إدريس عبيس يكشف سبب مغادرته قيادة اتحاد أزيلال
آخر تحديث GMT 08:30:10
المغرب اليوم -

أكد أن إداريًا حاول فرض لاعبين عليه دون استشارته

إدريس عبيس يكشف سبب مغادرته قيادة اتحاد أزيلال

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - إدريس عبيس يكشف سبب مغادرته قيادة اتحاد أزيلال

المدرب المغربي إدريس عبيس
الرباط ـ سعد ابراهيم

أكّد المدرب المغربي إدريس عبيس، أنه غادر منصبه كمدير فني لفريق اتحاد أزيلال لكرة القدم بعدما قاده في الدورب في مباراة واحدة فقط، إثر محاولة فرض لاعبين عليه في مباراة السبت الماضي، ضمن الجولة الثانية، التي جمعت الفريق بالنادي البلدي للعيون.

وكشف عبيس في حديثه لـ "المغرب اليوم" أنه فوجئ  بلاعبين جدد تم التعاقد معهم من دون الرجوع إليه، وأنه تم تسجيلهم في ورقة المباراة لإشراكهم فيها من دون استشارته، وهو ما لم يتقبله، ورفضه رفضًا قاطعًا رفقة مساعده ومدرب الحراس الذين غادروا الفريق بصفة نهائية.

وقال عبيس إنه التحق باتحاد أزيلال بناء على اتصال مع رئيس الفريق الذي يمتلك تجربة إدارية كبيرة غير أنه جديد في عالم التسيير في كرة القدم، مضيفًا أن إداريًا داخل الفريق ومنذ التحاقه بإدارة النادي، شرع في القيام بتصرفات تعود إلى عهود لا علاقة لها بالاحتراف الذي يسعى اتحاد الكرة إلى تطبيقه في البطولة الوطنية، مضيفًا أن الإداري المذكور، تجاوز حدود مهامه الإدارية وشرع في محاولة طرد لاعبين وجلب لاعبين آخرين بطريقة ارتجالية من دون استشارة الطاقم الفني المعني والمسؤول الأول والأخير عن هذه المهمة، وأضاف "يوم الجمعة الماضي تم جلب لاعبين وتوقيع عقود معهم وتم فرضهم علي لإشراكهم في مباراة بلدية العيون وبطبيعة الحال رفضت ذلك رفضًا قاطعًا".

وأضاف عبيس إن مثل هذه الممارسات التي تسيء بشكل كبير إلى كرة القدم المغربية وتساهم في تدهورها وعرقلة تطورها يجب التعامل معها ، مشيرًا أن الرئيس لا يتحمل أي مسؤولية مما يحدث بغض النظر عن استعانته ببعض الأشخاص بينهم لاعب، من الذين "يحترفون" الفوضوى، مستغلين قلة خبرة الرئيس في التسيير في كرة القدم لخلق العبث في فرق الهواة، وشدد عبيس أنه حذر  مجلس الإدارة من هذا اللاعب الذي تسبقه سمعته السيئة  لكن لم يستمع إليه أحد، وأضاف قائلًا "ما حدث في المباراة لا يحدث حتى في أندية دوريات رمضان فما بالك في منافسات البطولة الوطنية الأولى هواة".

ووجه عبيس نداء إلى جميع المدربين المغاربة، ودعاهم إلى عدم المساهمة في مثل هذا السلوك عبر التنازل عن صلاحيتاهم لفائدة أشخاص يسترزقون من وراء الأندية، وأضاف "المدربون بصمتهم والتنازل عن حقوقهم يساهمون في تقوية هؤلاء المسيرين الذين يسيئون لكرة القدم، عليهم أن يطبقوا ما تعلموه في تكوينهم الذي يشرف عليه اتحاد الكرة، وأن لا يتنازلوا عن صلاحيتهم كمدربين حقيقيين وليس كدمى يلعب بها بعض أشباه المسيرين كيفما شاؤوا".

وقال عبيس أنه سيخبر ودادية المدربين بالأمر من أجل تحركهم وحماية حقوق المدربين والدفاع عن صلاحيتهم، والدعوة إلى احترام التخصص لكل طرف فالإداري له تخصصه البعيد عن المدرب الذي بدوره لا يتدخل في تخصصات أخرى لا تعنيه.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدريس عبيس يكشف سبب مغادرته قيادة اتحاد أزيلال إدريس عبيس يكشف سبب مغادرته قيادة اتحاد أزيلال



GMT 11:47 2018 الجمعة ,02 تشرين الثاني / نوفمبر

إكرامي يؤكّد رغبة "الأهلي" في الفوز باللقب الأفريقي

GMT 00:56 2018 الأربعاء ,24 تشرين الأول / أكتوبر

مرتجي يُناشد الأمن لتسهيل الحضور الجماهيري في مباراة الترجي

GMT 09:53 2018 الإثنين ,15 تشرين الأول / أكتوبر

أبو ريدة يكشف حقيقة اعتبار لاعبي أفريقيا محليين

GMT 13:24 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

شريف يتدرب بقوة للمشاركة مع القلعة الحمراء

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

إدريس عبيس يكشف سبب مغادرته قيادة اتحاد أزيلال إدريس عبيس يكشف سبب مغادرته قيادة اتحاد أزيلال



خلال توزيع جوائز "Fine Arts Gold Awards"

ملكة إسبانيا ليتيزيا تخطف الأنظار بإطلالة "الشطرنج" المميَّزة

مدريد ـ المغرب اليوم
سلّطت ملكة إسبانيا ليتيزيا اهتمامها بالثّقافة والفن في بلدها إسبانيا الإثنين، عن طريق حضورها حفلة توزيع جوائز Fine Arts Gold Awards السنوية في الأندلس، ورافقها في هذه المهمّة الرّسمية زوجها ملك إسبانيا "فيليب". وخطفت الملكة فور وصولها إلى قصر ميرسيد في قُرطُبة، أنظار الحضور بإطلالتها الأنيقة التي تألّفت من قطعتين اثنتين، وهُما تنورة البنسل التي طابقت معها "تي شيرت" بنفس نقشة الشطرنج. وكسرت الملكة إطلالتها المونوكرومية بانتعال كعب عالٍ كلاسيكي أحمر، كما تخلّت عن حمل حقيبة يد على غير عادتها، وأكملت إطلالتها باعتماد تسريحة شعرٍ مُنسدل ومكياج نهاري مُنعش، وتزيّنت بأقراطٍ مُنسدلةٍ ناعمة. وسلّم الملك والملكة الجوائز تكريمًا للعديد من الفنّانين، كالموسيقيين، والمسرحيين، ومُصارعي الثيران، ومالكي المعارض والمُهرّجين، على أعمالهم البارزة في مجالات الفن والثّقافة في البِلاد، عِمًا بأنّه تمّ تنظيم الحدث من قِبل وزارة الثقافة الإسبانية، وهو حدثٌ تُقيمه الوزارة منذ العام 1995. قد يهمك ايضا :

GMT 06:37 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

وفاة المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
المغرب اليوم - وفاة  المصمم العالمي كارل لاغرفيلد عن عمر 85 عامًا
المغرب اليوم - الجيش الليبي يعلن عن تحرير مدينة
المغرب اليوم - طالب ثانوي يتّهم صحيفة

GMT 05:27 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

5 أنشطة تجعل عُطلتك أكثر إثارة في روتردام
المغرب اليوم - 5 أنشطة تجعل عُطلتك أكثر إثارة في روتردام

GMT 05:01 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

تعرف على محتويات منزل الممثلة جوليا روبرتس الفاخر
المغرب اليوم - تعرف على محتويات منزل الممثلة جوليا روبرتس الفاخر

GMT 04:24 2019 الأربعاء ,20 شباط / فبراير

لافروف يؤكد أن حجب "فيسبوك" صفحاتRT ضغط على الإعلام
المغرب اليوم - لافروف يؤكد أن حجب

GMT 19:37 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

لحسن الداودي يكشف سعر اسطوانة الغاز بعد رفع الدعم

GMT 20:44 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

خطيب سعيدة شرف نجل الرئيس السابق للوداد

GMT 21:16 2019 الثلاثاء ,19 شباط / فبراير

مغربية تتضامن مع سعد لمجرد وتطلب منه أن يغتصبها

GMT 18:31 2019 الإثنين ,04 شباط / فبراير

برشلونة يستقر على الإطاحة بنجه فيرمايلين

GMT 02:06 2019 الثلاثاء ,22 كانون الثاني / يناير

والدة سعد لمجرد تعود إلى المغرب وتستأنف نشاطها الفني

GMT 23:40 2019 الأحد ,06 كانون الثاني / يناير

أنس الزنيتي يردّ على زكرياء حدراف بعد شجار ديربي الوداد
 
almaghribtoday

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

All rights reserved 2019 Arabs Today Ltd.

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib