآليات الشرعية عن طريق صندوق الإنتخابات, وليس بإلقاء الطوب والحجارة أو إشعال حرائق بزجاجات المولوتوف الحارقة. جاء ذلك خلال المؤتمر الجماهيري الحاشد الذي أقيم في منطقة الهرم عقب افتتاح مقر جديد لحزب غد الثورة بشارع العشرين بمحافظة الجيزة. وأوضح نور أنه فى حالة إجراء إنتخابات رئاسية مبكرة - كما يطالب البعض - فلن يستمر أي رئيس جديد أكثر من أسبوع لأن معارضيه سيطالبون أيضاً بإنتخابات مبكرة جديدة، وفي هذه الحالة ستتحول مصر إلى صومال أخرى، ونحن لا نريد مصر أن تصبح صومال أو عراق بل نريدها أن تصبح مصر، وذلك يحتاج أن نستدعى الضمير الوطني ونحتاج لكل الأصوات العاقلة من جميع القوى. وأشار نور إلى أنه لن يقول لمرسي "إرحل" كما قالها لمبارك قبل الثورة في رسالته الشهيرة لأن من جاء بصندوق الانتخاب لا يرحل إلا بصندوق الانتخاب ويجب التفريق بين الخلاف مع الرئيس مرسي وبين حبنا لبلدنا لأنه يجب أن تكون مصر نصب أعيننا أولاً وأخيراً لأن مصر أكبر من الكل. والتمس نور العذر للرئيس مرسي وأوضح أن الظروف التي يمر بها صعبة ولا أحد يريد أن يمد له يد العون والمساعدة وأصبح منفرداً. وقال نور في المؤتمر إننا نعيش الآن زمناً لا يستمع فيه أحد لأحد وأصبح الكل غضباناً, والكل ثائر وأصبحنا في زمن الثورة فيه بلا ثمن بعد أن كنا ثواراً في زمن كان للثورة فيه ثمناً باهظاً وتكلفتها حياتك، أما الآن أصبح العقل والحكمة والوطنية هي العملة الصعبة وأيضاً نحن الآن في مقدمة الصفوف وندفع ثمن ذلك. وأوضح نور أنه بعد عامين من يوم رحيل مبارك يجب أن نسأل أنفسنا أين نحن الآن؟ وماذا حققنا؟ وما هو حال بلدنا بعد زوال الكابوس؟ وهل حققنا ما تمنيناه ونطالب به؟ أم أننا فى مسار متعرج ومرتبك نخطو خطوة للأمام ونرجع خطوات للخلف. وأشار نور إلى أننا يجب أن ندرك أن الثورات لا تحقق أهدافها بين ليلة وضحاها أو أن هناك ثورة أستطاعت أن تنجز كل أهدافها فوراً، وتساءل :هل نملك الأدوات الصحيحة التى تمكنا من تحقيق أهداف ثورتنا ؟..,وهى الآليات الديموقراطية وليست آليات العنف كرد فعل أو العنف كفعل لأن العنف يعتبر جريمة سواء كان من جانب الدولة أو من جانب أفراد.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

نور ألتمس العذر لمرسي والانتخبات المبكرة ستحول مصر إلى صومال جديدة نور ألتمس العذر لمرسي والانتخبات المبكرة ستحول مصر إلى صومال جديدة



GMT 23:49 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة محام إثر اندلاع حريق في منزله في مدينة الجديدة المغربية

GMT 10:55 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أمن البيضاء يتعقب زعيم شبكة للاتجار في البشر

GMT 07:33 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة قاصر في ظروف غامضة داخل “إسطبل” نواحي أكادير

قصَّته الضيقة جدًّا ناسبت قوامها وأظهرت رشاقتها

إليكِ طُرق تنسيق الفساتين في الخريف على طريقة بيلا حديد

واشنطن _المغرب اليوم

GMT 03:56 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020
المغرب اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020

GMT 04:08 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها
المغرب اليوم - إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها

GMT 05:18 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
المغرب اليوم - أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 06:03 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
المغرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 05:08 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية
المغرب اليوم - أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية

GMT 04:58 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً
المغرب اليوم - تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً

GMT 15:03 2020 الإثنين ,19 تشرين الأول / أكتوبر

رياح قوية وغبار بعدد من مناطق المملكة المغربية

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 13:27 2020 الخميس ,21 أيار / مايو

عطور فخمة لجلسات رمضان

GMT 21:06 2020 الجمعة ,10 تموز / يوليو

تعرفي على قواعد الاتيكيت في الوظيفة

GMT 11:40 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

إتيكيت دفع فاتورة حساب المطعم

GMT 10:02 2013 الإثنين ,17 حزيران / يونيو

الكورتيزون يؤثر في جودة الحيوانات المنوية
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib