جامعيون يرافعون بقسنطينة من أجل  للحفاظ على تاريخ الثورة
آخر تحديث GMT 06:35:39
المغرب اليوم -

جامعيون يرافعون بقسنطينة من أجل " للحفاظ على تاريخ الثورة"

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - جامعيون يرافعون بقسنطينة من أجل

قسنطينة - و ا ج

دعا المشاركون في الملتقى الوطني حول "الثورة الجزائرية في الكتابات التاريخية المعاصرة" اليوم الأربعاء بقسنطينة إلى إنشاء "مدرسة للحفاظ على هذه الكتابات و على جميع الشهادات في الذاكرة و للأجيال القادمة". وخلال افتتاح هذا اللقاء الذي سيدوم يومين و الذي بادرت إليه جامعة الأمير عبد القادر للعلوم الإسلامية أكد رئيس هذه الجامعة الدكتور عبد الله بوخلخال على "ضرورة العمل على إنشاء مؤسسة قادرة على المساهمة في الحفاظ على الشهادات المكتوبة و إثرائها و إعادة كتابتها بطريقة علمية و موضوعية و تدريسها أيضا". و من جهته أوضح الأستاذ الدكتور إسماعيل سامعي عميد كلية الآداب و الحضارة الإسلامية قائلا أن هذا الملتقى الذي يحضره 40 مشاركا قدموا من مختلف جامعات الوطن يشكل "دعامة إضافية من أجل تحقيق هذا المشروع لتحصين الذاكرة الجماعية من أي محاولة تحريف أو تشويه خبيثة و مغرضة". و حث في هذا السياق الحضور الذي كان أغلبه من الطلبة على تسخير جهودهم من أجل تجسيد هذا المشروع و النهل من أرشيف النصوص التاريخية و ذلك من أجل تسليط المزيد من الضوء و جلب تفاصيل أكثر حول الثورة و أيضا من أجل فهم أفضل لها و جعل الآخرين أيضا يدركون عظمة ثورة التحرير المجيدة و جعلها موضوع أطروحات تخرجهم من الجامعة. و إغتنم المنظمون فرصة هذا الملتقى من أجل تكريم الأستاذ محمد الصغير غانم و هو باحث و مؤرخ و كاتب و مجاهد و أستاذ بجامعة قسنطينة ألف 20 كتابا خصصه لتاريخ الجزائر و تاريخ مدينة قسنطينة العتيقة و المعاصرة. و ستتناول ورشات عمل هذا الملتقى الوطني ستة محاور أساسية هي التنظيم السياسي و النشاط الدبلوماسي الكتابات الخاصة بالجانب الإعلامي الكتابات الخاصة بالجوانب الثقافية و الرياضية الكتابات الخاصة بالجوانب الاجتماعية مكانة الثورة الجزائرية بين حركات التحرر و علاقات الثورة و دعم الشعوب و الدول لها.

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

جامعيون يرافعون بقسنطينة من أجل  للحفاظ على تاريخ الثورة جامعيون يرافعون بقسنطينة من أجل  للحفاظ على تاريخ الثورة



GMT 02:17 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

البرهان ينفي إمكانية ترشح العسكريين في انتخابات 2023

GMT 18:05 2021 الثلاثاء ,30 تشرين الثاني / نوفمبر

الكويت تُجدد حبس 12 متهماً في قضية تمويل "حزب الله"

أزياء برّاقة من وحي بلقيس فتحي لأطلالة مميزة

دبي - المغرب اليوم

GMT 13:40 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة
المغرب اليوم - خطوات تنسيق إطلالاتك الشتوية بطرق مبتكرة لأطلالة مميزة

GMT 00:13 2021 الإثنين ,06 كانون الأول / ديسمبر

دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021
المغرب اليوم - دبي ثاني أفضل الوجهات السياحية العالمية لعام 2021

GMT 13:33 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022
المغرب اليوم - ديكورات غرف المعيشة المودرن في 2022

GMT 14:43 2021 السبت ,04 كانون الأول / ديسمبر

6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز
المغرب اليوم - 6 نصائح موضة اتبعيها عند ارتداء الملابس الجينز

GMT 13:58 2021 الأحد ,05 كانون الأول / ديسمبر

مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية
المغرب اليوم - مراكش تحتضن مكتباً جهوياً لمنظمة السياحة العالمية

GMT 14:39 2021 الجمعة ,03 كانون الأول / ديسمبر

طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس
المغرب اليوم - طرق تنسيق لوحات الحائط بغرف الجلوس

GMT 13:43 2021 الخميس ,22 تموز / يوليو

بريشة : سعيد الفرماوي

GMT 15:42 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

تفاصيل صغيرة تفصل بوغبا عن ريال مدريد

GMT 14:23 2021 الخميس ,18 تشرين الثاني / نوفمبر

رئيس برشلونة لا يستبعد عودة ميسي وانييستا

GMT 09:37 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

يورغون كلوب يرفض الانسياق وراء تصريحات سكولز

GMT 14:56 2021 الجمعة ,12 تشرين الثاني / نوفمبر

أول تعليق لمدرب السنغال على أنباء تعرض ماني لإصابة خطيرة

GMT 06:01 2021 السبت ,23 تشرين الأول / أكتوبر

أرسنال يقسو على أستون فيلا بثلاثية في "البريميرليغ"

GMT 18:37 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

ابتعد عن النقاش والجدال لتخطي الأمور وتجنب الأخطار

GMT 19:03 2020 الإثنين ,09 تشرين الثاني / نوفمبر

تشعر بالإرهاق وتدرك أن الحلول يجب أن تأتي من داخلك
 
almaghribtoday

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

Maintained and developed by Arabs Today Group SAL
جميع الحقوق محفوظة لمجموعة العرب اليوم الاعلامية 2021 ©

almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib