امزال يُبدي سعادته بنتائج المغرب في الاولمبياد للشطرنج
آخر تحديث GMT 09:00:42
المغرب اليوم -

أكّد لـ"المغرب اليوم" حاجة اللاعبين إلى الفرص لصقل مواهبهم

امزال يُبدي سعادته بنتائج المغرب في الاولمبياد للشطرنج

المغرب اليوم -

المغرب اليوم - امزال يُبدي سعادته بنتائج المغرب في الاولمبياد للشطرنج

رئيس الاتحاد المغربي للشطرنج مصطفى امزال
الدارالبيضاء - محمد ابراهيم

أكّد مصطفى امزال، رئيس الاتحاد المغربي للشطرنج، أن النجاح الذي تحقق إثر مشاركة المنتخب المغربي في الاولمبياد العالمي لهذه السنة، هو  ثمرة جهود مشتركة مابين بين اللاعبين و اللاعبات و المرافقين و رؤساء الأندية الطامحين في استمرار أنشطة جامعتنا، وكذلك جهود الصحافة الوطنية.

وقال في حديث لـ "المغرب اليوم"، إن النتائج المحققة تؤكّد بالفعل أن الشطرنج الوطني بخير، و أن من يجب أن يدخل غرفة الإنعاش، هم من حرصوا على تأخر عجلة النماء و التطور، الذي عرفها الشطرنج الوطني في السنوات الأخيرة، و تمسك بعض الأعضاء الجامعيين بمواقفهم الخاطئة، رغم ظهور نتائج إيجابية لعملية الافتحاص التي خضعت لها الجامعة من طرف الوزارة الوصية، و رغم خسارة كل الدعاوي القضائية التي رفعوها ظلمًا و عدوانًا على رئيس الجامعة.

وأشار أن ما وقع  يدل على أن المشكلات هو مفتعل لتحقيق أطماع شخصية، مضيفًا أن من حاول تعطيل و توقيف أنشطة الاتحاد، ليست له الأخلاق الرياضية و لا الحس الوطني، ولا يهمه سوى نفسه، و أن محاسبتهم باتت قريبة.

وكشف رئيس الاتحاد المغربي، أن النتائج الباهرة للاعبي المنتخب المغربي في المحفل الرياضي العالمي، يدل على قوة الشطرنج الوطني، مشيرًا "على ضعاف النفس و الشخصية الابتعاد عن التشويش ولن ينال ذلك من اللاعبين"، وختم حديثه بان لاعبي المنتخب المغربي يتوفرون على مؤهلات عالية جدًا، و يحتاجون فقط لإعطائهم الفرص لصقل مواهبهم و التعبير عنها.-

almaghribtoday
almaghribtoday

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

امزال يُبدي سعادته بنتائج المغرب في الاولمبياد للشطرنج امزال يُبدي سعادته بنتائج المغرب في الاولمبياد للشطرنج



GMT 00:46 2018 الأربعاء ,10 تشرين الأول / أكتوبر

أبو ريدة يؤكد أهمية مباراتي المنتخب مع"إيسواتيني"

GMT 00:20 2018 الثلاثاء ,09 تشرين الأول / أكتوبر

هشام الدميعي يوضح سبب هزيمة فريقه أمام الوداد

GMT 02:34 2018 الأحد ,07 تشرين الأول / أكتوبر

مورينيو يلتقي إدارة مانشستر يونايتد الأسبوع المقبل

GMT 00:42 2018 الجمعة ,05 تشرين الأول / أكتوبر

كدارين يكشف أنَّه حاول تصحيح جميع أخطائه السابقة

الإسم *

البريد الألكتروني *

عنوان التعليق *

تعليق *

: Characters Left

إلزامي *

شروط الاستخدام

شروط النشر: عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

اُوافق على شروط الأستخدام

Security Code*

 

امزال يُبدي سعادته بنتائج المغرب في الاولمبياد للشطرنج امزال يُبدي سعادته بنتائج المغرب في الاولمبياد للشطرنج



خلال زيارتها الرسميّة برفقة زوجها هاري إلى أستراليا

فساتين كاجوال تُظهر حمل الأميرة ميغان للمرة الأولى

سيدني - المغرب اليوم
اختارت دوقة ساسكس الأميرة ميغان ماركل، فساتين مقلّمة ومنقّطة تظهر حملها للمرة الأولى بكثير مِن الأنوثة مع الحفاظ على الرشاقة البارزة، وذلك خلال زيارتها الرسمية برفقة زوجها الأمير هاري إلى أستراليا، ولم تكن المرة الأولى التي ترتدي فيها فساتين يومية مريحة وكاجوال. فستان يومي مقلّم وفاتح اختارت ميغان ماركل في إطلالتها الأخيرة فستانا طويلا وبسيطا مقلّما بلوني الأبيض والرمادي من تصميم دار Reformation، فبدت مميزة وبخاصة أن الفستان يتألق بأقمشة مريحة وبسيطة مع الشق الجانبي الجريء والرباط الحيوي على شكل عقدة أعلى الخصر، بطريقة تظهر حملها بشكل فاخر ولافت للنظر، ولضمان راحة أكثر أثناء تمايلها برفقة الأمير هاري لم تتخلّ عن الصندل الجلدي المسطح ذات الرباط المتعدّد الذي يتخطى حدود الكاحل، مع الفراغات الجانبية التي تجعل تنقلها أسهل. فستان يومي منقط وأحمر ورصدت ميغان ماركل برفقة الأمير هاري بفستان واسع وأحمر، وبدت إطلالتها ملكية وكاجوال مع هذا التصميم

GMT 00:55 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود
المغرب اليوم - إليزابيث ستيوارت تكشف خبايا تعامُلها مع نجوم هوليوود

GMT 01:08 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي
المغرب اليوم - دليلك للاستمتاع مع أشهر 7 جُزُر في دول البحر الكاريبي

GMT 01:22 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام
المغرب اليوم - زوجان ينفقان 20 ألف جنيه استرليني في إنشاء بيت الأحلام

GMT 01:38 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن"داعش"
المغرب اليوم - روبنسون يدعو بريطانيا إلى استعادة اثنين مِن

GMT 07:03 2018 الثلاثاء ,23 تشرين الأول / أكتوبر

وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة
المغرب اليوم - وفاة الصحفي الأردني سامي المعايطة في ظروف غامضة

GMT 03:09 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018
المغرب اليوم - اللون المثالي لأحمر الشفاه لإطلالة جذابة بدرجات خريف 2018

GMT 01:37 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا
المغرب اليوم - تعرَّف عن أفضل منتجعات التزلج وبأسعار معقولة في أوروبا

GMT 09:06 2018 الإثنين ,22 تشرين الأول / أكتوبر

انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من "الفخار الملوّن"
المغرب اليوم - انثري عَبق الطبيعة داخل منزلك بقطع من

GMT 04:19 2018 الأحد ,21 تشرين الأول / أكتوبر

ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين"جنون"
المغرب اليوم - ترامب يؤكّد أن التصويت لصالح الديمقراطيين

GMT 22:17 2018 الأحد ,28 كانون الثاني / يناير

المغرب يقتني نظاما عسكريا متطورا من الصين

GMT 12:00 2017 الأربعاء ,13 كانون الأول / ديسمبر

توابع الزلزال الملكي في المغرب تطول رؤساء الجماعات المحلية

GMT 00:16 2018 الجمعة ,19 كانون الثاني / يناير

"أمن مراكش" يداهم شقة مخصصة للأعمال المنافية للآداب

GMT 01:50 2017 الخميس ,21 كانون الأول / ديسمبر

تعرف على التفاصيل الجديدة في قضية مقتل البرلماني مرداس

GMT 08:00 2015 السبت ,26 أيلول / سبتمبر

رد فعل الجمهور العام

GMT 05:39 2017 الثلاثاء ,07 آذار/ مارس

ماذا يجري في المغرب؟

GMT 03:07 2017 الثلاثاء ,17 تشرين الأول / أكتوبر

جزيرة كامينو الأعلى مبيعًا فى قائمة نيويورك تايمز

GMT 07:31 2015 السبت ,19 كانون الأول / ديسمبر

المجلس البلدي والجمعيات،بداية غير موفقة ؟؟

GMT 20:23 2017 الأربعاء ,22 تشرين الثاني / نوفمبر

هل تحسّن الرياضة قدرة الأطفال على التفكير؟

GMT 06:35 2016 الإثنين ,18 كانون الثاني / يناير

الهينيفوبيا: (وجهة نظر في متابعة وسمت بالمرحلة الهينية)

GMT 22:19 2016 الثلاثاء ,12 تموز / يوليو

الوجه الآخر لبريطانيا "الأوروبية"؟؟

GMT 22:23 2017 السبت ,25 شباط / فبراير

المصلحة الوطنية ... بأي معنى ! ؟

GMT 22:20 2017 الخميس ,16 تشرين الثاني / نوفمبر

تجهيزات قوية لقطر قبل استضافة مونديال الجمباز
 
 Morocco Today Facebook,morocco today facebook,المغرب اليوم الفيسبوك  Morocco Today Twitter,morocco today twitter,المغرب اليوم تغريد Morocco Today Rss,morocco today rss,rss Morocco Today  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب  Morocco Today Youtube,morocco today youtube,المغرب اليوم يوتيوب
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday almaghribtoday almaghribtoday
almaghribtoday
بناية النخيل - رأس النبع _ خلف السفارة الفرنسية _بيروت - لبنان
almaghrib, Almaghrib, Almaghrib