أبناء النوبة يختلفون بشأن اجتماعهم مع مرسي
آخر تحديث GMT 10:38:35
المغرب اليوم -
أردوغان يدعو الأتراك إلى مقاطعة البضائع الفرنسية انفجار على متن ناقلة نفط ترفع العلم الروسي في بحر آزوف التعادل 1 - 1 يحسم الشوط الأول من مباراة برشلونة وريال مدريد الإمارات ترحب بوقف إطلاق النار الدائم في ليبيا وزير الخارجية الإثيوبي يستقبل السفير الأميركي في أديس أبابا ويعبّر عن رفضه تصريحات ترامب بشأن سد النهضة مقتل 13 شخصًا على الأقل من جراء انفجار في مركز تعليمي في العاصمة الأفغانية كابل استهداف رتل دعم لوجستي تابع للتحالف الدولي في محافظة البصرة بعبوة ناسفة رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يؤكد أن استمرار الصراع في الشرق الأوسط لا يفيد أحد سوى المتاجرين به
أخر الأخبار

أبناء النوبة يختلفون بشأن اجتماعهم مع مرسي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - أبناء النوبة يختلفون بشأن اجتماعهم مع مرسي

القاهرة ـ وكالات

    أثار لقاء وفد من النوبيين بالرئيس محمد مرسي ردود أفعال متباينة بين النوبين في أسوان ما بين مؤيد ومعارض للاجتماع وتوقيته. أكد أستاذ بجامعه اسوان د.هشام جمال أن أبناء النوبة لا يطالبون الدولة بتقديم منح أو عطايا، مشيرا لأن لهم حقوق ثابتة تأخرت كثيرا وصبر أبناء النوبة على حقوقهم مراعاة للظروف التي كانت تمر بها الدولة مثل هزيمة 67 وإعادة بناء الجيش لتحرير أرض سيناء. وطالب د.هشام الحكومة بسرعة وضع حلول لمشاكل أبناء النوبة وتحقيق مطالبهم خلال الجيل الحالي لأن عدم الاستجابة لتلبية مطالب وحقوق النوبين وتأجيلها لأجيال قادمة سيفتح الباب لاتجاه الاجيال التالية لمنحنى اخر وهو تدويل القضية والمطالبة بالانفصال والاستقلال ولذلك يجب على الدولة عدم غلق كل الابواب والمنافذ أمام من يسعون في هذا الاتجاه. وقال د.هشام إن مطالب النوبة تلخص في إعادة توطين أبناء النوبة على ضفاف بحيرة ناصر وإنشاء الهيئة العليا لإعمار منطقة النوبة القديمة بمشاركة كوادر أكاديمية وفنية من أبناء النوبة، وإعادة النظر في تقسيم الدوائر الانتخابية باسوان لما يتيح تمثيل النوبين والقبائل الأخرى المقيمة باسوان، وإعادة النظر في التعويضات الهزيلة التي صرفت للنوبين عن الهجرات السابقة. ومن جانبة، رفض أستاذ جامعى وناشط نوبي د.عمر صابر رفض المقابلة، وقال إنها تمت على عجل ودون تمثيل حقيقي للنوبين وهو ما دعى برئيس النادي النوبي العام لرفض حضور المقابله وقال إن هذا الاجتماع ياتي في ظروف عصيبة تمر بها بعض محافظات مصر مثل المحافظة الباسلة بور سعيد. وقال كيف يعقد هذا الاجتماع في الوقت الذي يشيع فية جثامين شهداء في أكثر من مكان، فضلا عن أن الاجتماع أعلن عنه منذ فترة قصيرة لم يراعى فيها المسافة من أسوان إلى القاهرة ولم يراعى فيه التمثيل الحقيقي للنوبين، ولم يدعى لهذا الاجتماع من قبل الرئاسة ممثل النوبة السابق بمجلس الشعب ولا محافظ الاقليم ولا ممثل النوبة بمجلس حقوق الانسان. وأضاف د. صابر أن هذا الاجتماع جاء في اطار الدعاية الانتخابية للحزب الحاكم لأن من دعى إليه هو أحد أعضاء حزب الحرية والعدالة ، مشيرا إلى أن مطالب النوبين معروفة ولا يبقى لتحقيقها الا أن تصدر الرئاسة ومجلس الوزراء القرارات التنفيذية بشأنها، مؤكدا على أن النوبين سئموا تكرار الاجتماعات، كما أن أبناء نصر النوبة لم يلحقوا بموعد الاجتماع بسبب ظروف قطع الطرق والسكة الحديد. وقال خبير التنمية البشرية د. صلاح مندور أن النوبين تم توطينهم بمركز نصر النوبة، ولم تراعى الدولة الزيادة السكانية واحتياجات النوبين في العمل، وقامت بتوزيع أراضي مشروع وادي النقرة على المحظوظين، ولذلك يجب على الدولة تخصيص أراضي شواطىء بحيرة ناصر لأبناء النوبة كحق في الحياة وليس كحق عودة فقط وقال انه يجب عند انشاء الهيئة العليا لاعمار منطقة بحيرة ناصر أن يشكل أعضاء مجلس الهيئة من ثلث حكومى وثلثين من القوى الشعبية على أن يرسل الجزء الشعبي السياسات، ويتابع الجانب الحكومى تنفيذها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

أبناء النوبة يختلفون بشأن اجتماعهم مع مرسي أبناء النوبة يختلفون بشأن اجتماعهم مع مرسي



GMT 08:45 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

حادث سير مميت يودي بحياة ثلاثة أشخاص بالداخلة

GMT 21:48 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

تساؤلات حول ترخيص الداخلية استئناف تنظيم الحفلات في المغرب

GMT 20:10 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

قتلى وجرحى في حادث مُروع شمال مدينة الداخلة المغربية

صدمت الجمهور بإطلالتها الجريئة في فعاليات اليوم الخامس

رانيا يوسف تُثير الجدل مُجدَّدًا بفستان جريء في مهرجان الجونة السينمائي

القاهره _المغرب اليوم

GMT 10:03 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
المغرب اليوم - الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 12:14 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يرخي بـ"ظلال الصمت" على أشهر ساحة في المغرب
المغرب اليوم -

GMT 01:08 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام "أزهار الفاوانيا"
المغرب اليوم - أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام

GMT 03:09 2020 الأربعاء ,28 تشرين الأول / أكتوبر

استطلاع "البيت الأبيض" يُظهر تقدم ترامب على بايدن بفارق ضئيل
المغرب اليوم - استطلاع

GMT 03:31 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

اللون الأزرق "الباستيل" من وحي موضة الشارع لخريف 2020
المغرب اليوم - اللون الأزرق

GMT 09:55 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
المغرب اليوم - أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 19:36 2020 الجمعة ,11 أيلول / سبتمبر

اتيكيت" التصرف عند التأخر عن الموعد

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

عطرك هذا الخريف بنغمات الياسمين والفانيليا

GMT 08:23 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

حظك اليوم برج الجدي الجمعة 23-10-2020

GMT 20:03 2019 الجمعة ,11 تشرين الأول / أكتوبر

القوات المسلحة الملكية تشارك في معرض الفرس بالجديدة
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib