العراق يطلب من رعاياه مغادرة ليبيا ويدعو للكشف عن مصير الساعدي
آخر تحديث GMT 18:19:27
المغرب اليوم -
أردوغان يدعو الأتراك إلى مقاطعة البضائع الفرنسية انفجار على متن ناقلة نفط ترفع العلم الروسي في بحر آزوف التعادل 1 - 1 يحسم الشوط الأول من مباراة برشلونة وريال مدريد الإمارات ترحب بوقف إطلاق النار الدائم في ليبيا وزير الخارجية الإثيوبي يستقبل السفير الأميركي في أديس أبابا ويعبّر عن رفضه تصريحات ترامب بشأن سد النهضة مقتل 13 شخصًا على الأقل من جراء انفجار في مركز تعليمي في العاصمة الأفغانية كابل استهداف رتل دعم لوجستي تابع للتحالف الدولي في محافظة البصرة بعبوة ناسفة رئيس الجمهورية الجزائري عبد المجيد تبون في الحجر الصحي لمدة 5 أيام بسبب ظهور أعراض كورونا على العديد من المسؤولين برئاسة الجمهورية والحكومة الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يصرح بأن التحولات في المنطقة قد تدفع الفلسطينيين لتغيير مواقفهم تجاه السلام الناطق باسم رئيس الحكومة الإسرائيلية يؤكد أن استمرار الصراع في الشرق الأوسط لا يفيد أحد سوى المتاجرين به
أخر الأخبار

العراق يطلب من رعاياه مغادرة ليبيا ويدعو للكشف عن مصير الساعدي

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - العراق يطلب من رعاياه مغادرة ليبيا ويدعو للكشف عن مصير الساعدي

بغداد - المغرب اليوم

طالب العراق جميع رعاياه الموجودين في ليبيا مغادرتها ، كما طالب الحكومة الليبية بالتكفل سريعاً لإنقاذ حياة الدكتور العراقي حميد خلف حسن الساعدي لعدم التأكد من وفاته حتى الآن على يد خاطفيه الذين ساوموا الحكومة العراقية عليه بإطلاق سراح المعتقلين الليبيين المدانين بالإرهاب في سجون العراق. وقال النائب عن الإئتلاف العراقي الحاكم فؤاد الدوركي،  إن "السفارة العراقية في ليبيا منذ مدة ليست بالقليلة نقلت كل موظفيها خارج طرابلس"، كذلك نصحت العراقيين "الجالية" بمغادرة المدن الليبية بعد أن أصبحت غير أمنه". وعندما استدعت الخارجية العراقية، السفير الليبي، طلبت منه تدخل حكومة بلاده لإنقاذ حياة الدكتور الساعدي المختطف والذي بث شريط فيديو على أنه قتل، ولكن حتى الآن المعلومات مفبركة حول مقتله ولا جثة له، حسبما ذكر الدوركي. كما طلبت الخارجية العراقية من السفير الليبي إخراج عائلة الدكتور المختطف، وقد جرى ذلك ووصلت العائلة إلى تركيا ليلة الجمعة. ولفت إلى اتصال هاتفي جرى بين نائب رئيس الجمهورية العراقية خضير الخزاعي مع رئيس المجلس الليبي، وتم تكليف السلطات الليبية لحماية جالية العراق بشكل عام.  ونوه الدوركي، إلى أن الحكومة العراقية تأمل في أن يكون الدكتور العراقي الساعدي على قيد الحياة، وبأن شريط الفيديو الذي بث على موقع اليوتيوب، ويلمح إلى مقتله، مفبرك دوافعه للتخويف والترهيب، مشيراً إلى عدم العثور على جثته حتى الآن. كذلك طالب عماد يوحنا النائب عن كتلة "الرافدين" عضو لجنة العلاقات الخارجية البرلمانية في بيان له الاحد، الجالية العراقية بمغادرة أراضي الليبية حفاظا على أرواحهم إذا لم توفر لهم ليبيا الحماية واستمرت الاعتداءات عليهم بهذه الشاكلة من قبل المجاميع المسلحة دون الكشف عن مرتكبيها، وكذلك بسحب السفير العراقي من ليبيا. ودعا يوحنا، المجتمع الدولي لتحمل مسؤولياته تجاه الدول التي حصل بها التغير في الأعوام الخمسة الماضية للحفاظ على أرواح المواطنين العزل وعدم فسح المجال لم أسماهم المجاميع الإرهابية والمتطرفين" بتسلم السلطة في هذه البلدان.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

العراق يطلب من رعاياه مغادرة ليبيا ويدعو للكشف عن مصير الساعدي العراق يطلب من رعاياه مغادرة ليبيا ويدعو للكشف عن مصير الساعدي



GMT 13:15 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

قبيل ذكرى المولد النبوي مراقبة مشددة بشوارع طنجة

GMT 11:16 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

“شبح الانتحار” يخطف أما لطفلين بشفشاون

GMT 06:49 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

مصرع طفل دهسا بتنغير كان يلعب خلف الشاحنة

GMT 06:42 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

العثور على قاصر مشنوقا في غابة والدرك يُسابق الزمن لفك اللغز

GMT 01:26 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

ملف أكبر “فضيحة عقارية” يعود للواجهة في محاكم تطوان

GMT 01:19 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

اغتصاب فتاة "كفيفة" في إقليم تطوان المغربي

تألّقت بموضة الحبال الجانبية على جوانب الخصر

إطلالات لافتة ومُميّزة باللون الأخضر مُستوحاة من مريم حسين

بيروت - المغرب اليوم

GMT 10:03 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020
المغرب اليوم - الكشف عن مجموعة أفكار تنسيق أحذية الربطات موضة خريف 2020

GMT 12:14 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يرخي بـ"ظلال الصمت" على أشهر ساحة في المغرب
المغرب اليوم -

GMT 01:08 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام "أزهار الفاوانيا"
المغرب اليوم - أفكار لتزيين كراسي حفلات الزفاف باستخدام

GMT 03:31 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

اللون الأزرق "الباستيل" من وحي موضة الشارع لخريف 2020
المغرب اليوم - اللون الأزرق

GMT 09:55 2020 الثلاثاء ,27 تشرين الأول / أكتوبر

أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها
المغرب اليوم - أسرار جديدة عن ميونخ وأهم الأماكن السياحية بها

GMT 17:46 2020 الأحد ,25 تشرين الأول / أكتوبر

"كورونا" يودي بحياة فنان مغربي شهير

GMT 14:10 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

مصرف المغرب" يحتفل بعيد ميلاده ال90

GMT 12:02 2020 السبت ,17 تشرين الأول / أكتوبر

برنت" ينخفض بنسبة 0.67 %

GMT 01:43 2020 الإثنين ,26 تشرين الأول / أكتوبر

المغرب يمنع دخول شاحنات البضائع الإسبانية إلى أراضيه

GMT 19:06 2020 الخميس ,22 تشرين الأول / أكتوبر

شركة تركية تسعى إلى الفوز بتسيير أكبر ميناء إسرائيلي

GMT 02:59 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز فساتين السهرة صيحة ما قبل خريف 2020 تعرّفي عليها

GMT 02:50 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

استوحي إطلالاتك من مخرجة المسرح العالمية كايت بلانشيت

GMT 02:41 2020 الثلاثاء ,06 تشرين الأول / أكتوبر

أبرز موديلات فساتين السهرة المطرّزة بـ"الترتر" موضة ربيع 2021

GMT 23:12 2020 الأحد ,04 تشرين الأول / أكتوبر

أمجد شمعة يؤكد أن البساطة فى الديكور تزيد الرقى والجمال

GMT 11:36 2020 الأحد ,19 تموز / يوليو

البروكلي والمكسرات يحميان من آلام المفاصل
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

Maintained and developed by Almaghrib Today for Media Production
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2020 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib