وضع سجل حقوق الإنسان المغربي على رأس الأولويات الدبلوماسية في الأدارة الإميركية
آخر تحديث GMT 07:32:36
المغرب اليوم -

وضع سجل حقوق الإنسان المغربي على رأس الأولويات الدبلوماسية في الأدارة الإميركية

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - وضع سجل حقوق الإنسان المغربي على رأس الأولويات الدبلوماسية في الأدارة الإميركية

واشنطن - المغرب اليوم

طالب مركز روبرت كينيدي للعدالة و حقوق الإنسان من الإدارة الأمريكية وضع سجل الحكومة المغربية في ميدان حقوق الإنسان على رأس أولوياتها الدبلوماسية، داعيا، في رسالة بعث بها إلى كاتب الدولة للشؤون الخارجية،إلى حث الحكومة المغربية على قبول توسيع مهمة المينورسو لتشمل حقوق الإنسان في المناطق المحتلة من الصحراء الغربية. "إننا نكاتبكم بشأن الزيارة الدبلوماسية التي ستقومون بها إلى المغرب يوم 7 نوفمبر، و كذلك الزيارة المقبلة للملك محمد السادس إلى واشنطن يوم 13 نوفمبر. نحن نعتقد أنه من الضروري لسجل حقوق الإنسان المغربي أن يكون على رأس الأولوية الدبلوماسية للحكومة الأمريكية" نكتب السيدة كيري كينيدي، رئيس المؤسسة الأمريكية، إلى كاتب الدولة الأمريكية للشؤون الخارجية السيد جون كيري. و أشارت الرسالة إلى الصحراء الغربية يحتلها المغرب منذ عام 1975، على الرغم من حقيقة أن الأمم المتحدة والغالبية العظمى من البلدان لم تعترف قط بسيادة المغرب على المنطقة، مضيفة أن الاستفتاء الذي يعطي للشعب الصحراوي الفرصة لممارسة حقه في تقرير المصير و الذي وعدت به المغرب و المجتمع الدولي في عام 1991 لم يتم الوفاء به إلى يومنا هذا. المؤسسة قالت أنها استمعت، خلال زيارتها إلى الصحراء الغربية و مخيمات اللاجئين بالجزائر، روايات مباشرة حول عدد من انتهاكات حقوق الإنسان المرتكبة من طرف الدولة المغربية في حق الصحراويين، إضافة إلى تقارير مباشرة من العديد من الضحايا الصحراويين حول الاختفاء القسري، والتعذيب، والاعتقالات التعسفية، وحشية الشرطة، والتخويف، والمراقبة، والضرب. و لاحظت السيدة كينيدي بأن مثل هذه الانتهاكات استمرت "بلا هوادة"، نسبب عدم وجود مجموعة أو آلية دولية على الأرض لرصد الانتهاكات. و أشارت الرسالة، التي بعث بها المركز عشية زيارة جون كيري إلى المغرب، إلى أن جرائم الماضي "تبقى بلا حل"، مضيفة أن علماء أنثروبولوجيون اسبان قاموا مؤخرا باكتشاف مقابر جماعية في الصحراء الغربية تعود لضحايا الاحتلال المغربي في السبعينيات. "هذه المقابر الجماعية هي ذات أهمية كبيرة لعائلات المختفين. إنه لفي غاية الأهمية بالنسبة للمغرب حماية المقابر الجماعية من أجل الحفاظ على حقوق أفراد هذه الأسرة ولكي يتم إجراء التحقيقات المناسبة"تقول الرسالة. و أكدت المركز الأمريكي أن بعثة الأمم المتحدة لتنظيم الاستفتاء بالصحراء الغربية، المينورسو، هي بعثة حفظ السلام الوحيدة في العالم، تم إنشاؤها منذ عام 1978، التي لا تضطلع بمهمة مراقبة انتهاكات حقوق الإنسان التقرير عنها، مضيفا أن المغرب وقف "بشكل مستمر" في وجه إنشاء مثل هذه الآلية. "في الربيع الماضي، لعبت حكومة الولايات المتحدة دورا حاسما في حماية حقوق الإنسان الصحراوي من خلال اقتراح أن يتم إدراج آلية لمراقبة حقوق الإنسان ضمن ولاية البعثة. هذا الاقتراح لم يمر، و لكن الفرصة سوف تأتي مرة أخرى، بحكم تجديد ولاية البعثة سنويا" تضيف الرسالة. و أعرب المركز عن الشكر لالتزام وزارة الخارجية الأمريكية المتواصل لمعالجة انتهاكات حقوق الإنسان التي يواجهها الصحراويون، مطالبا السيد جون كيري بحث الحكومة المغربية على قبول أن يتم تضمين المينورسو صلاحية حقوق الإنسان و قبول الاستفتاء الذي طال انتظاره للسماح للشعب الصحراوي بممارسة حقه في تقرير المصير.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

وضع سجل حقوق الإنسان المغربي على رأس الأولويات الدبلوماسية في الأدارة الإميركية وضع سجل حقوق الإنسان المغربي على رأس الأولويات الدبلوماسية في الأدارة الإميركية



لتظهري بمظهر هادئ وغير صاخب وغير مُبالَغ به

إليكِ أبرز إطلالات "ناعومي كامبل" المميَّزة والجريئة باللون الأبيض

القاهره _المغرب اليوم

GMT 20:28 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة
المغرب اليوم - الكاروهات صيحة أساسية في الخريف للحصول على إطلالة رائعة

GMT 04:08 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها
المغرب اليوم - إليك أفضل مدن أوكرانيا الساحرة لعُطلة لا مثيل لها تعرف عليها

GMT 05:18 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها
المغرب اليوم - أفكار جديدة ومبتكرة لتزيين ديكور مدخل المنزل تعرفي عليها

GMT 06:03 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي
المغرب اليوم - بدر آل زيدان يخرج عن صمته ويوضح سبب ابتعاده عن العمل الإعلامي

GMT 03:56 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020
المغرب اليوم - أفكار تنسيق موضة الشراريب مع التنانير في خريف 2020

GMT 05:08 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية
المغرب اليوم - أبرز الأماكن السياحية في مدينة كولمار الفرنسية

GMT 04:58 2020 الثلاثاء ,20 تشرين الأول / أكتوبر

تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً
المغرب اليوم - تصاميم لرفوف الكتب في المنزل لمنحه طابعاً عصرياً

GMT 14:26 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ملف شامل عن أفضل الألعاب الأون لاين لعام 2020 الجاري

GMT 02:26 2020 الثلاثاء ,13 تشرين الأول / أكتوبر

أسباب حذف لعبة "فورتنايت" من متاجر "آبل "وغوغل"

GMT 20:13 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

الشناوي ينقذ الأهلي من ركلة جزاء

GMT 16:47 2020 الجمعة ,16 تشرين الأول / أكتوبر

ديكورات باذخة في قصر سكنته جولي اندروز

GMT 23:43 2020 الأربعاء ,21 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة سائق أجرة وإصابة الركاب بسبب الرياح القوية في سيدي بنور

GMT 13:27 2019 الأحد ,13 تشرين الأول / أكتوبر

بريشة - هاني مظهر

GMT 16:41 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

تعرّف على توقّعات علماء الأبراج لحظّك اليوم 12 تشرين الأول

GMT 08:11 2020 الإثنين ,12 تشرين الأول / أكتوبر

5 مليارات تكلفة 100 "مرحاض ذكي" في الدار البيضاء

GMT 16:01 2020 الإثنين ,21 أيلول / سبتمبر

عقود النفط الأميركي تنخفض بنحو 5%
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib